ثلاث عقبات تهدد مشروع القرن في الزمالك

ثلاث عقبات تهدد مشروع القرن في الزمالك
مجلس إداراة الزمالك

المصدر: القاهرة - من كريم محمد

مخطئ من يظن أن مجلس إدارة نادي الزمالك، برئاسة المستشار مرتضى منصور، قد رفع الراية البيضاء، في وجه الانتقادات العاصفة، التي واجهها مؤخراً بخصوص مشروع القرن بالنادي، بإنشاء مول على أعلى مستوى، في نفس موقع ملعب ”حلمي زامورا“.

وتلقى الزمالك، عرضاً سخياً، من شركة سعودية، لإنشاء مول على ملعب حلمي زامورا، مقابل ملياري و300 مليون جنيه مصري، بحق انتفاع يمتد إلى 25 عاماً.

وترصد شبكة إرم الإخبارية، أبرز العقبات التي تهدد مشروع القرن في القلعة البيضاء.

هدم ملعب زامورا

تبقى مسألة هدم ملعب ”حلمي زامورا“ أو ”عبد اللطيف أبورجيلة“ كما أطلق عليه مجلس إدارة النادي الحالي، هي العقبة الأكبر أمام مشروع المول العالمي للزمالك.

العديد من رموز النادي، يعارضون هدم ملعب زامورا، حيث أن لهم تاريخ طويل مع الملعب، الذي يحمل ذكرياتهم سواء في التدريبات أو المباريات.

تعالي أصوات المعارضة

تعالت أصوات جبهة المعارضة في نادي الزمالك، بشكل كبير، الفترة الأخيرة، بعد أن أعلن بعض الأعضاء الحرب على المجلس الحالي.

ويقود جبهة المعارضة رؤوف جاسر نائب رئيس النادي الأسبق، وعبد الله جورج، ومصطفى عبدالخالق، بخلاف عدد من رموز النادي الذين يرفضون هذا المشروع جملةً وتفصيلاً.

أزمات ممدوح عباس

تبقى أزمات مجلس الإدارة الحالي، مع ممدوح عباس، رئيس النادي السابق، عقبةً أمام إتمام المشروع.

ويخشى مسؤولون بمجلس إدارة القلعة البيضاء، حدوث أي جديد في صراع مرتضى وعباس، يطيح بالمجلس الحالي، مما سيحول دون إتمام مشروع المول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com