نواف المقيرن يوضح كواليس إقالة رامون دياز من قيادة نادي الاتحاد السعودي.. ويؤكد استخراج الرخصة الآسيوية

نواف المقيرن يوضح كواليس إقالة رامون دياز من قيادة نادي الاتحاد السعودي.. ويؤكد استخراج الرخصة الآسيوية

المصدر: فريق التحرير

كشف نواف المقيرن، رئيس نادي الاتحاد السعودي، كواليس قرار إقالة الأرجنتيني رامون دياز وجهازه الفني بعد الخسارة التي تلقاها الفريق، اليوم السبت، من القادسية بثلاثية نظيفة، في الجولة الثانية للبطولة.

وقال المقيرن في تصريحات نقلتها صحيفة ”الرياضية“: ”اجتمعت مع دياز في وقت سابق ومنحته الفرصة، ولم يستغلها.. فقررنا اليوم إقالته“.

وأضاف: ”لن أتأخر في اتخاذ أي قرار لمصلحة النادي“.

وتابع، بأنه لا يوجد بالوقت الحالي عضو شرف قام بدعم النادي سوى أنمار الحائلي، بمبلغ مليون ريال.. متمنيًا على الشرفيين الالتفاف حول النادي.

كما دافع رئيس الاتحاد عن المحترفين الأجانب.. مشددًا على أنه سيتم تقييم جميع اللاعبين خلال الفترة المقبلة، وبعدها سيتم التحديد والتجديد في فترة الانتقالات الشتوية.

وأعلن ”المقيرن“ بأنه تم استخراج الرخصة الآسيوية والمشاركة في البطولة المقبلة.

وأعلن نادي الاتحاد إقالة مدربه الأرجنتيني رامون دياز بعد هزيمة قاسية 3-صفر على أرضه أمام القادسية، اليوم السبت، تركته في مؤخرة الترتيب بعد مباراتين.

وقال الاتحاد، الذي خسر أمام الشباب في الجولة الافتتاحية للدوري قبل أسبوعين، في بيان بحسابه على تويتر: ”قرر مجلس إدارة النادي إقالة المدرب الأرجنتيني رامون دياز بعد المستويات غير المقنعة التي قدمها الفريق منذ بداية الموسم.

”قرر المجلس تكليف المدرب الوطني بندر باصريح لقيادة الفريق في المرحلة الحالية إلى أن يتم دراسة الخيارات المتاحة كافة أمام المجلس“.

وتأتي إقالة دياز، مدرب ريفر بليت والهلال السابق، بعد أقل من أربعة أشهر على تعيينه خلفًا للتشيلي خوسيه لويس سييرا.

ولم يحقق الاتحاد أي انتصار في مبارياته الأربع الأولى بالموسم الجديد تحت قيادة دياز، وخسر ثلاثًا منها أمام الهلال في كأس السوبر السعودية الشهر الماضي وضد الشباب والقادسية في الدوري إضافة لتعادله مع الوصل الإماراتي في ذهاب دور الـ32 لكأس العرب للأندية الأبطال.

وأقيل دياز (58 عامًا) من تدريب الهلال في فبراير/ شباط رغم أنه قاده لثنائية الدوري وكأس الملك في موسم 2016-2017، إضافة للتأهل إلى نهائي دوري أبطال آسيا العام الماضي قبل الهزيمة أمام أوراوا رد دايموندز الياباني.

وفاز دياز بالدوري الأرجنتيني ست مرات مع ريفر بليت وقاده لإحراز لقب كأس ليبرتادرويس للأندية في أمريكا الجنوبية عام 1996، كما توج بطلًا للدوري مرة واحدة مع سان لورينزو في 2007.

وأنهى الاتحاد، بطل آسيا في 2004 و200، والذي حقق لقبه الثامن والأخير في الدوري عام 2009، الموسم الماضي في المركز التاسع بعد أداء متواضع، لكنه سيشارك رغم ذلك في دوري الأبطال بعد فوزه بكأس الملك مع مدربه السابق سييرا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com