بعد صفقة الأردني خطاب.. أشهر التجارب العربية في الدوري المصري – إرم نيوز‬‎

بعد صفقة الأردني خطاب.. أشهر التجارب العربية في الدوري المصري

بعد صفقة الأردني خطاب.. أشهر التجارب العربية في الدوري المصري

المصدر: إرم من يوسف هجرس

أعلن النادي المصري البورسعيدي مؤخراً تعاقده مع المدافع الأردني طارق خطاب، نجم منتخب النشامى، ليدعم دفاع الفريق الذي يقوده المدير الفني حسام حسن.

ولم تشهد سوق الانتقالات الصيفية الحالية بالدوري المصري صفقات آخرى مع نجوم عرب، سوى ضم الأردني خطاب.

وتفتح شبكة ”إرم“ الإخبارية، ملف أشهر التجارب العربية في الدوري المصري لكرة القدم..

البرازي ونجدي أشهر المغاربة

إذا بدأنا من المملكة المغربة، فنجد النجم عمر نجدي، مهاجم مصر المقاصة، صاحب أقوى التجارب لأبناء بلاده بالدوري المصري، حيث لعب لأكثر من 4 مواسم وقدم أداءً جيداً.

وظهر أيضاً المدافع المغربي توفيق أجمحي، الذي لعب لسنوات طويلة مع الكروم السكندري، وأيضاً الحارس الراحل عبدالقادر البرازي الذي لعب للإسماعيلي، وأيضاً مواطنه عبد السلام بنجلون في صفوف الدراويش.

ويختلف الحال بالنسبة للجزائريين، فكانت التجارب محدودة، واقتصرت على الزمالك الذي ضم كمال قاسي سعيد في منتصف التسعينيات، وأيضاً محمد الأمين عودية عام 2011، بخلاف بوعلام فارما مع الترسانة، وأمير سعيود لاعب الأهلي والإسماعيلي السابق.

بوجلبان.. التونسي الذي أشعل الصراع

تجارب التوانسة أيضاً محدودة في بلاد الفراعنة، وأشهرها أنيس بوجلبان لاعب وسط الصفاقسي الأسبق، الذي أشعل الصراع بين الأهلي والزمالك قبل أن يرتدي القميص الأحمر.

وضم الزمالك ثنائيًا تونسيًا وهما وسام العابدي ويامن بن ذكري، ولم يقدما المستوى المنتظر.

في المقابل، لعب أيضاً بعض نجوم الكرة الليبية في الدوري المصري، مثل أحمد المصلي الذي وقع للأهلي ولكن لم تكتمل الصفقة وانضم للإنتاج الحربي بعد ذلك، وأيضاً لعب أكرم الزوي ونادر الترهوني وعلي سلامة في أندية دمنهور والإسماعيلي وتليفونات بني سويف على الترتيب.

علي محسن أسطورة يمنية.. وسيطرة عراقية

لن ينسى الزملكاوية التاريخ المشرف لأسطورة اليمن علي محسن، هداف الدوري المصري في الستينيات، وحاول اليمني علي النونو تكرار التجربة في المصري البورسعيدي، ولكن لم يلق الأمر النجاح المنتظر.

في المقابل، كان التواجد العراقي أكبر بالدوري المصري، متمثلاً في عماد محمد الذي انضم للزمالك، ومصطفى كريم هداف الإسماعيلي، وصالح سدير الذي لعب للفريق الأبيض.

محاولات سودانية.. والنور الأبرز

ظهرت محاولات سودانية عن طريق ريتشارد جاستن الذي لعب للإسماعيلي، وأيضاً أنس النور، ومن قبلهم المتميز عمر النور، الذي حقق نتائج رائعة في صفوف الزمالك، وأيضاً عبدالمنعم شطة الذي تألق في صفوف الأهلي.

ندرة خليجية وتجارب شامية

التواجد الخليجي محدود للغاية في الدوري المصري، ويقتصر على تجربة حسين ياسر المحمدي، اللاعب القطري الذي انضم للأهلي والزمالك بجنسيته المصرية.

وتبقى التجارب الشامية أكبر وأفضل، فالكرة السورية دعمت الدوري المصري بمواهب متميزة، مثل مهند البوشي وعبدالفتاح الأغا ومحمد عبدالقادر، بينما تبقى التجربة اللبنانية متمثلة في المهاجم محمد غدار، الذي لعب لفترة قصيرة للأهلي.

وانضم من الكرة الأردنية خالد سعد الظهير الأيسر للزمالك، والحارس عامر شفيع للإسماعيلي، بينما تبقى التجارب الفلسطينية أكبر مثل عماد أيوب ومحمد سمارة والحارس رمزي صالح.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com