جماهير نادي الهلال تطالب بسامي الجابر بدلًا من رامون دياز‎ – إرم نيوز‬‎

جماهير نادي الهلال تطالب بسامي الجابر بدلًا من رامون دياز‎

جماهير نادي الهلال تطالب بسامي الجابر بدلًا من رامون دياز‎

المصدر: سلمان العنزي - إرم نيوز

صبت جماهير نادي الهلال السعودي، جام غضبها على لاعبي الفريق عقب خسارتهم، مساء اليوم السبت، أمام القادسية وخروج الفريق من بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين.

وسقط الهلال أمام القادسية بهدف دون رد في مباراة دور الـ16، سجله المحترف بيسمارك ليخرج حامل اللقب من البطولة في بداياتها.

وقال جمهور الزعيم إن الفريق انكشف بعد رحيل إدواردو، معتبرينه اللاعب الأهم، وأنه يشكّل 90 ‎%‎ من قوة الهلال.

وقارنت الجماهير الفترة ما قبل إصابة اللاعب وبعدها، إذ دشنوا إحصائية جاء فيها أن الهلال لعب قبل إصابته 13 مباراة تعثر في 4، في حين بعد غيابه لعب 12 مباراة تعثر في 7.

وأبدى الهلاليون غضبهم من تأخر الإدارة حتى الآن في الإعلان عن اللاعبين الأجنبيين المرشحين للانضمام في الميركاتو الشتوي الحالي.

إلى ذلك، طالب عدد من الجماهير باستعادة مدرب الفريق السابق كوزمين بدلًا من الأرجنتيني الحالي رامون دياز ، كما طالبت الجماهير بضرورة استبعاد المهاجم الفنزويلي ريفاس، وسرعة التعاقد مع بديل له.

وفي نفس السياق، دشن الجمهور (هاشتاغ) باسم ”#سامي_الجابر_مطلب_هلالي“، في محاولة للضغط على الإدارة لإقالة راون دياز، وعودة الجابر لقيادة الفريق في هذه المرحلة الصعبة.

ويعتبر سامي الجابر، صاحب الرقم القياسي في الفوز بالدوري السعودي لكرة القدم.

وأمضى الجابر وهو واحد من أبرز مهاجمي السعودية عبر العصور مسيرته كلها تقريبًا التي امتدت لنحو 20 عامًا مع الهلال، وساهم في فوزه بالدوري المحلي ست مرات، ولقب بطولة آسيا مرتين، ولعب لعام واحد بين صفوف ولفرهامبتون واندرارز في الدوري الإنجليزي الممتاز، على سبيل الاعارة من الهلال في موسم 2000-2001 لكنه لم يترك بصمة كبيرة.

وأعلن الجابر اعتزاله عام 2007 وأقام الهلال مباراة لتكريمه في يناير 2008، وتولى تدريب الفريق في أول يونيو 2013، بعقد لمدة عامين بصفته ثاني مدرب سعودي فقط في تاريخ النادي بعد خليل زياني، الذي قاد الفريق بصورة مؤقتة في نهاية تسعينيات القرن الماضي.

ولكن بعد مشوار حافل مع الفريق تمت إقالته في مايو 2014 وتوجيه الشكر له والتعاقد مع المدرب الروماني لورينتيو ريجيكامب.

فيما قال الإعلامي عبدالعزيز المريسل، والمعروف انتماءه لنادي النصر: ”ما يقوم به بعض إعلاميين الهلال ضد دياز تجاوز النقد،

دياز مدرب كبير والتفكير (مجرد التفكير) في إقالته يعني نحر الفريق من الوريد للوريد، دياز أفضل مدرب مر على الهلال في السنوات الأخيرة لكن الإصابات التي تعرض لها الفريق و التي لم يشهدها الهلال في تاريخه أعاقته، رغم ذلك الدوري هلالي“.

وأضاف: ”عهدت الأمير نواف بن سعد قوياً و لا يستسلم للحملات الإعلامية و أكبر دليل ما تعرض له أيّام اليوناني دونيس

الأمير نواف بن سعد إداري محترف ويعرف مصلحة الفريق أكثر ممن ينتقدون وهم في بيوتهم يأكلون الفصفص، إقالة دياز ستنهي أمل حصول الهلال على الدوري الذي بينه وبين تحقيقه مسألة وقت“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com