مصر.. 4 أزمات تحاصر كلاسيكو الأهلي والزمالك

مصر.. 4 أزمات تحاصر كلاسيكو الأهلي والزمالك

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

مع اقتراب موعد لقاء كلاسيكو الدوري المصري، بين الأهلي والزمالك، يوم 29 ديسمبر الجاري، نشبت بعض الأزمات التي تهدد المباراة بالتأجيل، وعدم إقامتها في موعدها.

وأصبح تأجيل لقاء القمة بين قطبي الكرة المصرية، العنوان البارز في الوسط الكروي المصري حاليًا، في ظل تصريحات متبادلة بين مسؤولي اتحاد الكرة ومنتخب مصر، وأيضًا الناديين الأهلي والزمالك، حول تأجيل المباراة.

ويرصد ”إرم نيوز“، في التقرير التالي، أبرز الأزمات التي تحاصر مباراة القمة بين الأهلي والزمالك.. فإلى السطور القادمة:

مخاوف كوبر

يظل السبب الرئيس في احتمالية تأجيل اللقاء، مخاوف المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني لمنتخب مصر، من إقامة المباراة قبل بداية الإعداد لبطولة كأس الأمم الأفريقية، التي تقام يناير المقبل.

وأبدى كوبر تخوفه من نقطتين، الأولى تتمثل في إرهاق اللاعبين في ظل قوة لقاء الكلاسيكو، ما يؤثر على اللاعبين نفسيًا وبدنيًا قبل الإعداد لأمم أفريقيا، وقد يعرضه لفقدان أحد نجوم الفريقين حال الإصابة.

وتتمثل النقطة الأخرى في خوف كوبر من حدوث أي أزمة تؤثر على استعدادات المنتخب، وعلاقة اللاعبين، مثلما حدث من قبل في لقاء السوبر المصري بالإمارات حين قام رمضان صبحي لاعب الأهلي السابق بالوقوف على الكرة، واشتبك مع حازم إمام ظهير الزمالك السابق.

وقال حسام البدري، المدير الفني لفريق الأهلي، في تصريحات إعلامية، إنه يقدر مخاوف كوبر من إقامة اللقاء في هذا التوقيت، قبل الإعداد لبطولة أمم أفريقيا.

وأضاف البدري: ”كان من الأفضل أن يقام اللقاء بعيدًا عن نهاية الدوري، وتنبيه اتحاد الكرة على إقامة اللقاء في وسط الدور الأول“.

في المقابل، استنكر علي ماهر مدرب الأهلي السابق، ما يتردد حول إمكانية وجود خلافات بين اللاعبين، موضحًا أن معسكر منتخب مصر قادر على إذابة أي خلاف، خاصة أن الفريق لديه بطولة مهمة، وتحتاج تركيز الجميع.

وأكد ماهر في تصريحات خاصة لـ ”إرم نيوز“، أنه ليس هناك مبرر لتأجيل لقاء القمة، ومن الأفضل إقامة هذا اللقاء من أجل تجهيز اللاعبين بمواجهة قوية، خاصة أن الإعداد للبطولة ضعيف بعض الشيء، ويشهد لقاءً وحيدًا وديًا أمام تونس“.

الحكام ورأس السنة

تبقى الأزمة الثانية، في استقدام حكام أجانب مميزين لإدارة المباراة، في ظل عطلة أعياد الميلاد، التي يقضيها الحكام الأوروبيون حاليًا.

وقال عصام عبدالفتاح، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري ورئيس لجنة الحكام، في تصريحات إعلامية، إن هناك أزمة بالفعل في الاتفاق مع حكم مميز لإدارة هذه المباراة.

وأشار إلى أنه ينتظر رد الأوزبكي رافشان إيرماتوف، لتعيينه حكمًا للمواجهة، موضحًا أن الاتحاد المصري يسعى لتعيين حكام أجانب في ظل رفض الناديين تعيين حكام عرب أو مصريين.

أزمة الملعب

ويشهد اللقاء أزمة أخرى، وهي تحديد الملعب الذي يستضيف المواجهة، وهي مشكلة تحاصر لقاء القمة باستمرار، خاصة أن الأمن يرفض إقامته في القاهرة.

ويبقى ملعب برج العرب أو الجيش الثالث بالسويس، الأقرب لاستضافة المباراة بين الناديين الكبيرين، إلا أن الزمالك لم يحسم موقفه بعد من الملعب الذي يستضيف اللقاء.

وقال عامر حسين، رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد المصري، في تصريحات خاصة لـ ”إرم نيوز“، إنه سيتم إعلان ملعب اللقاء خلال الساعات القادمة، بعد الحصول على موافقة الأمن ووزارة الدفاع، على إقامة اللقاء في برج العرب أو السويس.

وأضاف: ”كنت أتمنى إقامة اللقاء باستاد بتروسبورت، كما هو محدد بجدول مسابقة الدوري، ولكن الأمن أبدى رفضه لإقامة المباراة في القاهرة“.

حرب البيانات

تبدو الأجواء متوترة بين الناديين الكبيرين، قبل مواجهة القمة، خاصة في ظل حرب البيانات التي نشبت مؤخرًا عقب إصدار الأهلي بيانًا رسميًا، يرفض خلاله إقالة رضا البلتاجي رئيس لجنة الحكام، ويطالب بالتحقيق في أسباب إقالته بعد أن تعرض لضغوط.

وسبق الأهلي بيان من الزمالك يطلب رحيل البلتاجي عن منصبه، الأمر الذي حدث بالفعل، ما أثار انزعاج مسؤولي القلعة الحمراء، حول دور مرتضى منصور رئيس الزمالك في إدارة المسابقة.

وتمنى اللواء الدهشوري حرب، رئيس الاتحاد المصري السابق، في تصريحات خاصة لـ ”إرم نيوز“، أن يخرج لقاء القمة بسلام ودون أزمات، رغم توتر الأجواء.

وأضاف: ”مباراة القمة دائمًا تشهد ندية بطبيعتها، ولكن هناك حالة من التوتر بين المسؤولين، يجب أن تنتهي فورًا لمصلحة الكرة المصرية“.

من جهة أخرى كشف الاتحاد المصري لكرة القدم، برئاسة هاني أبوريدة، عن الملعب الذي سيقام عليه لقاء القمة، بين الأهلي والزمالك يوم 29 ديسمبر الجاري، في بطولة الدوري العام.

وقال عامر حسين رئيس لجنة المسابقات لشبكة ”إرم نيوز: ”تقرر بشكل رسمي إقامة مباراة الأهلي والزمالك في استاد برج العرب بالإسكندرية، بدلًا من استاد بتروسبورت في التجمع الخامس، بعد رفض الأمن إقامتها في القاهرة“.

وأضاف حسين: ”إقامة مباراة القمة يوم 29 ديسمبر الجاري على استاد برج العرب رسميًا، بعد موافقة الأمانة العامة للقوات المسلحة، على إقامة اللقاء بالإسكندرية“.

ومن المقرر أن يلتقي الزمالك مع الأهلي، الخميس المقبل، في الجولة السابعة عشرة من منافسات بطولة الدوري الممتاز، في اللقاء الذي تباينت الآراء داخل الاتحاد المصري حول تأجيله أو إقامته، قبل أن يتم الإعلان الرسمي عن إقامة المباراة في موعدها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة