مصر.. من ينتصر في موقعة رئيس الزمالك ومحمد كوفي؟ – إرم نيوز‬‎

مصر.. من ينتصر في موقعة رئيس الزمالك ومحمد كوفي؟

مصر.. من ينتصر في موقعة رئيس الزمالك ومحمد كوفي؟

المصدر: القاهرة – كريم محمد

تحول اللاعب البوركيني محمد كوفي، مدافع فريق الزمالك المصري، إلى قنبلة موقوتة وأزمة حادة في صفوف الفريق، بعدما هرب إلى بلاده مستغلًا امتلاكه جواز سفره الإيفواري ردًا على الهجوم الحاد الذي تعرض له من جانب المستشار مرتضى منصور، رئيس النادي، في الساعات الماضية.

كوفي أعلن التمرد وأصبحت أيامه معدودة مع الفريق الأبيض بعدما هدد باللجوء للاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“ من أجل فسخ عقده مع إدارة ناديه.

من ينتصر في موقعة رئيس الزمالك ومحمد كوفي؟ هذا ما ترصده ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

محاولات الوقيعة تنتصر

المعلومات الواردة من نادي الزمالك تؤكد أن البعض نجح في الوقيعة بين مرتضى منصور وكوفي، وبالتحديد جمال عبدالحميد، مدير الكرة بالقلعة البيضاء، الذي لعب دورًا كبيرًا في إشعال الخلافات باتهامه اللاعب بالتمرد وادعاء الإصابة بجانب دوره في عدم منح الزمالك مستحقاته المتأخرة.

ويرى طارق يحيى، نجم الزمالك الأسبق، في تصريحاته لـ“إرم نيوز“ أن محمد كوفي عنصر أساسي ورحيله خسارة عن الفريق الأبيض.

وأكد طارق يحيى أن إدارة الزمالك مطالبة بإبعاد أي طرف عن الأزمة والتحدث مع كوفي بشكل شخصي وإذا أراد اللاعب الرحيل يكون من خلال النادي من أجل تحقيق عائد مالي مناسب مثلما حدث في صفقة انتقال محمد عبد الشافي ومحمود عبد المنعم كهربا الذين رحلا للدوري السعودي.

أزمة الوكيل السبب

السبب الأساسي في الأزمة يتمثل في تباطؤ الزمالك في إنهاء أزمة محمد كوفي مع مدير أعماله السابق سمير السيد، الذي طالب بمستحقاته من صفقة انتقاله إلى الفريق الأبيض رغم أنه لم يقم بدوره المفترض ولكنه يملك تفويضًا لإدارة أعمال كوفي.

كوفي طالب أكثر من مرة بحل الأزمة كي لا يتعرض للإيقاف، ولكن إدارة الزمالك تجاهلت الأمر ووصل الأمر لتلميحات بحل أزمته بنفسه وعدم إقحام النادي في الأمر.

وأكد أشرف قاسم، نجم الزمالك الأسبق، لـ“إرم نيوز“ أن أزمات الوكلاء مع اللاعبين أصبحت مشكلة تهدد الكرة المصرية بشكل واضح في الفترة الأخيرة.

وطالب قاسم إدارة الزمالك بالوقوف بجوار كوفي ومساندته في هذه الأزمة واحتوائه لأنه من أفضل اللاعبين الأجانب الذي انضموا للزمالك خلال المرحلة الماضية.

حلول ودية.. وأزمة الفيفا

ويطالب الكثيرون بحل الأزمة وديًا على غرار ما قاله طارق يحيى وأشرف قاسم وهو ما يسعى إليه بعض الوسطاء في الساعات الماضية من خلال الوصول إلى كوفي وإقناعه بالعودة إلى مصر وعقد جلسة ودية مع رئيس النادي.

في المقابل، يبقى خيار اللجوء للفيفا واردًا بعدما أعلن الزمالك تجهيزه شكوى رسمية ضد اللاعب للاتحاد الدولي لإيقافه بجانب أن كوفي نفسه يستعد أيضًا لشكوى الزمالك دوليًا.

إغراءات الخليج

كوفي تلقى عدة عروض للرحيل إلى الخليج وهو الأمر الذي يبدو سببًا في محاولات تمرد اللاعب للرحيل عن الفريق الأبيض.

مسيرة كوفي، البالغ 29 عامًا، مع الزمالك تؤكد أنه لاعب سوبر ويستحق أن ينتقل لأكبر أندية الخليج بجانب أنه يملك تجربة مع فريق مارسيليا الفرنسي ”ب“.

وشارك كوفي في 28 مباراة الموسم الماضي وسجل 3 أهداف وتألق بشكل واضح في خط الدفاع كما أنه كان عنصرًا أساسيًا في الموسم قبل الماضي وشارك في 31 مباراة أيضًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com