5 أمور تهدد مستقبل أزارو مع النادي الأهلي المصري

5 أمور تهدد مستقبل أزارو مع النادي الأهلي المصري
Soccer Football - Egyptian Cup Final - Al Masry v Al Ahly - Alexandria, Egypt - August 15, 2017 Al Ahly’s Walid Azaro in action REUTERS/Amr Abdallah Dalsh

المصدر: يوسف هجرس - إرم نيوز

لم يكن يتوقع الكثيرون أن تنقلب جماهير النادي الأهلي المصري سريعًا على النجم المغربي الصاعد وليد أزارو، مهاجم الفريق الجديد، الذي تعاقد معه الفريق في شهر يوليو الماضي قادمًا من الدفاع الحسني الجديدي مقابل مليون و300 ألف دولار.

وقدّم أزارو بداية ضعيفة على المستوى التهديفي مع الفريق الأحمر في البطولة العربية، ثم في افتتاح مشوار الدوري أمام الطلائع، وسجل هدفًا وحيدًا خلال 4 مباريات رغم أنه أظهر قدراته البدنية وسرعاته التي جعلته صفقة مبشرة بالنسبة لجماهير الفريق لتعويض هروب الإيفواري سليماني كوليبالي.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز الأسباب التي تهدد مستقبل المغربي وليد أزارو مع الأهلي.. فإلى السطور القادمة:

إهدار الفرص السهلة

تظل أزمة أزارو الأساسية في إهدار الفرص السهلة التي يعاني منها وخاصة اللمسة الأخيرة.

فلم يقدّم أزارو الأداء المتوقع منه تهديفيًا رغم إعجاب الكثيرين بسرعاته وتحركاته التي لا تتوقف.

وأكد وليد صلاح الدين نجم الأهلي الأسبق لشبكة ”إرم نيوز“ أن أزارو مثال للمهاجم النشيط وسيحتاجه الأهلي في بعض المباريات ولكن الأهم أن يهز الشباك“.

وأضاف: ”الأهلي بحاجة إلى هدّاف ويجب على أزارو تطوير قدراته في مسألة التهديف“.

صراع النجوم

يعاني أزارو من صراع شرس من النجوم في مركزه كرأس حربة، بوجود عماد متعب النجم المخضرم الباحث عن المشاركة أساسيًا مع الأهلي واستعادة بريقه.

ويعتمد حسام البدري المدير الفني أيضًا على النيجيري جونيور أجاي مهاجم الفريق كرأس حربة صريح في بعض الأوقات، ما يهدد مشاركة أزارو بجانب الصاعد أحمد ريان.

ويترقب مسؤولو الأهلي تعافي مروان محسن من الإصابة التي تعرض لها بقطع في الرباط الصليبي وعودته في شهر نوفمبر المقبل.

الضغوط الجماهيرية

يعاني أزارو مثل باقي نجوم الأهلي من الضغوط الجماهيرية الشديدة التي تجعله يلعب بأعصاب متوترة وباحثًا باستمرار عن هز الشباك لتهدئة ثورة الجماهير ضده.

وكانت هذه الأزمة سببًا في عدم ظهور أكثر من مهاجم أجنبي بنفس المستوى مع الأهلي مثل الغاني جون أنطوي رغم تألقه خارج أسوار النادي.

وقال أسامة عرابي مدرب الأهلي الأسبق لشبكة ”إرم نيوز“: إن أزارو عليه أن يدرك أنه يلعب لأكبر أندية أفريقيا وبالتالي يجب أن يتحمل الضغوط وأي انتقادات.

وأضاف: “ أزارو مهاجم سريع ونشيط ولكنه يجب أن يركز في اللمسة الأخيرة بشكل أكبر لأنه يهدر مجهوده كله أمام المرمى“.

تكلفة الصفقة

تبقى قيمة الصفقة المالية أزمة حقيقية في وجه أزارو، فالجميع يقارن بينه وبين العديد من المهاجمين الأفارقة الذين كان ممكن ضمهم بنفس المبلغ وربما أقل.

وكلفت صفقة أزارو خزينة الأهلي مليونًا و300 ألف دولار وهو مبلغ ضخم مقارنة بسن اللاعب (21 عامًا) وقدرات الدوري المصري، ويضع اللاعب تحت ضغط مستمر في ظل البحث عن إثبات قدراته.

فشل التجارب المغربية

لم يشهد الدوري المصري تجارب مغربية ناجحة بالقدر الكافي، الأمر الذي يجعل العديد من المتابعين لا يتوقعون تألق أزارو في مشواره مع الأهلي.

ولم يقدم نجوم المغرب التجارب المتوقعة مع الكرة المصرية سوى الراحل عبدالقادر البرازي الحارس المخضرم، الذي لم تستمر تجربته سوى موسم مع الإسماعيلي، وأيضًا عمر نجدي مع المقاصة، ولم تنجح عدة تجارب على رأسها تجربة عبدالسلام بنجلون.

من جهة أخرى، أرسل مجلس ادارة النادي الأهلي اليوم الإثنين خطابًا رسميًا إلى اتحاد الكرة، يطالب فيه بتحسين معايير انتقاء الحكام المكلفين بإدارة مباريات الدوري الممتاز، بعد الأخطاء الكبيرة التي شهدتها مباراة الأهلي وطلائع الجيش بالجولة الأولى من المسابقة.

وأثارت إدارة الحكم أحمد حمدي لمباراة الأهلي وطلائع الجيش أمس في المرحلة الأولى للدوري الممتاز والتي انتهت بالتعادل بهدف لمثله جدلًا واسعًا بسبب أخطاء التحكيم.

وشدد الأهلي في خطابه على أن أخطاء الحكم لا يمكن قبولها أو تجاهلها، وكانت نتيجتها نهاية المباراة بالتعادل رغم استحقاق الفريق الأحمر الفوز بها.

كما أوضح النادي في خطابه إلى اتحاد الكرة أنه لا يود ـ بحكم مكانته وريادته ـ إثارة أزمات تنتهي بكوارث ومشكلات ستصعب مواجهتها لاحقًا، لكن لن يمنع ذلك الفريق من الاحتجاج والمحافظة على حقوقه وعدالة المسابقة بكل مبارياتها

ولم يشر النادي الأحمر في بيانه ـ من قريب أو بعيد ـ إلى طلب حكام معينين لإدارة مبارياته، بل إن كل ما طلبه هو مراعاة معيار الكفاءة والقدرة الفنية العالية للحكم عند اختيار الحكام لإدارة مبارياته.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com