بالأسماء.. ضحايا ميدو ”فاشلون“ خارج الزمالك

بالأسماء.. ضحايا ميدو ”فاشلون“ خارج الزمالك

المصدر: القاهرة - كريم محمد

مازالت جماهير الزمالك تتذكر أن أحمد حسام ”ميدو“ ، المدير الفني الأسبق للفريق الأبيض، كان صاحب القرار الجرئ بالاستغناء عن عدد كبير من نجوم فريق ميت عقبة في نهاية الموسم الماضي.

وتأكد بعد نظر ميدو بعد نجاح مغامرته بضم عدد من نجوم الدوري المصري بخلاف الفشل الذي لاحق ضحايا المدرب الزملكاوي في تجاربهم، بعد الخروج من ميت عقبة.

وترصد شبكة ”إرم“ الإخبارية مسلسل الفشل الذي لاحق ضحايا ميدو خارج الزمالك ، فإلى السطور القادمة:

أحمد جعفر

تحول أحمد جعفر إلى أسير لدكة البدلاء في صفوف إنبي، ولا يشارك باستمرار في ظل تراجع مستواه وقدراته التهديفية، فلم يسجل سوى 3 أهداف فقط مع الفريق البترولي الذي يمنح الثقة للمهاجم صلاح عاشور.

وبدأ جعفر التفكير بجدية في الرحيل عن صفوف إنبي لشعوره بأنه لن يحصل على الفرصة نظراً لفشله في مجاراة الثلاثي صلاح عاشور ومحمود قاعود ومحمود كهربا بخلاف أحمد شرويدة.

عبد الواحد السيد

لا يشارك الحارس عبد الواحد السيد أساسياً مع مصر المقاصة بعد أخطاءه الساذجة في بداية الموسم الحالي.

وأصبح الحارس العجوز صاحب الـ37 عاماً على أعتاب الاعتزال نظراً لتراجع مستواه بشكل ملحوظ لدرجة أنه تحول لأسير لدكة البدلاء ولا يحصل على أي فرصة مع المقاصة.

محمود فتح الله

لا يشارك محمود فتح الله ، مدافع طلائع الجيش، أساسياً مع الفريق العسكري.

فتح الله بات غير قادر على منافسة مدافعي الطلائع، بل واضطر طلعت يوسف مدرب الفريق العسكري لتغيير مركزه للاستفادة منه لخط الوسط.

نورالسيد

فشل نور السيد في تجربة احترافه مع الدفاع الجديدي المغربي ، ولم يستكملها لخلافات خاصة بالأمور المالية بخلاف عدم تقديم اللاعب الأداء المتميز.

ورغم مشاركة نور أساسياً مع إنبي فريقه الحالي إلا أنه لم يصل بعد لقمة مستواه والأداء الذي يجعل الزمالك نادماً على تركه.

أحمد سمير

يبقى أحمد سمير، ظهير أيمن المصري البورسعيدي، أحد الثغرات الواضحة في صفوف المصري، ولم يستطع أن يثبت جدارته بأنه كان قادراً على الاستمرار مع الزمالك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com