ثلاث أزمات تشعل ”حملة تمرد“ ضد رئيس الزمالك

ثلاث أزمات تشعل ”حملة تمرد“ ضد رئيس الزمالك

المصدر: القاهرة - من كريم محمد

انتشرت في أروقة نادي الزمالك، خلال الساعات الماضية، استمارات بين أعضاء الجمعية العمومية تحت شعار ”حملة تمرد“ ضد المجلس الحالي ورئيس القلعة البيضاء مرتضى منصور.

تأتي هذه الدعوة قبل اجتماع الجمعية العمومية في شهر مارس المقبل لاعتماد الميزانية والحساب الختامي، وهو الاجتماع الذي يشهد أيضاً طرح الثقة عن مجلس الإدارة بدعوة من رئيس النادي نفسه.

شبكة إرم الإخبارية ترصد الأزمات التي قادت رئيس الزمالك لمواجهة حملة تمرد داخل القلعة البيضاء.

مجزرة الدفاع الجوي

جاءت مجزرة استاد الدفاع الجوي، التي راح ضحيتها 22 مشجعاً للزمالك قبل لقاء إنبي بالدوري المصري، لتفجر الأزمات داخل مجلس الزمالك.

رئيس القلعة البيضاء فوجئ بتهديدات من جانب أعضاء المجلس بتقديم استقالة جماعية من أجل إسقاط المجلس.

وفقد رئيس الزمالك تعاطف قطاع كبير من جماهير ناديه، بسبب تصريحاته الاستفزازية عقب وفاة المشجعين، والتي أثّرت بشكل سلبي في نفوس أولياء أمور الضحايا.

أزمة الرعاية وخلافات الكرة

لعبت أزمة حقوق الرعاية للنادي، وتقاعس شركة ”بريزنتيشن“ عن سداد الأقساط الخاصة بالرعاية لتؤكد أن رئيس الزمالك في طريقه لمواجهة أزمة مالية حادة بسبب هذا الأمر.

الرعاية ستؤثر على قطاعات كبيرة داخل النادي، خاصة في الجانب الرياضي بعد أن أنفق المجلس الحالي الملايين من الجنيهات على الألعاب الجماعية.

الزمالك عانى أيضاً من خلافات بالجملة في صفوف فريق الكرة في عهد رئيسه الحالي، بعد تغيير 4 مدربين على رأس الجهاز الفني حتى الآن، هم أحمد حسام ”ميدو“ وحسام حسن والبرتغالي جايمي باتشيكو ومحمد صلاح، بخلاف المشاكل مع عمر جابر لاعب الفريق.

حروبه الإعلامية

تلعب الأزمات والحروب الإعلامية لرئيس الزمالك، سواء في مجال الرياضة أو السياسة، عاملاً يهدد استمراره مع القلعة البيضاء.

أعضاء الزمالك أبدوا استياءهم من ”عنترية“ رئيسهم في وسائل الإعلام والتي تضعهم في موضع اشتباكات وحروب إعلامية لا تليق برئيس أحد أكبر الأندية في مصر وإفريقيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com