مصر.. ”ستوك سيتي“ يرفض دفع باقي مستحقات صفقة رمضان صبحي للنادي الأهلي المصري

مصر.. ”ستوك سيتي“ يرفض دفع باقي مستحقات صفقة رمضان صبحي للنادي الأهلي المصري

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

تلقى النادي الأهلي المصري برئاسة محمود طاهر، صدمة شديدة في مستحقات النادي المتبقية من صفقة انتقال رمضان صبحي ،لاعب وسط الفريق، لصفوف نادي ستوك سيتي الإنجليزي مطلع الموسم الماضي.

ورفض ستوك سيتي بشكل رسمي إرسال باقي مستحقات الأهلي من الصفقة والتي تقدر بـ 45 مليون جنيه مصري بسبب الخلافات مع شركة ”مسك“ التي كانت تدير قناة النادي في وقت سابق.

وقال مصدر داخل الأهلي لشبكة ”إرم نيوز“: ”تلقت إدارة النادي خطابًا رسميًا من نظرائهم في ستوك سيتي الإنجليزي يؤكد فيه رفض دفع المستحقات المتبقية من صفقة رمضان صبحي والتي تبلغ مليونين و500 ألف دولار، أي ما يقرب من 45 مليون جنيه بسبب حكم قضائي حصلت عليه شركة ”مسك“ راعي قناة النادي السابق“.

وأضاف المصدر: ”تخلف مسؤولو ستوك سيتي عن دفع المبلغ الذي كان مقررًا تحصيله بنهاية يوم 31 يوليو الماضي، الأمر الذي دفع إدارة الأهلي لإرسال خطاب إلى ستوك سيتي تطلب فيه دفع المبلغ في أقرب وقت ممكن ،وهو الأمر الذي رفضته إدارة ستوك سيتي في النهاية بدعوى وصول خطاب من إحدى مكاتب المحاماة يفيد بأن هذا المبلغ محجوز عليه لصالح شركة ”مسك“ الراعية السابقة لقناة الأهلي في ظل وجود نزاع قضائي والذي حدث بين الطرفيين في الفترة الأخيرة حيث تطالب الشركة بالحصول على تعويض من الأهلي قدره 200 مليون دولار بعد فسخ العقد بين الطرفين“.

وينتظر الأهلي الحكم النهائي في القضية المتنازع عليها مع شركة مسك، والذي من المقرر أن يكون في منتصف شهر أكتوبر المقبل من أجل الحصول على هذه المستحقات كما استعان المجلس بأحد المحامين الكبار لتسوية هذه الأزمة.

ورحل رمضان صبحي إلى ستوك سيتي مقابل 5 ملايين دولار حصل الأهلي منها على مليونين و500 ألف دولار وتم الاتفاق على تسديد المبلغ الآخر يوم 31 يوليو الجاري.