كيف أسقط منتخب مصر الكونغو في عُقر داره؟ – إرم نيوز‬‎

كيف أسقط منتخب مصر الكونغو في عُقر داره؟

كيف أسقط منتخب مصر الكونغو في عُقر داره؟

المصدر: كريم محمد– إرم نيوز

حقق منتخب مصر لكرة القدم، اليوم الأحد، فوزًا مهمًا على حساب مضيفه الكونغو، بهدفين مقابل هدف، في الجولة الأولى للمجموعة الخامسة بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018.

وتصدَّر منتخب مصر ترتيب مجموعته التي تضم غانا وأوغندا، في بداية قوية بمشوار تصفيات المونديال.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ الإخبارية، أبرز أسباب فوز منتخب مصر على حساب الكونغو.

دويتو صلاح والسعيد

لعب تألق الثنائي محمد صلاح وعبدالله السعيد، دورًا كبيرًا في صناعة الفارق لمنتخب مصر، خاصةً أن اللاعبين نجحا في صناعة الخطورة على مرمى الكونغو.

واستعادت الكرة المصرية بعد غياب، دويتو متفاهمًا بين صلاح والسعيد، بعدما تأثرت بشكل واضح بعد اعتزال محمد أبو تريكة، الذي كان يقوم بهذا الدور الذي يلعبه السعيد حاليًا باقتدار.

وظهرت قدرات صلاح في انطلاقاته خلف المدافعين ومحاولاته لخلخة الخط الخلفي للكونغو، فضلاً عن التفاهم الواضح بينه وبين السعيد، الذي أسفر عن الهدف الثاني للفراعنة بوضوح.

وقال أحمد حسام ”ميدو“، محلل قنوات بي إن سبورت، عقب اللقاء، إن صلاح النجم الأول للكرة المصرية حاليًا، لأنه يمتلك خبرات اكتسبها في تجاربه مع تشيلسي الإنجليزي وروما الإيطالي، والعمل مع مدربين كبار، واستغل إمكانياته لصالح منتخب مصر.

وأضاف أن تألق السعيد لعب دورًا مهمًا مع وجود صلاح وظهوره بمستوى طيب للغاية وتألقه اللافت.

تألق الحضري

لعب الحارس عصام الحضري مباراة تاريخية ضد الكونغو، وأنقذ مرماه من أكثر من فرصة محققة، خاصةً تسديدة أونداما في الشوط الأول التي كادت تضاعف النتيجة.

واستطاع الحضري أن يمنح دفاعه المهزوز الثقة بعض الشئ بفضل خبراته وتصدياته الرائعة، رغم تقدم عمره البالغ 44 عامًا، إلا أنه حافظ على مستواه وتألقه.

ونال الحضري إشادة مدرب الحراس أحمد ناجي، والذي أكد أن الحارس المخضرم أفاد منتخب مصر بخبراته الطويلة وقدراته المميزة.

وأضاف ناجي: ”الحضري قدّم مباراة ممتازة وتصدى للكرات الخطيرة على مرماه، ولعب بخبرة وذكاء، ما جعله أحد نجوم اللقاء“.

واقعية كوبر

قدَّم الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني لمنتخب مصر، مباراة تكتيكية جيدة، اتسم خلالها بالواقعية الشديدة، خاصةً أن كوبر لم يندفع للهجوم بدون حسابات دفاعية أمام الكونغو، واحترم المنافس بشكل واضح.

وتغلب كوبر على ثغرة الجبهة اليسرى في دفاعه بتكليف محمود حسن ”تريزيغيه“ بمساندة محمد عبدالشافي دفاعيًا في الشوط الثاني، كما أن تعليماته كانت واضحة للاعبي الوسط بتغطية دفاعية مميزة.

وقال هيثم فاروق، محلل قنوات بي إن سبورت، عقب المباراة، إنه سعيد بواقعية كوبر والتكتيك الذي اعتمد عليه بالتركيز على صناعة الفرص التهديفية وغلق المساحات أمام لاعبي الكونغو.

وأضاف: ”كوبر مدرب ممتاز ويمتلك خبرات طويلة، والنقد الذي يتعرض له يتجاوز الحدود الطبيعية، خاصةً أنه لا يقبل التدخل في عمله“.

الروح القتالية

جاء فوز منتخب مصر بسبب الروح القتالية العالية، التي اتسم بها لاعبو الفراعنة خلال المباراة، والتركيز الشديد لتحقيق حلم التأهل للمونديال.

واستكمل محمد صلاح اللقاء رغم إصابته في كرة مشتركة، كما أن عمر جابر تحامل على نفسه واستكمل اللقاء رغم شعوره بآلام عضلية.

وظهر المردود البدني الواضح والروح القتالية للاعب طارق حامد، الذي بذل مجهودًا كبيرًا في وسط الملعب، كما أن البدلاء لا يشعرون بالضيق لعدم المشاركة، وهو ما ظهر عقب اللقاء بتبادل التهاني دون أي غضب من أي لاعب، وهو ما يعكس الروح القوية داخل المنتخب.

وأشاد أحمد حسن، قائد منتخب مصر الأسبق، عقب اللقاء، بالروح التي تميز بها لاعبو الفراعنة وحققوا بها الفوز، رغم وجود بعض القصور في جوانب فنية واضحة.

وأكد حسن أن منتخب مصر بدأ مشوار دور المجموعات بتصفيات المونديال بطريقة صحيحة، ويجب أن نفوز على غانا للتربُع على قمة المجموعة.

كوبر: هذه أسباب الفوز

من ناحية أخرى، أبدى الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب المصري الأول لكرة القدم، سعادته بالفوز، الذي تحقق اليوم الأحد على الكونغو برازافيل 2/1 في افتتاح دور المجموعات بالتصفيات الأفريقية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وأكد كوبر أن سوء تمركز مدافعي الكونغو وتباطؤهم في الارتداد كانت من أهم مفاتيح الفوز بالمباراة، مشيرًا إلى أن تحركات الثلاثي محمد صلاح وعبد الله السعيد ومحمود حسن (تريزيغيه) في الثلث الهجومي، وأمامهم باسم مرسي لعبت دورًا بارزًا في إصابة مرمى المنافس بالهدفين واقتناص الفوز.

وأضاف كوبر أن الفراعنة حققوا المطلوب من المباراة، وهو العودة إلى القاهرة بالثلاث نقاط وتصدر المجموعة مبكرًا، خاصة قبل مواجهة غانا المرتقبة في الجولة الثانية لتصفيات المونديال.

وقال مدرب الفراعنة: ”خبرة الحضري واستغلال مهارات الثلاثي الهجومي صلاح والسعيد وتريزيغيه من أهم أسباب الفوز اليوم“.

وتابع :“لا يزال أمامنا مشوار طويل وشاق في تصفيات المونديال بجانب خوضنا نهائيات أمم أفريقيا، المرحلة المقبلة تحتاج لجهد كبير“.

من جانبه، أعرب عصام الحضري، حارس مرمى المنتخب المصري وقائده، عن سعادته بالفوز خارج الديار على حساب الكونغو كاسرين عقدة البداية التي لازمت الفراعنة طويلاً .

وقال قائد المنتخب المصري الأول في تصريحاته عقب المباراة: ”الأهم هو الثلاث نقاط ولن ننظر إلى الأداء لأن هدفنا هو الفوز فقط، وهذا ما تحقق في مباراة الكونغو بروح وإصرار من اللاعبين والجهاز الفني والمسؤولين عن اتحاد الكرة المصري“.

وتابع الحضري: ”وارد أن يكون هناك أخطاء من اللاعبين، ولكن الأهم هو المحصلة النهائية وهو الفوز ، ومن الآن يجب أن نركز على مواجهة منتخب غانا القادمة، وكل مباراة لها حسابات مختلفة، ولكنّ هناك إصرارًا على التأهل لنهائيات روسيا“.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com