هل تنجح تجربة ”تقنية الفيديو“ في الدوري المصري؟ – إرم نيوز‬‎

هل تنجح تجربة ”تقنية الفيديو“ في الدوري المصري؟

هل تنجح تجربة ”تقنية الفيديو“ في الدوري المصري؟

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

يبدأ الاتحاد المصري لكرة القدم تطبيق تجربة ”تقنية الفيديو“ بشكل رسمي في الجولة الأخيرة بالدوري الممتاز بداية من، اليوم الأربعاء، في تجربة مهمة بعد أيام قليلة من تطبيق هذه التجربة في بطولة كأس القارات التي أقيمت في روسيا والتي أثارت جدلًا واسعًا.

وأعلن اتحاد الكرة موقفه بوضوح حول هذه التقنية وأعلن دعمها رغم الانتقادت التي تواجه ”تقنية الفيديو“ حول قتل متعة كرة القدم، إلا أن الاتحاد المصري الذي يواجه أزمات بالجملة بسبب الاعتراضات على الأداء التحكيمي يبحث عن إيقاف هذه الاعتراضات من خلال تطبيق هذه التقنية.

ويبقى السؤال هل تنجح ”تقنية الفيديو“ في إنهاء أزمات التحكيم في الدوري المصري أم تخلق أزمات من نوع آخر؟ هذا ما ترصده ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

عقبة الإخراج التلفزيوني

تمنى عصام عبدالفتاح، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري، في حديثه لـ“إرم نيوز“ نجاح التجربة ولكنه اعترف بوجود عقبات مؤثرة في طريق هذه التجربة الوليدة.

وقال عبدالفتاح: ”لدينا في مصر عقبة مهمة وهي الإخراج التلفزيوني الذي يتسم بالسوء في بعض الأحيان وضعف الإمكانيات في أحيان آخرى وهو ما يجعل تقنية الفيديو غير واضحة“.

وأشار إلى أن بدء التجربة يأتي للتغلب على المشاكل التي تأتي دائمًا في البداية وتطوير العمل سويًا مع تطوير الإخراج التلفزيوني من أجل توفير مظلة عدالة أكبر للأندية.

إمكانيات واسعة

واعترف اللواء عصام صيام، عضو لجنة الحكام بالاتحاد الأفريقي ”كاف“، بأن الأمر يحتاج لإمكانيات واسعة متوقعًا ألا تنجح التجربة في الدوري المصري.

وقال صيام لـ“إرم نيوز“: ”كان يجب عدم التسرع في تطبيق التجربة والتدريب عليه بشكل كافٍ بجانب العمل على تطوير الإخراج التلفزيوني وتوفير الإمكانيات الواسعة التي تعطي التلفزيون المصري الإمكانيات لتغطية الأحداث بصورة جيدة.

وأشار صيام إلى أنه يخشى تصطدم هذه التجربة بمشاكل كبيرة في الدوري المصري واعتراضات أكبر ويتم القضاء عليها مبكرًا.

تجربة أفضل

وأكد وجيه أحمد، رئيس لجنة الحكام الأسبق، لـ“إرم نيوز“ أن التجربة أفضل بكل المقاييس ولصالح الأندية للحد من أية أخطاء تحكيمية.

وأضاف: ”في كل استوديو تحليلي يخرج علينا الحكام السابقون بتحليل أخطاء الحكم واللعبة ويشرح رأيه ويؤكد صحة أم بطلان الهدف أو ضربة الجزاء أو اللعبة المحتسبة“.

وتابع: ”من الأفضل تطبيق التجربة وأن يتم تطويرها بشكل تدريجي خاصة أن الوقت ما زال متسعًا لعلاج أية أخطاء تظهر في تطبيق التجربة“.

وأكد عزب حجاج، سكرتير لجنة الحكام بالاتحاد المصري، لـ“إرم نيوز“ أنه تم تدريب الحكام المصريين على أعلى مستوى على تطبيق ”تقنية الفيديو“ ولن تكون هناك عقبة في هذا الأمر بالنسبة لهم“.

وأشار إلى أن لجنة الحكام قامت بتدريب الحكام في المرحلة الماضية على استخدام ”تقنية الفيديو“ من أجل اتقانها، خاصة أنه سيتم تطبيقها في مرحلة مهمة من عمر الموسم في تحديد الهبوط ولقاءات كأس مصر.

أزمات التحكيم

وقال اللواء بكري سليم، نائب رئيس مصر المقاصة، لـ“إرم نيوز“، إن تجربة الفيديو قد تكون طوق نجاة للدوري المصري في ظل تفشي أزمات التحكيم بدليل تهديد أكثر من فريق بالانسحاب مثل الزمالك وطنطا والشرقية.

وأضاف: ”للأسف التحكيم هو الحلقة الأضعف في مصر وبالتالي على الجميع مساندته و“تجربة الفيديو“ ترفع الضغوط عن الحكم وهو ما يحتاج إليه الحكم المصري حاليًا“.

وأكد جمال الغندور، رئيس لجنة الحكام الأسبق بالدوري المصري، لـ“إرم نيوز“، أن تطبيق تقنية الفيديو لن يكون الحل السحري لأنه سيساهم في مشاكل أخرى مثل احتساب الوقت الضائع في المباريات نظرًا لاستغراق دقائق لمشاهدة الفيديو.

وأشار إلى أن الدوري المصري يحتاج لنظام وعقوبات قاسية ضد المخالفين أولًا قبل التطوير واستحداث تجربة الفيديو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com