تفاصيل مهمة لأسباب الخلاف الجديد بين تركي آل الشيخ والخطيب‎

تفاصيل مهمة لأسباب الخلاف الجديد بي...

#إرم_سبورت

المصدر: محمد فاروق - إرم نيوز

وقع خلاف جديد بين تركي آل الشيخ، مالك نادي آلميريا ورئيس هيئة الترفيه السعودية، ومحمود الخطيب رئيس النادي الأهلي المصري، بسبب حسام عاشور، قائد الفريق الأول.

ووفقًا لصحيفة ”المصري اليوم“، فقد تسبب عاشور بوقوع خلاف جديد بين تركي والخطيب، بعدما عرض الأول تنظيم مباراة اعتزال كبيرة للاعب، يحصل على عائد البث لها، بجانب مكافأة حوالي 25 مليون جنيه، وفترة معايشة في إسبانيا، تكريمًا له، بعد قرار إدارة الأهلي عدم التجديد له عقب نهاية الموسم الجاري.

وأوضحت الصحيفة المصرية، أن الخطيب اتفق مع آل الشيخ، أن يكون هذا الاتفاق معلنًا من الجانبين، ثم فوجئ المستشار السعودي، بإصدار النادي الأهلي بيانًا رسميًا أوضح فيه تفاصيل الجلسة والعرض المقدم لحسام عاشور، من أجل إعلان اعتزاله.

وأثار الأمر حفيظة تركي آل الشيخ، وأبدى غضبه الشديد من تجاهل الاتفاق الذي تم بينه وبين الخطيب، بشأن الإعلان عن العروض المقدمة للاعب، من الجانبين.

وأشارت الصحيفة إلى أن الخطيب كان يتواصل مع آل الشيخ يوميًا خلال الأسبوع الذي سبق إصدار البيان التفصيلي لجلسة حسام عاشور، ودون مقدمات تراجع رئيس الأهلي في كافة الاتفاقات.

وأكدت الصحيفة، أن تراجع الخطيب عن اتفاقه مع تركي، لم يكن الأول، بل سبق وتراجع عن اتفاقه معه في أزمة الطائرة الخاصة، التي كان قد أعلن تكفله بها من أجل تخطي عقبة فريق صن داونز الجنوب أفريقي في موقعة الإياب وتوفير أكبر قدر من الراحة للاعبين.

يذكر أنه بعد إصدار بيان الأهلي بشأن تنظيم مباراة لاعتزال حسام عاشور، علق تركي آل الشيخ على مسألة تكفله بهذا العرض، قائلًا عبر صفحته الشخصية على ”فيسبوك“:“مساء الخير.. أتمنى أن تكونوا بخير في هذه الظروف الصعبة على العالم أجمع… حبيت أوضح أنه لا صحة لمسألة علاقتي بانتقال أي لاعب أو التكفل بمهرجان اعتزال أي لاعب أو التجديد لأي لاعب… و وأضحت موقفي منذ أسابيع، وأتمنى عدم الزج باسمي في أي حوار“.

وكان تركي آل الشيخ قد أعلن في وقت سابق، تقديم استقالته من الرئاسة الشرفية للنادي الأهلي، ثم عاد وأكد على تجميد الرئاسة في حال عدم قبول طلبه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com