5 نجوم فرضوا أنفسهم على كوبر

5 نجوم فرضوا أنفسهم على كوبر

مع نهاية معسكر منتخب مصر لكرة القدم في أسوان، وبعد خوض لقاءين وديين مع الأردن وليبيا، بدأ الجميع داخل صفوف الفراعنة، يعدد المكاسب التي حصدها الفريق بعد مشاهدة بعض لاعبي الدوري المصري.

الكثيرون انتقدوا معسكر منتخب مصر في ظل كثرة اللاعبين الذين ضمهم الأرجنتيني هيكتور كوبر المدير الفني للفراعنة، ولم يشاهدهم لوقت كافٍ بل لم يمنح أحدهم الفرصة في اللقاءين، مثل أيمن أشرف وحماده طلبة وأشرك بعضهم لفترات محدودة مثل أحمد مجدي وأحمد رؤوف وعلي فتحي ومحمد ناصف.

بعض اللاعبين فرضوا أنفسهم على كوبر ومنتخب مصر، وأصبحوا في طريقهم للاستمرار رغم صعوبة المنافسة في مراكزهم.

وترصد شبكة إرم الإخبارية، بعض اللاعبين الذين فرضوا أنفسهم على كوبر، فإلى السطور القادمة:

محمد هاني
لفت محمد هاني الأضواء إليه بشدة، بعد مشاركته مع المنتخب في وديتي ليبيا والأردن ونال إعجاب الأرجنتيني كوبر، ليصبح البديل الاستراتيجي لعمر جابر، وربما يشارك أساسيًا حال الاستفادة من جابر في مراكز الوسط.

باسم مرسي
رغم ابتعاده عن مستواه مع الزمالك إلا أن كوبر كسب الرهان بمنح الفرصة لباسم مرسي مهاجم الفريق الأبيض، الذي سجل هدفًا في لقاء ليبيا وحصل على ضربة جزاء.

باسم مرسي يتميز بالروح القتالية بشكل أكبر من عمرو جمال، الذي يعاني نفس الظروف تقريبًا ولكن مرسي رغم شدة الانتقادات ضده إلا أنه أعاد لنفسه الثقة في ودية ليبيا وسجل هدفًا، وسيكون منافسًا قويًا لأحمد حسن ”كوكا“ على مركز رأس الحربة في تشكيل الفراعنة.

صبري رحيل
نفس الأمر تكرر مع صبري رحيل الظهير الأيسر، الذي يبدو أقوى المنافسين لمحمد عبدالشافي لاعب أهلي جدة السعودي في تشكيلة الفراعنة، وهما الثنائي الأكثر صلابة دفاعية، رغم التحفظ على قيامهما بالأدوار الهجومية بالشكل الكاف.

صلاح سليمان
ظهر واضحًا تألق صلاح سليمان، في مشاركته بمباراة ليبيا الودية في مركز الوسط المدافع ثم اللعب في مركز قلب الدفاع، ويعتبر جوكر بمعنى الكلمة ولاعب يحتاجه منتخب مصر لإجادته في أكثر من مركز.

مصطفى فتحي
لا شك أن الموهوب مصطفى فتحي، أحد أبرز اللاعبين الذين خطفوا إعجاب كوبر ونالوا ثقته، ويعتبر البديل الأول للنجم محمد صلاح الذي تراجع مستواه بشكل كبير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة