فتح أبواب الدوري المصري للاعبي سوريا.. هل يكون بوابة لاكتشاف مواهب جديدة؟ – إرم نيوز‬‎

فتح أبواب الدوري المصري للاعبي سوريا.. هل يكون بوابة لاكتشاف مواهب جديدة؟

فتح أبواب الدوري المصري للاعبي سوريا.. هل يكون بوابة لاكتشاف مواهب جديدة؟

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم فتح باب القيد للاعبي سوريا، بواقع لاعبيْن في قائمة كل فريق، بدايةً من الموسم الجديد، على أن يتم اعتبارهم كلاعبين مواطنين مثل الفلسطينيين تقديرًا للظروف السياسية والأمنية التي تعيشها سوريا.

وانقسمت الآراء حول هذه الخطوة، فالبعض يرى أن القرار تأخر كثيرًا وكان يجب التبكير به لإنقاذ الكرة السورية، بينما يرى الكثيرون أن هذه الخطوة ستفيد الكرة المصرية والسورية من خلال استقدام لاعبين مميزين بعد تألق نجوم سوريا في منطقة الخليج مؤخرًا، مثل عمر خريبين وعمر السومة.

واستطلعت شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي آراء بعض نجوم الكرة في مصر وسوريا حول جدوى هذا القرار.. في السطور القادمة:

تجارب جيدة

كانت للكرة السورية تجارب مميزة ورائعة في الدوري المصري، على رأسها تجربة اللاعب مهند البوشي مع فريق الترسانة في التسعينيات من القرن الماضي.

وقدم البوشي أداءً رائعًا مع الكرة المصرية وحقق نتائج طيبة في الترسانة ووصل للمركز الرابع، كما أنه فاز بلقب أحسن لاعب أجنبي في موسم 2001 – 2002، وكوّن دويتو مميزًا مع محمد أبوتريكة في صفوف الشواكيش.

وتألق أيضًا اللاعب السوري عبد الفتاح الأغا مع وادي دجلة والجونة، كما أن اللاعب محمد عبد القادر لعب مع دمنهور ووادي دجلة.

خطوة رائعة

يرى عبد الفتاح الأغا، مهاجم وادي دجلة الأسبق في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“، أن هذه الخطوة رائعة وستكون إيجابية لصالح الكرة السورية والمصرية.

وأضاف: ”اللاعبون السوريون يملكون موهبة مميزة وسيتأقلمون مع الدوري المصري سريعًا، والذي يشهد منافسات قوية وسيساهم في تطور اللاعبين السوريين“.

وأشار إلى أن المستوى الذي قدمه عمر السومة مع الأهلي السعودي، وأيضًا عمر خريبين مع الهلال السعودي كان مبشرًا ودافعًا لاتخاذ هذه الخطوة لأنهما خير سفراء للكرة السورية.

تقنين واضح

وأشاد وليد صلاح الدين، نجم منتخب مصر الأسبق، بخطوة تقنين الوضع والاتفاق على قيد لاعبيْن فقط من سوريا، موضحًا أن التقنين أمر رائع وسيكون دافعًا لاختيار لاعبين مميزين في الموسم الجديد.

وأضاف صلاح لـ“إرم نيوز“:“ مع فتح الباب للتعاقد مع لاعبين سوريين يبقى الوضع جيدًا، بعدما تم تحديد مقعدين فقط للقيد وليس أكثر من ذلك“.

وأشار إلى أن الأندية المصرية ستقدم خدمة مهمة لمنتخب سوريا في الظروف الصعبة التي يعيشها من خلال تطوير مستوى لاعبيها“.

مواهب مميزة

ودافع مهند البوشي، مدرب فريق الاتحاد السوري الأسبق، عن نجوم الكرة السورية مؤكدًا أن اللعب في الدوري المصري سيكون خطوة رائعة لهم لتطوير مستواهم وإثبات جدارتهم.

وأكد البوشي لـ“إرم نيوز“ أن الدوري المصري قوي ويتمتع بتنافسية شديدة وسيساهم في تطور اللاعب السوري، كما أن اللاعب السوري يملك الموهبة بدليل تألق عمر السومة وخريبين، وهناك لاعبون احترفوا في قارة أوروبا مثل محمود داود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com