3 عوامل تقرب آلان جريس من تدريب مصر

3 عوامل تقرب آلان جريس من تدريب مصر

المصدر: القاهرة من يوسف هجرس

أصبح الفرنسي آلان جريس، المدير الفني للمنتخب السنغالي لكرة القدم ، على أعتاب التعاقد رسمياً لقيادة منتخب مصر في المرحلة القادمة خلفا للمدرب الوطني شوقي غريب.

اتحاد الكرة استقر على تعيين جريس في المرحلة القادمة بعد أن استقر مسؤولو الجبلاية على الاستعانة بمدير فني أجنبي، في ظل استمرار محاولات بعض أعضاء الاتحاد المصري على إسناد المهمة للكابتن حسن شحاتة.

وترصد ”شبكة إرم الإخبارية“ العوامل التي تقرب جريس لتولي المهمة.

التفرغ وعدم الارتباط بأي منتخب

لا يرتبط جريس بأي منتخب في المرحلة الحالية بعد أن استقال من تدريب السنغال عقب خروجه من الدور الأول لبطولة كأس الأمم الأفريقية في غينيا الاستوائية الأخيرة.

جريس يبقى الأسهل في التفاوض بعد أن رفض مواطنه هيرفي رينار الاستقالة من تدريب منتخب كوت ديفوار بعد قيادته للفوز ببطولة كأس الأمم الأفريقية الأخيرة إلى جانب البلجيكي جورج ليكنز الذي رفض الرحيل عن منتخب تونس.

الخبرات الطويلة في قارة أفريقيا

يملك جريس خبرات طويلة في القارة الأفريقية.

جريس سبق له تدريب العديد من المنتخبات الأفريقية مثل غانا والكونغو والجابون.

الراتب الشهري

وافق جريس على تقاضي 50 ألف يورو شهريا وهو مبلغ مناسب وفقا لما حدده مجلس الجبلاية للتعاقد مع مدير فني جديد.

ويسعى مسؤولو الجبلاية للتعاقد مع جريس في ظل قلة مطالبه المالية بالمقارنة بباقي المرشحين وترحيبه بتولي المهمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة