مرتضى منصور يحتوي أزمة جبر.. وتحذير شديد لمؤمن

مرتضى منصور يحتوي أزمة جبر.. وتحذير شديد لمؤمن

طلب مؤمن سليمان المديرالفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك المصري من رئيس النادي مرتضى منصور عدم رحيل إسلام جمال مدافع الفريق خلال الانتقالات الشتوية.

وكان رئيس النادي قد اعتزم بيع اللاعب لأحد الأندية في الدوري السوداني خلال الفترة المقبلة نظرًا لسلوكياته مع زملائه وعدم انضباطه.

وعلم “إرم نيوز” أن المدير الفني اجتمع برئيس النادي وطلب منه بقاء اللاعب نظرًا لأنه مدافع مميز وأن الفريق في حاجة إلى خدماته خلال الفترة المقبلة.

ولم يصدر رئيس النادي أي قرار بشأن بقاء اللاعب إلا أنه طلب منه ترك الوقت له لإعادة النظر في مصيره خلال الفترة المقبلة.

وفي سياق متصل رفض مرتضى منصور توقيع عقوبة الإيقاف على علي جبر مدافع الفريق بعد أن أبدى استياءه بسبب استبعاده من قائمة اللاعبين التي ستواجه طنطا.

وأشار مصدر مقرب من رئيس النادي في تصريحات خاصة أن مرتضى أشاد بسلوك اللاعب وأخلاقه العالية، مبررًا أن كل لاعب يغضب بسبب عدم المشاركة مع الفريق وهذا أمر طبيعي.

وتابع أن إيقاف اللاعب سيحرم الفريق من  جهوده، خاصة أن النادي يحتاج لكافة لاعبيه نظرًا لاحتدام المنافسة على بطولة الدوري.

إلى ذلك، طلب رئيس النادي الاجتماع بعلي جبر بعد أزمته على خلفية استبعاده من مباراة طنطا في بطولة الدوري الممتاز غدًا.

وطمأن رئيس النادي اللاعب، وأبلغه بعدم صدور أي قرار بإيقافه، نظرًا لأنه لاعب محترم ولا يثير أي مشكلة منذ أن تم التعاقد معه.

ووعد رئيس النادي اللاعب برفع العقوبة المالية المغلظة التي تم توقيعها عليه، مشيرًا الى أنه سيعود للتدريبات الجماعية بصفة منتظمة عقب لقاء طنطا.

وبعدها طالب مرتضى اللاعب بالذهاب إلى معسكر الفريق لتقديم اعتذار للمدير الفني على اعتراضه إثر استبعاده من مواجهة طنطا.

وبالفعل توجه اللاعب إلى فندق الفريق الذي يعسكر فيه استعدادًا للمباراة واعتذر للمدير الفني وتقبل اعتذاره.

كما علم “إرم نيوز” أن مرتضى وجه تحذيرًا شديد اللهجة لمؤمن سليمان المدير الفني للفريق، مهددًا بإقالته خلال الفترة المقبلة حال عدم تحقيق أي نتائج إيجابية.

جاء هذا بعد أن فرض عقوبة على مدافع الفريق علي جبر بعد اعتراضه على استبعاده من مباراة الزمالك وطنطا اليوم الجمعة.

وأوضح رئيس النادي للمدير الفني للفريق أن هذه هي نقطة خلافه السابقة مع محمد حلمي المدير الفني السابق للفريق، حيث أصر على استبعاد حفني وكوفي من لقاء المصري الموسم الماضي رغم الحاجة إليهم.

وطالب الرئيس مؤمن بضرورة احتواء اللاعبين حتى لا ينفروا منه، لأن كافة هذه الأمور تنصب في مصلحة الفريق، لاستمرار منافسته على كافة الألقاب.