تفاصيل هروب مروان محسن من مقر الأهلي المصري

تفاصيل هروب مروان محسن من مقر الأهلي المصري

المصدر: إيهاب محمد- إرم نيوز

ظهر مروان محسن، مهاجم فريق الإسماعيلي، داخل مقر النادي الأهلي المصري بالجزيرة، ظهر الذاثنين، بشكل مفاجئ، للاجتماع مع مسؤولي القلعة الحمراء، من أجل الخضوع للكشف الطبي، وإتمام إجراءات انتقاله رسميًا في الموسم المقبل.

وغادر محسن، مقر النادي الأهلي بشكل عاجل، قبل حضور وسائل الإعلام، بعدما تلقى تعليمات من محمد عبدالوهاب، عضو مجلس إدارة القلعة الحمراء، بالانصراف، للرغبة في عدم الإعلان عن الصفقة في الوقت الحالي، للعديد من الاعتبارات.

وتوجه اللاعب برفقة الدكتور خالد محمود، طبيب الأهلي، إلى أحد المراكز الطبية بالقاهرة، للخضوع للكشف الطبي، تمهيدًا لانتظامه في التدريبات خلال الأيام المقبلة.

وحصل الفريق الأحمر، على الاستغناء الخاص باللاعب من الإسماعيلي، بعد سداد مليون دولار للدراويش، بخلاف إعارة أحد لاعبي الأهلي، لمدة عام واحد.

ويرغب الأهلي، في الإعلان عن صفقاته الجديدة، الأربعاء المقبل، على أن تشارك جميعها في التدريبات، في اليوم التالي، عقب عودة الفريق من الإجازة القصيرة التي منحها الجهاز الفني للاعبين، لمدة 4 أيام.

ومن المنتظر أن يعلن الأهلي عن ضم العديد من الصفقات، أبرزهم مروان محسن، وعلي لطفي، حارس مرمى إنبي، وعلي معلول لاعب الصفاقسي التونسي، ومحمد ميدو جابر صانع ألعاب فريق مصر المقاصة، بالإضافة إلى مهاجم أفريقي يتكتم النادي على بياناته.

وأكد مصدر مسؤول داخل قلعة الجزيرة، على وجود اتفاق مع إدارة الإسماعيلي، بعدم الإعلان عن صفقة مروان محسن، قبل إنهاء الاتفاق على اللاعب المقرر إعارته للدراويش ضمن الصفقة، حيث يفاوض الدراويش الثلاثي باسم علي وسعد سمير ومحمد رزق.

ويسعى الأهلي، إلى التعاقد مع اللاعب عمرو طارق، مدافع فريق ريال بيتيس الإسباني السابق، خلال ساعات، عقب فسخ تعاقده بالتراضي مع الإسماعيلي مؤخرًا.

وقال مصدر مسؤول داخل القلعة الحمراء، لإرم نيوز، إن محمد عبدالوهاب، عضو مجلس إدارة النادي، وعصام سراج مدير التعاقدات، سيعقدان جلسة مع اللاعب مساء اليوم، لحسم صفقة انتقاله للفريق، في الموسم المقبل.

وجاءت رغبة الأهلي في التعاقد مع طارق، من أجل تدعيم خط دفاعه في الموسم المقبل، بعدما طلب الجهاز الفني للفريق بقيادة الهولندي مارتن يول، التعاقد مع ثنائي دفاعي مميز، في ظل تحفظه على مستوى سعد سمير ومحمد نجيب، واعتماده الدائم على أحمد حجازي ورامي ربيعة.

وكان عمرو طارق، قد انضم إلى الإسماعيلي منذ 33 يومًا فقط، في صفقة انتقال حر، عقب رحيله من ريال بيتيس الإسباني، إلا أنه أصر على فسخ عقده، بسبب عدم ارتياحه نفسيًا ضمن صفوف فريق الدراويش.

في نفس السياق، يكثف مجلس إدارة نادي الزمالك، برئاسة مرتضى منصور، مفاوضاته في الفترة الحالية، مع أحمد حمودي، نجم الفريق الأبيض الذي انتهت إعارته من بازل السويسري، وذلك للتعاقد معه نهائيًا، بداية من الموسم المقبل.

ويرغب مسؤولو القلعة البيضاء، في إنهاء المفاوضات مع اللاعب، وشرائه بشكل نهائي، خاصة بعد الإصابة التي تعرض لها محمد إبراهيم، نجم الفريق، في لقاء أمس، وغيابته عن الملاعب لفترة لا تقل عن 4 أشهر.

وقال مصدر داخل النادي الأبيض لإرم نيوز ”حمودي لم يرد حتى الآن على مسؤولي الزمالك، إلا أنه تلقى وعدًا بالمشاركة بصورة أساسية مع الفريق في المباريات، وتنفيذ مطالبه المادية“.

وأصبح الجهاز الفني للزمالك، بقيادة محمد حلمي، في ورطة، بعد إصابة محمد إبراهيم، ورحيل محمود عبدالمنعم كهربا على سبيل الإعارة لاتحاد جدة السعودي، ما جعل بقاء حمودي مع الفريق أمرًا ضروريًا، لتعويض غياب الثنائي المذكور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com