حاول التقليل من النصر لصالح نادي الهلال.. عبدالعزيز المريسل يوجه رسائل ساخرة لوليد الفراج (شاهد) – إرم نيوز‬‎

حاول التقليل من النصر لصالح نادي الهلال.. عبدالعزيز المريسل يوجه رسائل ساخرة لوليد الفراج (شاهد)

حاول التقليل من النصر لصالح نادي الهلال.. عبدالعزيز المريسل يوجه رسائل ساخرة لوليد الفراج (شاهد)

المصدر: فريق التحرير

وجه الإعلامي السعودي عبدالعزيز المريسل، نقدًا حادًا لنظيره وليد الفراج، مقدم برنامج أكشن يا دوري، على خلفية حلقة الأمس، من برنامج الأخير، التي تناولت شماتة جماهير نادي النصر، بخسارة الهلال لقب دوري أبطال آسيا.

ويرى المريسل، وهو المعروف بحبه لنادي النصر، أن الفراج وضيفه عادل التويجري، حاولا التقليل من النصر لصالح الهلال.

وتسبب وليد الفراج، في إثارة الجدل؛ بسبب تغريدة على صفحته، بموقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، عقب خسارة نادي الهلال السعودي أمام أوراوا الياباني، في نهائي دوري أبطال آسيا.

فغرّد الفراج قائلًا: ”‏شفت ردود الفعل؟ (عشان) تعرف أنك كبير في كل حالاتك“.

تغريدة الفراج حصدت نحو 10 آلاف ريتويت؛ فواجه بسببها هجومًا عنيفًا من الجماهير، إذ اتهمه البعض بالتطبيل للهلال، وآخرون تهكموا عليه؛ بسبب الأخطاء الإملائية.

وغرد المريسل للفراج والتويجري :“شاهدت أمس، برنامج أكشن يا دوري ، شاهدته دون كل البرامج، أمس بالذات، فقد كانت متابعته لها طعم آخر، خاصة بتواجدكما، و أمس بالذات“.

”بقدر المتعة التي كنت أستمتع بها أمس، و أنا أشاهدكما ، لكنني مستاء أنكما لا تجيدان ”فن الطقطقة““.

”الأخ وليد الفراج مثلاً، زعلان على الجمهور ليه يطقطق على الهلال، و في نفس الوقت يحاول مع ضيوفه تحريض السلطة على الإعلاميين اللي يطقطقون“.

”غاب عن وليد الفراج، رغم خبرته الطويلة في مجال الإعلام، أن الجمهور عاطفي، و صعب جداً تتحكم بتصرفاته ، بل مستحيل، وأخذ مع الزميل عادل التويجري، يوجهون سهامهم صوب نادي النصر، لكن مع احترامي لهما بطريقة غير ذكية ..

بالله عليكم هذه طقطقة ”.

”الطقطقة يا سادة فن، ولا يجيدها كثيرون، البعض يعتقد أنه يجيدها، لكنه في الحقيقة يطقطق على نفسه، مثلكما يعني“.

”وأفضل شي في الطقطقة، أن لا تسيئ للآخرين، و لا تخرج عن الحدود“.

”سأقول لكم شيء، إذا الهلال حظي بدعم كبير جداً على جميع النطاقات (باستثناء جماهير الأندية الرياضية)، وهذا صعب يحدث، إلا إذا تغير طرح بعض الإعلاميين مثلكم“.

”إسألوا أنفسكم، لماذا هذه الطقطقة الكبيرة ضد الهلال، من جميع جماهير الأندية السعودية، أعتقد أن طرحكما سبب من الأسباب“.

”إذا أردنا الجمهور يتغير بنسبة جيدة، يجب علينا نحن الإعلاميين، و خاصة من لديهم منابر إعلامية، أن نتغير، فليس من المنطق أن نطالب الشارع الرياضي يتغير، و نحن من يثيرهم بطرحنا، و إذا راح أجيب أمثلة بتعيب، خاصة عن الأخ وليد الفراج؛ لأنه بالفعل ملك التناقضات“.

وأتم :“شخصيًا، سأواصل دعم الهلال؛ لأنني مؤمن في هذه الفترة، بأن الرياضة السعودية تسير مسارًا مختلفًا تماماً عن السابق، و يجب دعمها بقوة ، لكن علينا أن نتغير و نترك الجمهور و شأنه، و هو مع الوقت سيتغير، لكن هذا يحتاج وقتًا طويلاً، و طرحًا متعقلاً منا كإعلاميين“.

وهدأت الأمور نوعًا ما في الشارع الرياضي السعودي، قبل نهائي دوري أبطال آسيا، مع محاولات هيئة الرياضة مواجهة التعصب، واستجابة بعض الإعلاميين، غير أن الأمور ما لبثت أن اشتعلت مع خسارة الهلال، حيث بدأت تغريدات الشماتة والاحتفالات، تغزو مواقع التواصل الاجتماعي السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com