فوز مانشستر سيتي وليفربول.. تعرف على ترتيبهما في الدوري الإنجليزي

فوز مانشستر سيتي وليفربول.. تعرف على ترتيبهما في الدوري الإنجليزي
Britain Football Soccer - Manchester City v Hull City - Premier League - Etihad Stadium - 8/4/17 Manchester City's Sergio Aguero scores their second goal Action Images via Reuters / Ed Sykes Livepic EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: لندن - إرم نيوز

قلب فريق ليفربول الطاولة على مضيفه ستوك سيتي وفاز عليه 2/1 في الجولة الـ 32 من الدوري الإنجليزي.

كما فاز مانشستر سيتي على ضيفه هال سيتي 3/1.

وفي باقي المباريات فاز ساوثهامبتون على مضيفه وست بروميتش ألبيون 1/0 وويستهام يونايتد على ضيفه سوانزي سيتي 1/0، وتعادل ميدلسبرة مع ضيفه بيرنلي سلبيًا.

وعلى استاد بريطانيا، قادت تغييرات المدرب الألماني يورغن كلوب فريق ليفربول لتحويل تأخره بهدف أمام مضيفه ستوك سيتي إلى الفوز بهدفين مقابل هدف.

وتقدم المهاجم الأيرلندي المخضرم جوناثان وولترز بهدف لستوك قبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول ولكن البديلين البرازيليين فيليب كوتينيو وروبرتو فيرمينو سجلا هدفي الفوز لليفربول في الدقيقتين 70 و72.

الفوز رفع رصيد ليفربول إلى 63 نقطة في المركز الثالث وتجمد رصيد ستوك عند 36 نقطة في المركز الثالث عشر.

وقبل دقيقة واحدة من نهاية الشوط الأول تقدم ستوك سيتي بهدف إثر هجمة مرتدة سريعة انتهت بعرضية متميزة من شيردان شاكيري ليقابل جوناثان ولترز الكرة برأسه إلى داخل الشباك.

وبعد مرور 7 دقائق من بداية الشوط الثاني كان ستوك سيتي قريبًا جدًا من تسجيل الهدف الثاني إثر ضربة ركنية أحدثت دربكة في دفاعات ليفربول ولكن الحارس سيمون مونلييه أنقذ مرماه من هدف محقق.

ورد ليفربول بهجمة سريعة انتهت بتصويبة قوية من ديفوك أوريغي لكنها مرت مباشرة بجوار القائم.

وشن ليفربول هجمة جديدة كادت أن تسفر عن هدف ولكن الحارس لي جرانت تصدى ببراعة لتسديدة البرازيلي روبرتو فيرمينو.

وتواصلت خطورة ليفربول على مرمى أصحاب الأرض ولكن الفريق عجز عن الوصول للشباك بفضل براعة لو جرانت الذي تصدى ببراعة يحسد عليها لقذيفة صاروخية أطلقها فيليب كوتينيو ثم سدد جيمس ميلنر كرة قوية برأسه لكنها ارتطمت بالعارضة.

واسفرت الهجمات المتتالية من جانب ليفربول عن تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 70 عبر تسديدة قوية من فيليب كوتينيو من داخل منطقة الجزاء.

وبعد دقيقتين فقط أضاف فيرمينو الهدف الثاني لليفربول بعدما تلقى تمريرة من منتصف الملعب عن طريق جورجينيو ليتسلم الكرة بشكل جيد ويسدد كرة قوية بقدمه اليمنى في الشباك.

وأنقذ مونلييه مرمى ليفربول من هدف محقق في الدقيقة 74 وتصدى لانفراد كامل من سايدو بيراهينو.

ولم يحدث أي جديد خلال الدقائق الأخيرة ليخرج ليفربول فائزًا ويحصد 3 نقاط غالية.

وعلى استاد الاتحاد أنهى مانشستر سيتي الشوط الأول متقدمًا بهدف عكسي سجله المدافع المصري الدولي احمد المحمدي بطريق الخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 31.

وأضاف الأرجنتيني الدولي سيرخيو أغويرو الهدف الثاني لمانشستر في الدقيقة 48 وتكفل فابيان ديلف بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 64 وتكفل أندريا رانوكيا بتسجيل الهدف الوحيد لهال سيتي في الدقيقة 85.

الفوز رفع رصيد مانشستر سيتي إلى 61 نقطة في المركز الرابع وتجمد رصيد هال سيتي عند 30 نقطة في المركز السابع عشر.