مباراة الهلال والاتحاد.. 4 أسباب فرضت التعادل على كلاسيكو الدوري السعودي

مباراة الهلال والاتحاد.. 4 أسباب فرضت التعادل على كلاسيكو الدوري السعودي

فرض التعادل كلمته على لقاء الكلاسيكو بين الهلال والاتحاد بهدف لكل منهما في قمة الجولة السابعة عشرة للدوري السعودي، الذي أقيم اليوم السبت على ملعب “الملك فهد” بالعاصمة الرياض.

وسجل للهلال مختار فلاتة، بينما أحرز هدف الاتحاد اللاعب الكويتي فهد الأنصاري ليحسم التعادل لقاء الكلاسيكو، وشهدت المباراة بضع لمحات فنية وبعض المواقف التي أدت للتعادل.

ويرصد “إرم نيوز” في التقرير الآتي، أبرز الأسباب التي فرضت التعادل على كلاسيكو السعودية.

مفاجأة سييرا

حاول المدرب التشيلي لويس سييرا، المدير الفني لفريق الاتحاد، مفاجأة المدرب الأرجنتيني رامون دياز، المدير الفني للهلال، من خلال اللعب بالتشيلي كارلوس فيلانويفا في مركز لاعب الارتكاز الثاني ليزيد الضغط الهجومي على دفاع الهلال.

اعتمد سييرا على طريقة هجومية مقاربة لطريقة 4-1-4-1 وهو الأمر الذي يمنح الاتحاد شكلاً هجومياً مميزاً خاصة أن الفريق يعاني أزمة دفاعية واضحة وبالتالي الفريق يلعب بنزعة هجومية لينطلق نحو الهجوم.

وحاول سييرا على مدار المباراة تكثيف الضغط على دفاع الهلال وظهر بمستوى جيد على الصعيد التكتيكي رغم تفوق الهلال في البداية.

إصابة عمر خربين

تعرض اللاعب السوري عمر خربين، مهاجم الهلال، لإصابة قوية قلبت موازين المباراة بنسبة كبيرة رغم أن الهلال سجل هدفاً بعد إصابة خربين وخروجه في الدقيقة الـ 11 من عمر اللقاء لصالح البديل مختار فلاته.

وتركت إصابة خربين أثراً في الطريقة التي اعتمد عليها رامون دياز، الذي كلف الفنزويلي جيلمين ريفاس بأدوار الانطلاق من الخلف للأمام بعكس ما كان يحدث مع خربين الذي كان يقوم بالدور نفسه، مع تكليف ريفاس بالتمركز في أغلب الوقت كرأس حربة.

الطابع الهجومي

اعتمد الفريقان في المجمل على طابع هجومي واضح في اللقاء؛ ما جعل المباراة تخرج بأداء ممتع للجماهير التي شاهدت كلاسيكو سريعًا ومثيرًا.

ونجح رامون دياز في قراءة أفكار سييرا بخصوص اللعب بفيلانويفا كلاعب ارتكاز؛ ما جعله يعتمد على وجود أسامة هوساوي كلاعب ارتكاز ثالث في صفوف الهلال، مع منح سالم الدوسري حرية حركة؛ ما خلق المساحات في وسط الملعب الخاص بالفريقين.

وأشاد المدرب المصري طارق يحيى، المدير الفني الأسبق، لفريق هجر السعودي في تصريحاته لـ”إرم نيوز” بالمستوى الرائع الذي شهده كلاسيكو الدوري السعودي بين الهلال والاتحاد.

وأضاف: “الهلال قدم مباراة جيدة والاتحاد كان أكثر من ندٍ، بجانب أن الأداء الهجومي السريع أدى إلى مباراة ممتعة”.

سوء حظ العكايشي

شهد اللقاء حالة من عدم التوفيق للمهاجم التونسي أحمد العكايشي لاعب فريق الاتحاد.

وأضاع العكايشي فرصة محققة من خط المرمى لصالح فريقه، وهو الأمر الذي فجر ثورة غضب الجماهير ضده بجانب عدم استغلاله المحاولات التي سنحت له.

ووقف الحظ ضد الاتحاد -أيضاً- في فرصة محمود كهربا وتسديدته الصاروخية التي شهدت تألق الحارس علي الحبسي بشكل رائع بمساعدة العارضة.