مجلس الأهلي المصري يرد على دعوة مرتضى منصور.. ويقنع مارتن يول بالبقاء

مجلس الأهلي المصري يرد على دعوة مرتضى منصور.. ويقنع مارتن يول بالبقاء

المصدر: خالد محسن - إرم نيوز

رد مجلس إدارة النادي الأهلي المصري، برئاسة المهندس محمود طاهر على الدعوة التي وجهها المستشار مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، للإدارة الحمراء، بنقل تدريبات فريقها إلى القلعة البيضاء، مع تأمين المران وحماية اللاعبين.

وقال محمد عبدالوهاب، عضو مجلس الأهلي، في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“ إن دعوة المستشار مرتضى منصور، لم تصل لأي مسؤول أهلاوي وكل ما حدث أمر يتردد في وسائل الإعلام.

وأضاف: ”مع احترامنا الكامل للزمالك وإدارته، النادي الأهلي وجماهيره قادرون على حماية اللاعبين واستضافة تدريبات الفريق، مثلما حدث من قبل بتأمين الجماهير للمران بحضور جماهيري فائق النظير“.

وأشار إلى أنه يتمنى تفهم جماهير الأهلي وضع الفريق وخطوات المجلس لتصحيح المسار، وإعادة الفريق لطريق الفوز بالبطولة الأفريقية في أقرب فرصة.

وأكد أن مارتن يول، المدير الفني الهولندي، مستمر مع الأهلي ولا نية للاستغناء عنه، موضحًا أن المجلس بدد مخاوف مارتن يول، بخصوص حدوث وقائع الشغب من جديد وقرار تجميد التدريبات، يأتي لحين هدوء الأوضاع في القلعة الحمراء.

من جانبه، عقد رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، جلسة استمرت لمدة 4 ساعات كاملة، مع الهولندي مارتن يول، المدير الفني للفريق الأحمر، في مكتب طاهر بضاحية مصر الجديدة.

طاهر تطرق في جلسته مع يول إلى نقطتين رئيستين، الأولى تتعلق برأيه في الاستمرار في الفريق من عدمه، بعد أحداث رابطة ألتراس أهلاوي، التي اقتحمت التدريبات، واعتدت على اللاعبين والنقطة الأخرى، تتمثل في أسباب تراجع نتائج الفريق وتقريره عن الموسم الماضي.

البداية كانت عاصفة من مارتن يول، بعد أن رفض تماماً فكرة الاعتداء على اللاعبين أو الجهاز الفني، كما أن الفريق الأحمر تعرض لواقعتين لم يشاهد مثلهما في تجاربه الاحترافية، وهي محاصرة حافلة الفريق في طريق العودة من السويس، عقب لقاء زيسكو الزامبي بدوري أبطال أفريقيا، بجانب اقتحام التدريبات والاعتداء على اللاعبين.

محمود طاهر تعهد لمارتن يول، بعدم حدوث أي أعمال شغب، وتأمين تدريبات الفريق التي توقفت لأجل غير مسمى، ونجح طاهر في إقناع يول بالبقاء مع الأهلي، ولكن بشرط عدم حدوث أي شغب من الجماهير مجدداً.

النقطة الثانية، لخصها مارتن يول، بأن الفريق ما زال في مرحلة بناء ويحتاج لتدعيمات قوية بلاعبين على أعلى مستوى، ليتسيد البطولات المحلية ويفوز بلقب دوري أبطال أفريقيا.

مارتن يول، رحب باستقدام مدرب عام للأهلي ورشح اسم هاني رمزي، للعمل مع الجهاز الفني، إلا أنه تحفظ على فكرة إقالة أسامة عرابي، ووصفه بالمدرب الجيد والمتعاون.

وطلب يول تنفيذ رؤيته بتطوير قطاع الكرة، وإنهاء كل الأمور الخاصة بالتطوير الإداري، لأنه سيساعد في حل أزمات الفريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com