رمضان صبحي يتسبب في حرب إلكترونية طريفة بين بريطانيا وألمانيا

رمضان صبحي يتسبب في حرب إلكترونية طريفة بين بريطانيا وألمانيا

المصدر: محمود غريب - إرم نيوز

دخلت السفارة البريطانية بالقاهرة ونظيرتها الألمانية، في حرب إلكترونية غلب عليها الطابع الكوميدي، على خلفية دعم ومساندة لاعب كرة القدم بفريق ستوك سيتي الإنجليزي والأهلي المصري السابق رمضان صبحي.

سفارة ألمانيا بالقاهرة، قدّمت لرمضان هدية، أثناء تواجده بمقرها اليوم الاثنين، للحصول على تأشيرة دخول ألمانيا، للانضمام لفريقه الذي يواجه هامبورج الألماني وديًا.

2

وكتبت السفارة الألمانية عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي ”فيسبوك“: ”التقينا اليوم رمضان صبحي، لاعب الكرة ‏المصري في السفارة، وقمنا بتسليمه تأشيرته للسفر إلى ‏ألمانيا، للتدرب مع فريقه نادي ستوك سيتي هناك، كما أهديناه شمسية لحمايته من الأمطار في ‏بريطانيا“.

من جانبها، ردت سفارة بريطانيا معلقة: ”إحساس رائع أن تكون في الريادة وأن يتعلم منك الآخرون“، مصحوبة بمنشن لسفارة ألمانيا، في رسالة ضمنية بتقليد الأخيرة لسفارة لندن بالقاهرة.

3

وأمس السبت، نشر السفير البريطاني لدى القاهرة، جون كاسن، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“ صورة بصحبة اللاعب رمضان صبحي، أثناء إعطائه التأشيرة لبريطانيا، في أعقاب احتراف الفرعون المصري في نادي ستوك الإنجليزي.

وكتب السفير معلقًا على الصورة: ”رسميًا رمضان في الدوري الإنجليزي.. سلمته الباسبور والتأشيرة: باسبورك في إيدك تأشيرتك معاك.. تجيب الدوري وتيجي #رمضونا“.

4

وسنّ السفير البريطاني في القاهرة ”جون كاسن“، ظاهرة تعليقات الدبلوماسيين عبر صفاحتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما تحول إلى ظاهرة يمكن لطلاب العلوم السياسية دراستها، وتحليل قدرة سفير دولة أجنبية على الوصول إلى عمق الدولة بعاداتها وتقليدها وتفكير أبنائها وكسب ودهم، وصناعة حديث شيق للسوشيال ميديا والإعلام معًا.

6

السفير البريطاني لدى القاهرة، تحول خلال الفترة السابقة إلى مصدر ثري للصحفيين، ومتابعي مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما نجح في تحويل شخصه من مجرد دبلوماسي يرأس بعثة بلاده الدبلوماسية إلى واحد من المواطنين المصريين، ليكون حاضرًا بقوة في الاحتفالات الرسمية ومشاركًا في المناسبات ومعلقًا على الأحداث بل متعمقًا في طقوس أهل البلد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة