منع قناة ”بي إن سبورتس“ من تغطية مران منتخب مصر

منع قناة ”بي إن سبورتس“ من تغطية مران منتخب مصر

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

اتخذ المهندس هاني أبوريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، قرارًا بمنع قناة بي إن سبورتس القطرية من تغطية مران المنتخب المصري، مساء السبت، على ملعب رادس.

وتسمح لوائح الاتحاد الأفريقي ”كاف“ بحضور وسائل الإعلام لمدة ربع ساعة في المران الأخير قبل المباراة.

وقال أبوريدة المتواجد مع بعثة منتخب مصر في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز ”: إن القناة القطرية لن تحضر مران منتخب مصر وتم إبلاغ إدارة ملعب رادس بذلك.

وأضاف: ”أصدرنا بيانًا من قبل وأعلنا مقاطعة قطر رياضيًا بعد قرار قطع العلاقات الدبلوماسية في مصر“.

وعلى صعيد آخر، اشتعلت أزمة حراسة المرمى في الساعات الأخيرة قبل لقاء تونس المقرر، غدًا الأحد، في التصفيات المؤهلة إلى بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019.

وتبدو فرص أحمد الشناوي، حارس مرمى الزمالك، الأوفر في المشاركة أساسيًا، ولكن عصام الحضري، حارس المرمى وقائد المنتخب، أبدى غضبه وطلب المشاركة في اللقاء.

وتبدو العلاقة سيئة بين الحضري وشريف إكرامي حارس مرمى الأهلي، وهو الأمر الذي جعل الثنائي يتجنبان الأحاديث مع بعضهما منعًا للأزمات.

من جانبه، أكد الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب المصري، صعوبة مواجهة تونس، غدا الأحد، في تصفيات أمم أفريقيا، مشيراً إلى أن المباراة لها أهمية كبيرة للفراعنة كذلك النسور .

ويحل منتخب الفراعنة، غدا الأحد، ضيفا على نظيره التونسي على ملعب ”رادس “ في مستهل دور المجموعات لتصفيات أمم أفريقيا 2019 بالكاميرون.

وشدد كوبر خلال لقاءه اليوم بالبعثة الإعلامية المرافقة للفراعنة في تونس أن أهمية الفوز بالنسبة للفراعنة يأتي من الناحية الأولى لكسب الثقة والإعلان عن المنافسة على صدارة المجموعة العاشرة للتصفيات القارية، مضيفا إلى أن المواجهة أيضا لها أهمية للمنتخب المصري باعتبارها البروفة الرسمية الوحيدة قبل مواجهتي أوغندا الحاسمتين في تصفيات مونديال روسيا 2018.

وقال مدرب الفراعنة: ”الفوز على النسور في مباراة الغد لا يعني حصد بطاقة التأهل فهي مجرد ضربة بداية يجب إثبات الذات خلالها وتوجيه رسالة لباقي المنافسين بالمجموعة“.

ويقع منتخب الفراعنة في المجموعة العاشرة لتصفيات أمم أفريقيا بجانب منتخبات تونس والنيجر وسوازيلاند.

وأضاف أن مواجهات الفراعنة ونسور قرطاج معروفة دائما بقوتها، خاصة وأن المنتخبين من أقوى منتخبات القارة السمراء خاصة في المنافسة بين دول شمال القارة .

واختتم كوبر تصريحاته، مؤكدا أن فقدان محمود تريزيغيه، لاعب أندرلخت البلجيكي، للإصابة لن يؤثر في ظل وجود البدائل الجاهزة بدنيا وفنيا، مضيفا أن الاستقرار على الحارس الأساسي للمباراة لم يتحدد بعد في ظل ارتفاع مستوى ثلاثي حراسة المرمى عصام الحضري وأحمد الشناوي وشريف إكرامي.

وفي السياق ذاته، كشف أسامة نبيه، المدرب المساعد بجهاز كوبر، أن صعوبة مواجهة تونس تكمن في معرفة كلا الجانبين نقاط القوة والضعف داخل كل فريق مما يجعلها مباراة مثيرة وقوية يبحث فيها كل طرف عن الفوز وحصد الثلاث نقاط.

وقال نبيه: ”نبيل معلول، مدرب تونس، صاحب خبرات تدريبية لا يستهان بها ويعلم كثيرا عن منتخب الفراعنة ومنتخبات شمال أفريقيا وكذلك كوبر الذي حرص على دراسة كل كبيرة وصغيرة في صفوف النسور بداية من سيرة معلول الذاتية وحتى أحدث لاعب منضم للقائمة“.

واختتم مدرب الفراعنة تصريحاته، مشددا على أن قوة مواجهة الغد بين الفراعنة والنسور تكمن في رغبة كل منتخب في فرض سيطرته من البداية والمنافسة على الصدارة منذ انطلاق منافسات المجموعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة