تقرير: محمد صلاح أفضل المحترفين في تاريخ مصر – إرم نيوز‬‎

تقرير: محمد صلاح أفضل المحترفين في تاريخ مصر

تقرير: محمد صلاح أفضل المحترفين في تاريخ مصر

المصدر: القاهرة - يوسف هجرس

حالة من التألق يعيشها المصري محمد صلاح، مهاجم فريق فيورنتينا الإيطالي لكرة القدم، منذ انضمامه إلى الكالتشيو قادماً على سبيل الإعارة من تشيلسي.

صلاح قاد فيورنتينا للعبور إلى دور الستة عشر لبطولة الدوري الأوروبي كما أنه تألق على صعيد الدوري الإيطالي وأحرز هدفين للفيولا، وأثبت صلاح الملقب بـ“بيكاسو العرب“ أنه صفقة من العيار الثقيل بالنسبة لفيورنتينا ونال إشادة مديره الفني مونتيلا.

تألق صلاح فتح ملف أبرز النجاحات للمحترفين المصريين في أوروبا خلال السنوات الماضية، وهو ما تستعرضه ”شبكة إرم الإخبارية“ في السطور القادمة:

محمد صلاح

يعتلي محمد صلاح قائمة أفضل المحترفين المصريين ليس من ناحية حصد الألقاب أو البطولات ولكن من ناحية التألق والتأثير، وكونه النجم الأول لنادي فيورنتينا ومن قبله بازل السويسري وصاحب الصفقة الأغلى في تاريخ الكرة المصرية.

صلاح كان أول مصري يلعب لأي فريق من الأربعة الكبار بالدوري الإنجليزي، وهو اللاعب صاحب الأداء المؤثر والأفضل في تاريخ المحترفين في تجاربه الثلاثة مع بازل وتشيلسي وفيورنتينا بالنظر إلى صغر سنه 24 عاماً.

أحمد حسام ميدو

يعتبر أحمد حسام ”ميدو“، مدرب الزمالك السابق، أحد أفضل اللاعبين المحترفين في تاريخ مصر بفضل تجاربه الطويلة في أوروبا والتي بدأت بنجاح باهر في أياكس الهولندي بأهداف غزيرة لمهاجم يافع في مطلع الألفية الثالثة.

وانتقل ميدو إلى مارسيليا الفرنسي ومنه إلى سيلتا فيجو الإسباني ثم رحل لروما الإيطالي قبل أن ينطفئ نجمه قليلاً ويذهب إلى توتنهام الإنجليزي ثم يرحل إلى ميدلسبروه وويجان قبل العودة للزمالك، ويعتبر ميدو المصري الوحيد الذي لعب لأربعة دوريات كبرى وهي فرنسا وإنجلترا وأسبانيا وإيطاليا.

هاني رمزي

كانت تجربة هاني رمزي، مدرب المنتخب الأولمبي الأسبق، رائعة وجديرة بالاهتمام بعد أن تألق المدافع الشاب في بطولة كأس العالم 1990 في صفوف الفراعنة.

وبدأت رحلة رمزي في باوك اليوناني قبل أن ينتقل إلى نيوشاتل السويسري ويتألق ويصبح أحد الأعمدة الأساسية في فريق يلعب باستمرار بدوري أبطال أوروبا.

رمزي انتقل للدوري الألماني محط تألقه ولعب في صفوف فيردر بريمن لسنوات طويلة وأيضاً كايزر سلاوترن بطل الدوري آنذاك حتى اعتزل هناك وعاد لمصر ليعمل بمجال التدريب.

أحمد حسن

بعد بطولة كأس الأمم الأفريقية 1998، خرج أحمد حسن من نادي الإسماعيلي ليبحث عن الاحتراف بالدوري التركي عبر بوابة نادي كوجالي سبور ليكتب الصقر المصري تاريخاً من التألق في بلاد أتاتورك.

حسن لعب لنادي جينشلر بيرليجي ثم انتقل إلى بيشكتاش، ورحل لأندرلخت البلجيكي ليخوض تجربة رائعة وفاز بلقب الدوري هناك وخاض مباريات بدوري أبطال أوروبا.

محمد زيدان

وجد محمد زيدان، ابن بورسعيد، نفسه خارج مصر يبحث عن إرضاء موهبته للانضمام لأحد الأندية الأوروبية ووجد ضالته في الدنمارك حيث انضم لصفوف فريق ميتدلاند ويصبح أحد أبرز نجومه.

ورحل زيدان إلى إف سي كوبنهاجن ثم انتقل للدوري الألماني ليتألق مع أندية فيردر بريمن وماينز وبوروسيا دورتموند واحترف لفترة قصيرة في بني ياس الإماراتي.

حسام غالي

تبقى تجربة حسام غالي، لاعب وسط الأهلي، في الملاعب الأوروبية مليئة بالنجاحات والأزمات أيضاً.

