مشجعة سعودية تلاحق لاعبي سيدني في مطار الرياض

مشجعة سعودية تلاحق لاعبي سيدني في مطار الرياض

الرياض – أثارت مشجعة سعودية تنتمي لأحد الفرق المنافسة لفريق ”الهلال“ جدلاً واسعاً في مطار الملك خالد الدولي بالرياض، الثلاثاء، إثر ملاحقتها أعضاء بعثة فريق ويسترن سيدني الأسترالي الذي وصل العاصمة استعداداً لملاقاة ”الفريق الأزرق“ السبت المقبل في إياب نهائي دوري أبطال آسيا.

وذكرت صحيفة محلية إن المشجعة حاولت في ما يبدو إعلان مؤازرتها وتأييدها للفريق الأسترالي والإغداق عليهم بالعبارات التشجيعية، وهو ما أثار علامات استفهام كثيرة بالنسبة للضيوف.

ورجح مراقب لشبكة إرم أن تكون المشجعة لنادي ”النصر“ المنافس التقليدي لنادي ”الهلال“ ومقر كلاهما في الرياض.

وقال المراقب: ”إن حادثة المشجعة المتحمسة التي رصدتها وسائل الإعلام في المطار لن تمر بسهولة وسيتناولها المغردون على موقع تويتر نظراً لغرابتها في المجتمع السعودي المحافظ، حيث تمنع السلطات النساء من حضور المباريات الرياضية في الملاعب أصلاً“.

وكان المتحدث الرسمي للاتحاد السعودي لكرة القدم عدنان المعيبد قد أكد، مؤخراً، أن الاتحاد السعودي لا يملك قرار منع أو السماح للنساء في دخول إستاد الملك فهد الدولي لمتابعة مباراة إياب نهائي كأس دوري أبطال آسيا بين الهلال وويسترن سيدني الأسترالي مطلع الشهر المقبل.

وجاءت تصريحات المسؤول الرياضي بعد أن تحدثت وسائل إعلام أسترالية عن أن أنظمة الاتحاد السعودي لا تجيز حضور السيدات في مدرجات ملاعب كرة القدم.

وقال المعيبد: ”إن الاتحاد السعودي تحت مظلة الاتحادين الدولي والآسيوي، لم نصدر قرار المنع أو السماح للنساء لمتابعة المباراة، لأنه في الأصل ليس من اختصاصنا، ونحن نطبق لوائح الاتحادين الدولي والآسيوي، ومباراة الهلال وسيدني ليست الأولى ولن تكون الأخيرة التي تجمع فريقاً سعودياً وآخر من شرق آسيا، إذ سبقتها مباريات مماثلة عدة، ويعلم الجميع أننا لا نسن الأنظمة، إلا أننا نحرص على الحفاظ على تقاليد وعادات البلد“.

وأضاف: ”إن الملاعب تتبع للرئاسة العامة لرعاية الشباب، وبالتالي الاتحاد السعودي لكرة القدم ليس المعني الوحيد بالأمر، وهناك جهات أخرى صاحبة قرار وصلاحية في مثل هذا الموقف، وأؤكد للجميع أن الاتحاد السعودي لم يتحدث عن المباراة لا من بعيد ولا قريب“.

وأفادت صحف محلية في السعودية، في وقت سابق، أن الحكومة تدرس بناء أقسام منفصلة في الملاعب للعائلات، أو حتى السماح للنساء بدخول ملاعب كرة القدم وهو ما نفته جهات رسمية لاحقاً، وهو ما يشير إلى خلاف داخل الجهاز الحكومي حول السماح للنساء بدخول الملاعب من عدمه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com