3 عوامل تقرب أحمد فتحي من العودة للأهلي

3 عوامل تقرب أحمد فتحي من العودة للأهلي

المصدر: القاهرة - من كريم محمد

أصبح اللاعب أحمد فتحي، نجم منتخب مصر لكرة القدم وفريق أم صلال القطري، على أعتاب العودة إلى فريقه السابق الأهلي في الموسم المقبل.

فتحي أصبح على مقربة من ارتداء الفانلة الحمراء، بناء على طلب لجنة الكرة بالنادي الأهلي، التي تراه الحل الأمثل لمشكلة وسط الملعب، وافتقاد اللاعبين أصحاب الخبرات في بعض المراكز.

وترصد شبكة إرم الإخبارية، أبرز العوامل التي تقرب أحمد فتحي من العودة للأهلي.

رغبة اللاعب في العودة إلى مصر

يرغب أحمد فتحي في العودة من جديد للدوري المصري، خاصة أنه أبدى استياءه من غياب الجمهور في الدوري القطري، بخلاف أجواء الغربة التي يعاني منها، إلى جانب بقائه بديلاً في منتخب مصر لأول مرة منذ فترة طويلة، وبالتالي فالحفاظ على مقعده في صفوف الفراعنة يتطلب العودة للأهلي، للمشاركة أساسياً والبقاء تحت منظار الجهاز الفني بقيادة الأرجنتيني هيكتور كوبر.

ضغوط أسرية

يتعرض فتحي لضغوط أسرية من أجل العودة إلى مصر، خاصة أن اللاعب ليس معتاداً على أجواء الغربة، ويحتاج بكل قوة للعودة لمصر.

الشرط الجزائي

العامل الأخير يتمثل في الشرط الجزائي في عقد اللاعب، الذي يقدر بحوالي 650 ألف دولار، ما يوازي 4.5 مليون جنيه مصري، وهو الأمر الذي يستطيع من خلاله فتحي التخلص من ارتباطه بأم صلال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com