لعنة شارة الكابتن تضرب نجوم الكرة المصرية – إرم نيوز‬‎

لعنة شارة الكابتن تضرب نجوم الكرة المصرية

لعنة شارة الكابتن تضرب نجوم الكرة المصرية

المصدر: إرم - يوسف هجرس

يبدو أن شارة الكابتن تحولت إلى لعنة في الأندية المصرية هذا الموسم؛ حيث أصبحت مثار أزمات أو إصابات لحاملها بشكل لافت.

الأزمات والإيقافات والإصابات كلها أمور تواجه حاملي شارة الكابتن في الأندية في ظاهرة لافتة، ترصدها شبكة ”إرم“ الإخبارية في السطور التالية:

حسام غالي

يظل الموسم الحالي أحد أسوأ المواسم التي مر بها حسام غالي، قائد الأهلي ولاعب الوسط بالفريق الأحمر، على مدار تاريخه.

غالي يتعرض لموجة عاصفة من الانتقادات العنيفة بسبب تراجع مستواه بشكل لافت إلى جانب كثرة أزماته مع الجهاز الفني بعد أن أبدى اعتراضه على المدير الفني الإسباني جاريدو، واشتبك في مشادة كلامية مع مدربه علي ماهر، إلى جانب تشاجره مع زملائه حسام عاشور وأحمد خيري وصبري رحيل.

وترددت أنباء مؤخرًا أن غالي قد يرحل عن النادي الأهلي بنهاية الموسم الحالي، وهو الأمر الوارد بقوة في ظل توتر العلاقة بين اللاعب ومدربيه، إلى جانب فقدانه تعاطف وتشجيع الجماهير كأحد عناصر الخبرة.

عمر جابر

حمل عمر جابر، شارة الكابتن في الزمالك، لبعض الدقائق في مباريات الدوري هذا الموسم، ولكنّه لم يكن يعلم أنها ستنقلب عليه.

جابر أصبح العدو الأول لإدارة الزمالك داخل فريق الكرة، وقررت إيقافه وتجميد مستحقاته وإحالته للتحقيق بسبب رفضه خوض لقاء إنبي بالدوري.

ورفض لاعبو الزمالك مشاركة عمر جابر في تدريبات الفريق الأبيض خلال المرحلة القادمة، بعد أن أحرجهم أمام الرأي العام، وظهر بشكل البطل لرفضه خوض لقاء إنبي بداعي علمه بوقوع ضحايا من جماهير النادي قبل اللقاء.

حسني عبدربه

تعرّض حسني عبدربه، لاعب وسط وقائد الإسماعيلي، للإصابة الثالثة في الرباط الصليبي للركبة هذا الموسم.

عبدربه انتهى موسمه بشكل حزين، ويخشى عشاقه ومتابعوه أن تؤثر هذه الإصابة على مستقبله الكروي عمومًا.

أيمن عبدالعزيز

تكرر نفس سيناريو عبدربه مع أيمن عبدالعزيز، قائد فريق مصر المقاصة، الذي تعرض لإصابة بقطع في الرباط الصليبي.

ورفض عبدالعزيز الاعتزال بعد أن تعرض لهذه الإصابة التي تبعده عن الملاعب لستة شهور قادمة.

إبراهيم الشايب

دخل إبراهيم الشايب، لاعب وسط وقائد فريق الاتحاد السكندري، في أزمات مازالت تدور حتى وقتنا هذا وأدت لتجميده.

الشايب طلب الرحيل للجونة، ولكن المفاوضات تعثرت لرفضه التنازل عن مستحقاته المالية المتأخرة، ليبقى الشايب خارج حسابات زعيم الثغر حتى نهاية عقده بانقضاء الموسم الحالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com