قُصي الفواز.. عاشق نادي الهلال الذي تدرب في النصر‎

قُصي الفواز.. عاشق نادي الهلال الذي تدرب في النصر‎

المصدر: فريق التحرير

أعلن الاتحاد السعودي لكرة القدم أن قصي الفواز هو المرشح الوحيد لرئاسته، بعدما تم فتح باب الترشح للانتخابات، على خلفية استقالة عادل عزت تمهيدًا للترشح لرئاسة الاتحاد الآسيوي.

وقصي الفواز هو مستشار تركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة في المملكة العربية السعودية، وهو المسؤول عن ملف التسويق والاستثمار بالهيئة، كما لعب دورًا مهمًا بتحديد حجم ديون الأندية السعودية.

وسبق أن أثار قصي فواز جدلًا بعدما حدد ديون نادي الهلال بأكثر من 100 مليون ريال سعودي، وهو ما رفضته جماهير الهلال وقتها.

ووفقًا لصحيفة ”الرياضية“ السعودية، يعترف قصي الفواز بتشجيعه نادي الهلال، وحينما بلغ سن الخامسة عشرة دخل تدريبات فريق النصر على مركز المهاجم، وأبدى إعجابه أيضًا بالنجم الشهير ماجد عبد الله الذي يعتبره أسطورة الكرة السعودية إلى جانب سامي، ونور، وعبد الجواد.

ونجح قصي الفواز في عدة مشاريع رياضية منذ انضمامه إلى هيئة الرياضة كمستشار ومسؤول في مجالات التسويق، والاستثمار، وتطوير الأعمال، ومن بين تلك النجاحات:“أكاديمية أوليفر كان للحراس، ادعم ناديك، ابتعاث اللاعبين إلى إسبانيا“، ويصف لقاءه الأول بالوزير تركي آل الشيخ في جدة بقوله:“رجل قيادي من الطراز الرفيع، لديه نظرة بعيدة المدى وشغوف في تحقيق الإنجازات ”

ويستعد قصي الفواز لرئاسة الاتحاد السعودي لكرة القدم بعد 22 يومًا، إثر استقالة الرئيس السابق عادل عزت، وخلو الساحة الانتخابية من مرشحين حقيقيين، حيث قال:“الكرة تحتاج إلى اتحاد ريادي يتناسب مع مكان السعودية اقتصاديًا وسياسيًا، وهدفنا صناعة منظومة متكاملة قوية تؤثر في الأندية والمنتخبات وتحقق طموح وإرادة الجماهير“