4 عوامل تزيد صعوبة مواجهة مصر وأوغندا في أمم أفريقيا – إرم نيوز‬‎

4 عوامل تزيد صعوبة مواجهة مصر وأوغندا في أمم أفريقيا

4 عوامل تزيد صعوبة مواجهة مصر وأوغندا في أمم أفريقيا

المصدر: كريم محمد– إرم نيوز

يخوض منتخب مصر، مساء اليوم السبت، مواجهة ليست سهلة، أمام نظيره الأوغندي بالجولة الثانية للمجموعة الثالثة، ببطولة كأس الأمم الأفريقية، المقامة حاليًا في الغابون.

ويسعى منتخب الفراعنة، لتقديم صورة مغايرة للعرض الهزيل الذي ظهر عليه في لقاء مالي الأخير بالبطولة، بعدما تعادل سلبيا.

وترصد ”إرم نيوز“ بعض العوامل التي تزيد صعوبة المواجهة.

محمد صلاح والضغوط

تحاصر الضغوط اللاعب المصري محمد صلاح، نجم فريق روما الإيطالي، بعدما تعرض لانتقادات حادة بسبب مستواه الهزيل في لقاء مالي.

وزادت الضغوط بتغريدة أطلقها ”صلاح“، حول منتقديه، وهو الأمر الذي يؤكد أن اللاعب فقد جزءًا من تركيزه خلال البطولة مع الضغوط المستمرة من الإعلام والجماهير.

ويبقى صلاح أبرز سلاح في تشكيلة الفراعنة، وهداف الفريق الحالي، وتراجع مستواه يعني تراجع فرص منتخب مصر في الفوز على منافسيه.

وطالب فتحي نصير، الخبير الكروي الشهير، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“ محمد صلاح بضرورة التركيز والابتعاد عن أية ضغوط، والتفكير في المستطيل الأخضر فقط.

وأكد نصير أن المحترف المصري لديه قدرات كبيرة، وظفها كثيرًا لصالح منتخب مصر، ولكن يجب ألا يفكر في منتقديه وهواة إثارة الأزمات.

عناد كوبر

أعلن الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب، تمسكه بطريقة اللعب وتشكيلته في تصريحاته للصحافيين قبل لقاء أوغندا.

ويبدو كوبرالعنيد، عائقًا أمام تطوير طريقة لعب الفراعنة خلال مباراة أوغندا، خاصة في ظل الانتقادات التي تحاصره حول اللعب الدفاعي الصارم، بجانب الإبقاء على بعض اللاعبين أصحاب السرعات والمهارات مثل رمضان صبحي ومحمود عبدالمنعم ”كهربا“ كبدلاء.

وأكد ماهر همام، مدرب الأهلي الأسبق، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“ أن كوبر يجب أن يتخلى عن لعبه الدفاعي بعض الشيء ويمنح الفرصة لبعض البدلاء أصحاب السرعات، وخاصة رمضان صبحي ومحمود كهربا.

وأشار إلى أن كوبر مدرب دفاعي، ولكن في بعض المباريات يجب أن يتخلى عن حذره، مثل لقاء أوغندا، لأن المنتخب يسعى لتحقيق الفوز، ولا شيء سواه.

أزمة حراسة المرمى

تلقي أزمة حراسة المرمى بظلالها على منتخب مصر في البطولة، بعد إصابة أحمد الشناوي في لقاء مالي ووداعه البطولة.

واشتكى شريف إكرامي، من إصابة أيضًا قبل مباراة مالي، وأعلن الجهاز الفني بقيادة كوبر، تعافي الحارس، ولكن المخاوف من تجدد الإصابة، هو الأمر الذي يجعل منتخب مصر يكمل البطولة بحارس واحد، وهو عصام الحضري فقط.

وأكد حسام البدري، المدير الفني للأهلي، في تصريحات إعلامية، أن أزمة حراسة المرمى مؤثرة للغاية، موضحًا أنه كان يتمنى ضم حارس رابع، واستبعاد شريف إكرامي بعد إصابته قبل لقاء مالي.

مفاجآت أوغندا

يبدو منتخب أوغندا، أحد الفرق التي تملك عنصر السرعة والقوة، ومرشحة لإحداث المفاجآت ببطولة كأس الأمم الأفريقية، التي تقام حاليًا في الغابون.

ويقود منتخب أوغندا، مدير فني، هو الصربي ميلوتين سيردغوفيتش، الشهير بـ“ميشو“ ويملك خبرات في العمل بالقارة الأفريقية، في ظل توليه من قبل قيادة منتخب رواندا والهلال السوداني، وسان جورج الإثيوبي، ويانغ أفريكانز التنزاني.

ويراهن منتخب أوغندا على خبرات نجومه، المهاجم غيوفري ماسا، الذي لعب لسنوات في الدوري المصري، عبر أندية المصري البورسعيدي والشمس والاتصالات بجانب سينكروما وفاروق مايا ودينيس أوغوما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com