صدمة في الأهلي المصري.. والقيعي يعلن: هؤلاء يحددون مصير الإدارة (فيديو إرم)

صدمة في الأهلي المصري.. والقيعي يعلن: هؤلاء يحددون مصير الإدارة (فيديو إرم)

المصدر: القاهرة ـ إرم نيوز

حالة من الغضب والدهشة تسيطر داخل مجلس إدارة النادي الأهلي، بسبب التصرفات الآخيرة لفرج عامر رئيس نادي سموحة.

وكان فرج عامر قد خرج لوسائل الإعلام وكشف عن المفاوضات السرية، التي يقودها الأهلي مع المهدي سليمان حارس سموحة ، للحصول على خدماته في نهاية الموسم.

وتشير بعض المصادر الخاصة، إلى وجود حالة من الغضب داخل إدارة الأهلي والكابتن طارق سليمان مدرب حراس المرمى، من فرج عامر بسبب هذا التصريح، خوفاً من تأثير ما ردده على حالة التركيز التي يمر بها الثلاثي ”شريف إكرامي –وأحمد عادل عبد المنعم –ومسعد عوض“.

ورفض أحد الأعضاء داخل المجلس الرد على تصريحات رئيس سموحة، مؤكداً أن الوقت مازال مبكراً ، للبحث عن حارس مرمى جديد لكي ينضم لصفوف الفريق.

وعلم ”إرم نيوز“ أن إدارة الأهلي غاضبة أيضًا من القيمة المالية ، التي حددها فرج عامر لبيع المهدي سليمان، حيث يرغب رئيس سموحة في الحصول على 10 ملايين جنيه، في الوقت الذي ترى خلاله إدارة الأهلي أن هذا الرقم مبالغ فيه بشكل كبير.

وزاد من غضب إدارة الأهلي ناحية سموحة، هو موافقة الأهلي خلال انتقالات يناير على رحيل ”محمد حمدي زكي“ على سبيل الإعارة ، عندما احتاجه الفريق السكندري من أجل فتح صفحة جديدة في العلاقات بين الطرفين، خاصة بعد رفض سموحة في المواسم السابقة السماح للثنائي طارق حامد وإبراهيم عبد الخالق للانتقال للأهلي، وتمت الموافقة على انتقالهما للزمالك.

ويتردد بقوة تراجع الأهلي عن فكرة التعاقد مع المهدي سليمان أو التعامل مع سموحة من جديد، والبحث عن حارس مرمى آخر في بطولة الدوري الممتاز، سيكون انضمامه على حساب مسعد عوض.

إلى ذلك، قال عدلي القيعي، مدير التسويق الأسبق بالنادي الأهلي المصري، إن الجهة الوحيدة القادرة على اتخاذ قرارات تتعلق بمصير مجلس الإدارة المعين برئاسة محمود طاهر، ومناقشة الميزانية، هي الجمعية العمومية.

وأبدى مدير التسويق الأسبق بالأهلي، في لقاء خاص مع ”إرم نيوز“، سعادته لوجود أكثر من شركة راعية لتسويق بطولتي الدوري والكأس، مشيرًا إلى أن هذا الأمر يساهم في إثراء الحالة الرياضية في مصر.

وأضاف القيعي ”المشجع المصري يشاهد المباريات فقط، ولا يهتم بمسألة البيع والرعاية“، مؤكدًا أنه لابد من تحديد الحقوق بين جميع الأطراف في المنظومة، حتى لا تحدث أزمات بينها مستقبلًا.

يذكر، أن شركة ”بريزنتيشن“، هي الراعية الرسمية للدوري الممتاز، فيما نجحت شركة ”تيلي سيرف“، في الحصول على رعاية مسابقتي الكأس والسوبر المصري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة