البداية بمباريات الهلال والأهلي.. ملاعب السعودية جاهزة لاستقبال النساء في هذا الموعد‎

البداية بمباريات الهلال والأهلي.. ملاعب السعودية جاهزة لاستقبال النساء في هذا الموعد‎

المصدر: فريق التحرير

تنتظر العائلات السعوية بفارغ الصبر مطلع يناير المقبل مع حلول العام الجديد، إذ تم الإعلان رسميًا عن إعداد 3 ملاعب جاهزة لاستقبال العوائل في المباريات.

وكان رئيس الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ، أعلن، أخيرا، عن البدء في تهيئة 3 ملاعب في الرياض وجدة والدمام، لتكون جاهزة لدخول العائلات مطلع 2018، وفقًا للضوابط الخاصة بذلك.

ووفقًا للتقرير الذي نشرته صحيفة ”الرياض“، اليوم الأحد، تحت عنوان ”الملاعب السعودية جاهزة لاستقبال العائلات“، فقد أشارت إلى أن الملاعب الجاهزة هي: استاد الملك فهد في الرياض، واستاد الملك عبدالله في جدة، واستاد الأمير محمد بن فهد في الدمام بجميع التحضيرات والأماكن الخاصة، والممرات الخاصة بالعائلات، والمواقف للسيارات التي ستستقبلهم، وإعداد خطة العمل، خصوصًا في استاد الملك فهد في الرياض، الذي استقبل أكثر من فعالية عائلية في الفترات الماضية، وبالتالي أصبحت الأمور ميسرة وسهلة أمام العاملين فيه.

وحسب ما أعلن عنه سابقًا، فستحتضن الاستادات الثلاثة اللقاءات الأولى بداية بلقاء الهلال أمام الاتحاد في الجولة الـ17 يوم السبت الـ 13 من يناير، فيما سيكون دخول العوائل إلى استاد الملك عبدالله بجدة في مواجهة الأهلي أمام الباطن في الجولة ذتها يوم الجمعة الـ 12 من يناير، ولقاء الاتفاق أمام الفيصلي في الجولة الـ18 يوم الخميس الـ18 من يناير 2018.

وأكد وكيل الشؤون الفنية والاستثمار في هيئة الرياضة المهندس عبدالرحمن القضيب، أن الملاعب التي ستحتضن العوائل بعد قرار السماح هي استاد الملك فهد في الرياض، واستاد الملك عبدالله في جدة، وملعب الأمير محمد بن فهد في الدمام، وسيكون هناك تقييم في المرحلة الأولى للملاعب الثلاثة ومن ثم الانطلاقة إلى الملاعب المتبقية؛ لأنه من الصعوبة البداية في جميع الملاعب والتي تفتقد للخبرة الكافية، كونها المرة الأولى، ويحتاج الأمر لمشاركة جماعية من الشركات الراعية للمنافسات المحلية وشركات التسويق والاستثمار“.

وأضاف: ”بعد عملية التقييم سيتم دراسة كل السلبيات والإيجابيات وبعدها ستعمم على كل الملاعب، وبالنسبة لتخصيص الأماكن فهناك ترتيبات لكل ملعب من الملاعب الثلاثة لتحديد الإعدادات النهائية للحضور، ومن ثم الأماكن للجلوس في مدرجات الملعب، وقبلها البوابات الخاصة للدخول ”.

وعن إمكانية تجربة الدخول بالبوابات الإلكترونية للعوائل لتسهيل دخولهم في الملاعب الثلاثة، شدد: ”سيكون التطبيق بطرق متعددة وهي نظام شراء التذاكر الذي سيتم الاستثمار فيه، والبوابات الإلكترونية سيتم التحكم فيها في نقلها بين الملاعب ونقلها إلى أماكن أخرى في الملعب في حال كان الملعب مزدحمًا ونريد فك هذا الزحام، لذلك الحلول موجودة لدينا في ملاعب الهيئة أو حتى الأندية، ولكن البداية ستكون لملاعب الهيئة ومن ثم الأندية حسب الإمكانيات المتوافرة“.

يذكر أنه في الـ 24 من سبتمبر الماضي، شهد استاد الملك فهد الدولي بالرياض مشاركة المرأة السعودية للمرة الأولى في فعاليات تقام في الملاعب الرياضية، إذ ضم الملعب أوبريت وعروضًا راقصة، بمناسبة اليوم الوطني السعودي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com