غالي بدأ مسيرته في صفوف فينورد الهولندي وكان أحد أبرز نجوم الفريق لأكثر من خمسة مواسم ليرحل إلى توتنهام الإنجليزي حيث تألق أيضاً وكان من العناصر الأساسية قبل أن يدفع ثمن عصبيته وينفعل على مدربه مارتن يول ويلقي قميص النادي في وجهه ليرحل إلى ديربي كاونتي.

وانتقل غالي إلى النصر السعودي قبل العودة للأهلي ثم الاحتراف في ليرس البلجيكي قبل العودة مرة آخرى للأهلي.

عبد الستار صبري

”الساحر الأسمر“.. هكذا لقبت جماهير البرتغال اللاعب المصري الأسبق عبد الستار صبري الذي احترف في الدوري البرتغالي لسنوات طويلة.

صبري رحل للاحتراف بعد تألقه مع المنتخب الأولمبي المصري بدورة الألعاب الأفريقية عام 1997 واحترف في باوك اليوناني ومنه إلى تيرول النمساوي ثم بازل السويسري قبل الرحيل إلى بنفيكا البرتغالي الذي تألق بين صفوفه.

صبري لم يجد حظه الكافٍ من الاهتمام الإعلامي في مصر، وأنهى مسيرته الكروية في صفوف طلائع الجيش لارتباطه بأداء الخدمة العسكرية.

محمد النني

يسير محمد النني، لاعب وسط بازل السويسري، بخطى ثابتة في إثبات جدارته باللعب لبطل سويسرا بل والانتقال إلى دوري أكبر.

النني أعلن من قبل وجود اهتمام من بعض الأندية خارج سويسرا بالتعاقد معه، وهو يستحق في ظل المردود الطيب الذي يقدمه.

ياسر رضوان

لعب ياسر رضوان، جناح أيمن منتخب مصر السابق، لسنوات بعد احترافه من بلدية المحلة في أندية ألمانية بقيمة كايزر سلاوترن وهانزا روستوك.

وكان رضوان لاعباً بارعاً في الجبهة اليمنى وأنهى مسيرته في النادي الأهلي.

أحمد المحمدي

تألق أحمد المحمدي في مسيرته الاحترافية بشكل لافت بعد أن حط الرحال في الدوري الإنجليزي.

المحمدي بدأ مشواره في غزل المحلة وانتقل لإنبي ثم رحل إلى سندرلاند الإنجليزي قبل أن ينتقل إلى هال سيتي وفي الناديين كان المدرب ستيف بروس كلمة السر في الاعتماد على الجناح المصري بشكل أساسي.

كوكا

هرب أحمد حسن ”كوكا“ ، مهاجم الشرقية للدخان الأسبق، إلى البرتغال عبر نادي ريو آفي بعد شهور قليلة من توقيعه للنادي الأهلي في خطوة أثارت جدلاً واسعاً في الأوساط المصرية بداعي تورط نجل البرتغالي مانويل جوزيه المدير الفني الأسبق للأهلي في الصفقة.

كوكا أصبح حالياً أحد أبرز نجوم ريو آفي وهدافه الأول بل ويحتل وصافة هدافي الدوري البرتغالي .. وربما ينتقل إلى أندية أكبر مثل سبورتنج لشبونة.

أحمد صلاح حسني

تألق أحمد صلاح حسني بشكل لافت مطلع الألفية الثالثة في صفوف نادي شتوتجارت الألماني وظهر بمستوى طيب مع منتخب مصر في عهد الراحل محمود الجوهري.

حسني لعب لفترة في صفوف جينت البلجيكي ثم عاد للأهلي قبل أن يرحل للإسماعيلي ويعتزل الكرة ويتجه للموسيقى والتلحين.

عبد الظاهر السقا

لعب عبد الظاهر السقا، مدافع المنصورة الأسبق، لسنوات طويلة في صفوف العديد من الأندية التركية مثل أنقرة جودجو وكوجالي سبور وجينشيلر بيرليجي وكونيا وبورصا سبور.

السقا أنهى مسيرته الاحترافية بعد 12 عاماً في تركيا كان أبرز مدافعيها، واختتم مسيرته الكروية في نادي إنبي.

عمرو زكي

لعب عمرو زكي، مهاجم المنصورة الأسبق، للعديد من الأندية في رحلته الاحترافية الطويلة.

زكي بدأ مشواره بنادي المنصورة ثم انتقل لإنبي قبل الاحتراف في لوكوموتيف الروسي في عام 2005، وتعاقد معه نادي الزمالك بصفقة قياسية تقدر بحوالي 17 مليون جنيه قبل أن يحترف في صفوف ويجان وهال سيتي الإنجليزيين ويعود للزمالك مجدداً.

واحترف زكي في إيلاجسبور التركي والرجاء البيضاوي المغربي والصفاء اللبناني قبل أن يحط الرحال بالمقاولون العرب.

حازم إمام

احترف حازم إمام، صانع ألعاب الزمالك الأسبق، لسنوات طويلة في صفوف أودينيزي الإيطالي ولعب لنادي جرافشاب الهولندي قبل العودة لميت عقبة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com