أندرلخت يطلب مليوني دولار للاستغناء عن تريزيغيه للنادي الأهلي المصري

أندرلخت يطلب مليوني دولار للاستغناء عن تريزيغيه للنادي الأهلي المصري

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

وقع الاتحاد الأفريقي لكرة القدم برئاسة أحمد أحمد عقوبة مالية على النادي الأهلي المصري بسبب أزمة التذاكر في لقاء الفريق أمام الوداد المغربي ببطولة دوري أبطال أفريقيا.

وتلقت إدارة الأهلي صباح الخميس خطابًا من الاتحاد الأفريقي يؤكد فيه تغريم النادي 2500 دولار (50 ألف جنيه مصري)، لعدم منح الكاف نسبته الكاملة من تذاكر مباراة الوداد المغربي في دور المجموعات ببطولة دوري أبطال أفريقيا والتي أقيمت على ملعب برج العرب بمدينة الإسكندرية.

وتنص اللائحة على حصول الكاف على 1350 تذكرة من كامل سعة الاستاد والتي تبلغ 83 ألف تذكرة إلا أن إدارة الأهلي حصلت فقط على حق بيع 10 آلاف تذكرة ليتم توريد 500 تذكرة فقط للكاف.

واحتج مسؤولو الأهلي على غرامة الكاف، مشددين على أن الأمن لا يسمح بحضور السعة الكلية للاستاد وبالتالي فليس من المعقول أن يتم منح الكاف 15% من عدد التذاكر خاصة أن جمهور النادي كبير ولا يكفي العدد المسموح من التذاكر في تلبية حاجاتهم جميعًا.

من جانب آخر يواجه مجلس إدارة القلعة الحمراء صعوبات بالغة في استعارة صانع الألعاب الدولي محمود حسن ”تريزيغيه“ لاعب إندرلخت البلجيكي موسمًا واحدًا خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة وذلك بعدما حددت إدارة ناديه مبلغ مليوني يورو أي ما يقرب من 40 مليون جنيه مصري لإطلاق سراح اللاعب نهائيًا لأي فريق عربي أو أوروبي يرغب في شرائه.

في الوقت الذي أبدى فيه حسام البدري المدير الفني للفريق رغبة قوية في الحصول على جهود اللاعب الشاب ولو ”مؤقتًا“ لعلاج القصور الموجود في الخط الهجومي.

وقال مصدر داخل الأهلي لإرم نيوز: ”مسؤولو النادي تواصلوا مع فان هوسلبيك المدير الرياضي لإندرلخت لمعرفة شروطه لإعارة اللاعب لكنهم فوجئوا بوجود رغبة في بيعه نهائيًا وبشرط الحصول على مليوني يورو كحد أدنى خاصة أن شراءه النهائي من القلعة الحمراء بداية هذا الموسم كلّف خزينة النادي البلجيكي مليونين و300 ألف دولار بخلاف 850 ألف دولار أخرى قيمة الإعارة“.

ويرصد الأهلي مبلغًا لا يتجاوز الـ400 ألف دولار لاستعارة تريزيغيه موسمًا واحدًا في حالة الاستقرار النهائي على مُخاطبة إندرلخت بشكل رسمي لبدء التفاوض.

ويرفض النادي الأحمر زيادة المبلغ كون أن إندرلخت استفاد ماديًا من وراء تريزيغيه حين تمت إعارته لفريق موسكرون بداية الموسم المُنتهى هناك ونجح في تسجيل 6 أهداف.

إلى ذلك، بات هشام محمد الظهير الأيمن لنادي مصر المقاصة محور ”الصراع المقبل“ بين الأهلي والزمالك، بعد دخول مسؤولي النادي الأبيض في مفاوضات مع اللاعب تهيدًا لضمه في الموسم المقبل، رغم علمهم بنتيه في اللعب للنادي الأهلي.

الزمالك يريد تدعيم الجبهة اليمني خاصة بعد عدم اقتناع البرتغالي أوجوستو إيناسيو المدير الفني لنادي الزمالك بالثنائي أسامة إبراهيم وحسني فتحي، ظهيري الجنب، فوجد الفريق ضالته في هشام محمد، صاحب الـ27 عامًا، والذي يقدم مستوى رائعا مع المقاصة هذا الموسم.

واصطدمت رغبة المسؤولين في الزمالك بأنباء توقيع هشام محمد للأهلي، حيث تعهد احمد مرتضى منصور عضو مجلس الإدارة المشرف العام على فريق الكرة بإنهاء هذا الموضوع وضمه إلى صفوف الفريق الأبيض، وتجاوز عقبة توقيعه للأهلي، خاصة وأن عقده ممتد مع الفريق الفيومي.

على الجانب الآخر دخل النادي الأهلي في مفاوضات رسمية مع إدارة المقاصة وقدم طلبًا لشراء هشام محمد، وجاء الرد بالانتظار حتى نهاية الموسم الحالي، حتى يركز اللاعب بأكبر قدر ممكن مع الفريق في الدوري، لضمان الحصول على المركز الثاني والتأهل إلى دوري أبطال أفريقيا، حيث يتبقى للمقاصة 4 مباريات في الدوري ويبتعد حاليا عن الزمالك الثالث بسبع نقاط.

وأكد مسؤولو مصر المقاصة أن رغبة اللاعب ستحسم وجهته المقبلة، كما حدث مع ميدو جابر ومحمود عبدالعاطي ”دونغا“ وحسني فتحي في الموسم الماضي، حيث أصر ميدو جابر على الانتقال للأهلي، وذهب دونغا وفتحي للزمالك.

يذكر أن هشام محمد خريج ”أكاديمية الأهلي“، وانتقل إلى سموحة العام 2011 ولعب لمدة عام، ومنه إلى المقاصة حتى الآن، وتألق بشدة هذا الموسم، حيث شارك في 30 مباراة وسجل 4 أهداف وصنع اثنين.

ونفى مسؤولو المقاصة مفاوضة الزمالك للاعب وأشاروا إلى أن رغبته الأولى هي العودة إلى الأهلي.

ويعتبر هشام محمد صاحب الـ27 عاما أحد الأعمدة الرئيسية للمقاصة فشارك في 30 مباراة هذا الموسم سجل خلالها 4 أهداف وصنع 2.

وتخرج لاعب منتخب المحليين من أكاديمية الأهلي قبل أن ينتقل إلى سموحة العام 2011 وبعد سنة ذهب إلى المقاصة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com