الطامعون في كرسي رئاسة الأهلي المصري

الطامعون في كرسي رئاسة الأهلي المصري

المصدر: كريم محمد– إرم نيوز

تبدو الأجواء مشتعلة داخل أروقة النادي الأهلي المصري، قبل الاجتماع المثير يومي 24 و25 مارس الجاري للجمعية العمومية، لمناقشة الميزانية التي قدمها مجلس الإدارة الحالي، برئاسة محمود طاهر.

وبدأت بعض الجبهات المعارضة لاستمرار طاهر ومجلسه، الترتيب للإطاحة به، من خلال رفض الميزانية والدعوة لعمومية طارئة، لسحب الثقة منه والدعوة لانتخابات مبكرة.

محمود طاهر يتعرّض لحرب شرسة من بعض المعارضين، أملًا في الانتخابات التي تسفر عن رئيس جديد للأهلي.

وترصد ”إرم نيوز”، أبرز الطامعين في كرسي رئاسة النادي الأهلي خلال المرحلة المقبلة.

محمود الخطيب

يبقى محمود الخطيب، أسطورة الكرة المصرية، أبرز المرشحين لتولّي رئاسة الأهلي، حال رحيل محمود طاهر عن منصبه.

الخطيب أصبح مطلبًا جماهيريًا، في ظل المعاناة لفريق الكرة في وجود مجلس طاهر على مدار موسمين، وقبل التعاقد مع المدرب الهولندي مارتن يول.

وطالب العديد من مشجعي النادي الأهلي، بعودة الخطيب الذي تحقق في عهده وحسن حمدي، رئيس النادي السابق، العديد من الإنجازات والبطولات.

”بيبو“ يتعرض لضغوط قوية من أجل خوض انتخابات النادي الأهلي، حال إسقاط المجلس الحالي.

حسام بدراوي

يفكر حسام بدراوي، السياسي المعروف والأمين الأخير للحزب الوطني المُنحل، في خوض انتخابات رئاسة الأهلي حال الدعوة لانتخابات.

وترشح بدراوي من قبل لانتخابات النادي الأهلي على مقعد الرئاسة، وسقط أمام حسن حمدي في انتخابات عام 2005، وبعدها قاطع العمل الرياضي ولكنه عاد للظهور في القلعة الحمراء مؤخرًا، وبدأ التحدث مع بعض قيادات الجمعية العمومية لجس النبض، بخصوص فرصه لخوض الانتخابات.

العامري فاروق

يفكر العامري فاروق، وزير الرياضة المصري الأسبق، بقوة في خوض الانتخابات على مقعد الرئاسة، خاصة أنه من أشد المعارضين للمجلس الحالي.

ويقود العامري حربًا شرسة لإسقاط المجلس الحالي، وخوض الانتخابات القادمة على مقعد الرئاسة، خاصة أنه يتمنى الجلوس على عرش القلعة الحمراء وهو الهدف الذي يسعى إليه في المرحلة المقبلة.

طاهر أبوزيد

يدرس أيضًا وزير الرياضة السابق طاهر أبوزيد، خوض الانتخابات حال إسقاط مجلس طاهر.

ويطمع أبوزيد بالحصول على رئاسة النادي الأهلي خلال المرحلة المقبلة، خاصة أنه من المرشحين دائمًا للفوز بمقعد الرئاسة، وسبق أن ترشح في الانتخابات الملغاة لرئاسة الأهلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة