مدربو نادي النصر السعودي السابقون يبدعون بعد الرحيل.. والجماهير تتساءل ”أين الخلل“؟

مدربو نادي النصر السعودي السابقون يبدعون بعد الرحيل.. والجماهير تتساءل ”أين الخلل“؟

المصدر: سلمان العنزي- إرم نيوز

استقطب نادي النصر السعودي عدداً كبيراً من المدربين في محاولة من الإدارة لتحقيق إنجازات المدرب السابق، الأوروغوياني كارينيو، لكنهم جميعاً فشلوا، فبدأت الجماهير تتساءل: أين الخلل؟.

ومنذ أن رحل ”كارينيو“ والفريق يتخبط، والمدرب كان قد حقق كأس وليّ العهد والدوري الذي ظل غائباً عن الفريق نحو 19 عاماً.

والإدارة تعاقدت مع مدربين عدة مثل: كانيدا، وهيغيتا، ودا سيلفا، وكانافارو، وباتريس كارتيرون، وزوران، وغومي، ولم يحققوا شيئاً باستثناء ”دا سيلفا“ الذي استلم المهمة في وقت متأخر ونجح بحسم الدوري.

والمثير في الأمر أن هؤلاء المدربين حققوا نتائج مبهرة عقب رحيلهم من النصر، مثل الإيطالي ”كانافارو“، والأوروجوياني ”دا سيلفا“.

وتساءلت جماهير نادي النصر، عن أسباب فشل المدربين مع ناديهم، ونجاحهم خارجه بعد الرحيل، مطالبين بالكشف عن الخلل الموجود.

وفيما يلي نجاحات مدربي النصر بعد رحيلهم.

”كانافارو“ حقق نتائج تاريخية مع تيانجين الصيني، إذ قاده لتحقيق لقب دوري الدرجة الثانية هناك، ولم يكتفِ بالتأهل لدوري المحترفين، لكنه نجح في تحقيق المركز الثالث ودخل مع فريقه للدور التمهيدي في بطولة دوري أبطال آسيا مع وجود أنباء عن اقترابه من غوانغزهو بدلًا البرازيلي ”سكولاري“.

والأوروجوياني ”داسيلفا“ أيضًا قاد فريق أمريكا دي كالي الكولومبي من المركز قبل الأخير في الدوري للصعود للمركز السابع.

و قاد الفريق حتى الآن في سبع مباريات، نجح في تحقيق الفوز في 4 مباريات، وتعادل في ثلاث، وبعدما كانت جماهير الفريق تأمل في النجاة من الهبوط، باتت تأمل في المنافسة على لقب الدوري.

و“كانيدا“ أيضًا انضمَّ للجهاز المعاون لفريق مانشستر سيتي مع جوارديولا، وكذلك ”باتريس كارتيرون“ حقق نتائج جيدة مع فينيكس في الدوري الأمريكي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com