مصر.. أزمة جديدة في الزمالك بسبب غرامة ريكاردو

مصر.. أزمة جديدة في الزمالك بسبب غرامة ريكاردو

تلقى مسؤولو الزمالك المصري خطابًا بضرورة تسديد 485 ألف دولار للاعب الفريق السابق ريكاردو قبل يوم 7 نوفمبر الحالي.

وكان الزمالك نجح في تخفيض العقوبة بعدما كانت مليون و50 ألف دولار، قبل أن يتم تخفيضها إلى 485 ألف دولار مع ضرورة دفعها قبل يوم الاثنين المقبل.

ويعاني النادي في الفترة الأخيرة من أزمة مادية بسبب الحجز على أرصدته في البنوك بسبب وجود ديون لصالح ممدوح عباس رئيس النادي الأسبق.

وفي حالة عدم دفع قيمة الغرامة المالية للاعب سيتم إصدار عقوبات جديدة ضد النادي تبدأ بغرامة قيمتها 5% من قيمة الغرامة كاملة وصولًا إلى خصم 6 نقاط من رصيد الفريق بالدوري.

وفي سياق متصل، قرر مؤمن سليمان المدير الفني للفريق الأول بالزمالك، منح لاعبي الفريق الأبيض راحة لمدة 3 أيام بعد مباراة الفريق أمام المصري والمقررة غدًا ضمن منافسات الدوري العام.

وتبدأ فترة توقف الدوري العام عقب انتهاء مباريات الغد بسبب خوض المنتخب المصري لمباراته الهامة أمام منافسه الغاني في إطار مباريات الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

ويستأنف الزمالك مبارياته المحلية يوم 18 نوفمبر الجاري بمواجهة فريق طنطا في منافسات الجولة التاسعة من الدوري المصري.

من جه أخرى فتح أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة الزمالك خط جديد من الاتصالات مع سموحة السكندري للحصول على عمر سعد الظهير الأيسر للفريق.

ووجّه الجهاز الفني للزمالك بضرورة البحث عن ظهير أيسر جيد وتم ترشيح عمر سعد كأهم الصفقات المنتظرة للفريق الأبيض خلال فترة الانتقالات الشتوية.

جاء ذلك بعد تأكّد رحيل علي فتحي عن صفوف الفريق نتيجة الإصابة المزمنة التي يعاني منها.

وانتقل سعد لسموحة قادمًا من حرس الحدود بعد مفاوضات كبيرة كان الزمالك طرفًا فيها إبّان انطلاق الانتقالات الصيفية الماضية.

في السياق ذاته، ضربت الإصابات 11 لاعب من الزمالك حيث لن يتمكنوا من المشاركة في لقاء المصري البورسعيدي المقرر غدًا.

وبات من المؤكد غياب مصطفى فتحي لشهرين على الأقل، حيث سيجري عملية جراحية.

وكذلك سيغيب كل من أحمد الشناوي حارس المرمى وإسلام جمال ومحمد مجدي قلبي الدفاع، وعلي فتحي الظهير الأيسر، وطارق حامد وصلاح ريكو لاعب الوسط، ومحمد مسعد وأيمن حفني وستانلي ومصطفي فتحي.

من جهة أخرى، رشّح وائل جمعة مدافع الأهلي السابق، باسم مرسي نجم هجوم الزمالك للانضمام إلى أحد الأندية السعودية.

وعلمت شبكة “إرم نيوز” من مصادرها الخاصة أن مجلس إدارة فريق سعودي شهير طالبت الصخرة بترشيح مهاجم قوي وموهوب للانضمام إلى صفوف الفريق خلال الفترة الحالية.

ورد جمعة عليهم بأن باسم مرسي أبرز اللاعبين المتواجدين في مصر على الصعيد الهجومي، ناصحًا بتقديم عرض قوي لمرتضى منصور رئيس الزمالك للموافقة على رحيل اللاعب.

ويتمسك الزمالك باستمرار باسم مرسي، ولكن العرض المادي سوف يكون صاحب الكلمة العليا في تحديد رحيل اللاعب من عدمه.