ثورة في جهاز النادي الأهلي المصري ضد محمود طاهر

ثورة في جهاز النادي الأهلي المصري ضد محمود طاهر

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

نشبت أزمة كبيرة بين أعضاء الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم في النادي الأهلي المصري ومجلس الإدارة بقيادة محمود طاهر بسبب رفض الأخير زيادة راتب أفراد من الجهاز رغم صدور قرار بزيادة راتب حسام البدري المدير الفني عقب الفوز ببطولة الدوري العام.

وقال مصدر داخل الأهلي لـ“إرم نيوز“: ”رفض مجلس الأهلي زيادة راتب الجهاز المعاون لحسام البدري وقرر تأجيل حسم هذا الملف“.

وأضاف: ”رغم أن المجلس وافق على زيادة راتب البدري من 400 ألف إلى 600 ألف جنيه وستتحمّل خزينة القلعة الحمراء 400 ألف، على أن يتحمّل محمود طاهر رئيس النادي 200 ألف جنيه، إلا أن مجلس الأحمر قرر تأجيل البت فى هذا الملف حاليًا، خاصة أن هناك قضايا أخرى أهم بكثير من مسألة زيادة رواتب الجهاز المعاون“.

وتابع: ”أعضاء الجهاز الفني أبدوا غضبًا شديدًا من قرار إدارة النادي وقرروا تقديم شكوى جماعية من أجل زيادة الراتب الشهري أسوة بحسام البدري المدير الفني للفريق“.

وأردف: ”من جانبه وعد البدري باقي أعضاء الجهاز الفني بالتدخل لدى إدارة النادي للموافقة على زيادة الراتب لفرض حالة من الاستقرار قبل بداية الموسم الجديد“.

من جانب آخر تدرس لجنة شؤون اللاعبين باتحاد الكرة فتح باب القيد للموسم الكروي الجديد يوم 29 يوليو المقبل بناء على طلب الأهلي والزمالك من أجل قيد الصفقات الجديد في القائمة الإفريقية قبل إغلاق باب القيد الإفريقي في 5 أغسطس المقبل.

وتناقش اللجنة مع اتحاد الكرة الموعد النهائي لفتح باب القيد على أن يتم إعلانه بعد إجازة عيد الفطر المبارك.

ومن المتوقع أن يتم فتح القيد 29 يوليو المقبل حتى تستفيد الأندية المشاركة في البطولات الإفريقية من القيد الإفريقي الذي ينتهي 5 أغسطس المقبل.

وكان اتحاد الكرة وافق على قيد 30 لاعبًا في قوائم أندية الدوري الممتاز الموسم المقبل، بدلًا من 25 لاعبًا، بالإضافة إلى إقرار 5 إعارات فى الموسم الجديد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com