تفاصيل منع مجدي عبدالغني من دخول الكونغو

تفاصيل منع مجدي عبدالغني من دخول الكونغو

المصدر: محمود غريب – إرم نيوز

تعرض مجدي عبدالغني، لاعب الأهلي ومنتخب مصر وعضو اتحاد الكرة السابق، لموقف محرج، أثناء سفره للكونغو، لحضور اجتماع القسم الأفريقي لجمعية اللاعبين المحترفين ”فيفبرو“.

ومنعت سلطات الكونغو، عبدالغني، من الدخول إلى أراضيها ، وقامت بترحيله إلى مصر، مرة أخرى، دون إبداء أسباب.

وصرحت مصادر أمنية بالمطار، أن نجم الأهلي السابق، وصل من الكونغو بعد سفره لها، بعدة ساعات، حيث تبين أن السلطات هناك منعته من الدخول، أثناء قيامه بإنهاء إجراءات وصوله، واصطحبه الأمن إلى الطائرة، لإعادته لمصر.

ومن جانبه، قال عبدالغني، إنه استقل الخطوط الإثيوبية من القاهرة إلى أديس أبابا، لعمل ”ترانزيت“ بها، قبل التوجه إلى الكونغو.

وأضاف في تصريحات صحفية: ”وصلت مطار الكونغو وقدمت لهم التأشيرة، وطلبوا مني الدعوة عندما قلت لهم أنني حضرت للمشاركة في مؤتمر الفيفبرو، ولكنني فوجئت بأنهم ماسكين اتنين من بتسوانا (بيقلبوهم) عشان يأخذوا منهم أي فلوس“.

وتابع: ”ختمت جواز سفري، وعملت بصمة العين، وركبت سيارة، وتوجهت لاستلام الشنط، لكنني فوجئت بأحد الأفراد يطلب مني (طاقية) على سبيل الرشوة، وقلت له مش عندي غيرها، ثم فوجئت به يقول لي (لن أسمح لك بالدخول وإذا لم تعد إلى بلدك سأعتقلك) وفي يده الكلبشات“.

وأكمل: ”حاولت الاتصال بالسفير المصري في الكونغو، لكن دون جدوى، لذا قررت العودة، بعد ما لمسته من عنصرية هناك، لأنني عربي“، لافتًا إلى أنه عاد إلى القاهرة دون استرجاع حقائبه حتى الآن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com