أزمة كبيرة قبل لقاء مصر وغانا في تصفيات المونديال

أزمة كبيرة قبل لقاء مصر وغانا في تصفيات المونديال

نشبت أزمة كبيرة، تهدد بنقل لقاء مصر وغانا، المقررة إقامته، غدًا الأحد، على استاد برج العرب بالإسكندرية، في الجولة الثانية من تصفيات كأس العالم.

وقال مصدر مسؤول في اتحاد الإذاعة والتلفزيون لـ”إرم نيوز”: “نشبت أزمة تهدد نقل مباراة المنتخب المصري مع نظيره الغاني، والتي ستقام غدًا، على استاد برج العرب، تلفزيونيًا على الهواء، وما زالت تتصاعد بشكل كبير”.

وأضاف المصدر: “وصلت تعليمات سيادية لمسؤولي التلفزيون، بتنفيذ القانون 13 المنظم للعمل في اتحاد الإذاعة والتلفزيون، والذي يعطيه الحق الوحيد في بث وتصوير المباريات، وأن التلفزيون المصري هو الذي سيقوم بتصوير مباراة مصر وغانا، ومنع أي مخرج أو جهة أخرى من التصوير”.

وتابع: “أصدر المخرج مجدي لاشين، رئيس التلفزيون، قرارًا فوريًا بسفر المخرج محمد نصر، وفريق الفنيين المصاحبين له إلى الإسكندرية لاستلام سيارة الإذاعة الخارجية، الوحدة 22 HD، إلا أن شركة برزنتيشن، صاحبة حق نقل اللقاء، رفضت تعليمات رئيس التلفزيون، وأصرت على عدم تسليم الوحدة لأي مخرج من التلفزيون المصري، وأنها لن تسمح إلا للمخرج البرتغالي، والفريق المصاحب له بدخول سيارة البث وتصوير المباراة، خاصة أنه سبق وحصلت على موافقة، شوقية عباس، رئيس القطاع الاقتصادي، بتأجير هذه الوحدة لتصوير المباراة، وسيقوم مسؤولو ماسبيرو، بتوصيل هذا الاحتجاج من جانب برزنتيشن إلى الجهات الأمنية العليا للتدخل وحسم الموقف”.

وكان العاملون في “ماسبيرو” قد أعلنوا أن رئاسة الجمهورية، ومجلس الوزراء هما من تدخّل مساء أمس، وأصدر تعليمات لقيادات ماسبيرو، بتنفيذ القانون 13، وأن يقوم التلفزيون المصري، من خلال مخرجيه بتصوير المباراة.