اتهامات متبادلة بين رئيس الهلال السوداني وحمادة صدقي بعد رحيل الأخير عن الفريق (فيديو) – إرم نيوز‬‎

اتهامات متبادلة بين رئيس الهلال السوداني وحمادة صدقي بعد رحيل الأخير عن الفريق (فيديو)

اتهامات متبادلة بين رئيس الهلال السوداني وحمادة صدقي بعد رحيل الأخير عن الفريق (فيديو)

المصدر: فريق التحرير- إرم نيوز

أعرب حمادة صدقي، المدير الفني لسموحة، عن ضيقه من اتهامات أشرف الكاردينال، رئيس نادي الهلال السوداني، بشأن هروبه من تدريب الفريق.

وأعلن نادي سموحة المصري برئاسة فرج عامر، تعيين حمادة صدقي مديرا فنيا للفريق خلفا لحسام حسن، المدير الفني السابق للفريق السكندري.

وقال صدقي في تصريحات تلفزيونية: ”رئيس الهلال غلط في حقي كثيرا خلال مداخلته بالبرنامج، لو أراد أن يرفع قضية في الاتحاد الدولي فليفعل ذلك لكن لا يخطئ في حقي“.

وأضاف: ”سأقوم برفع دعوى لأنه تم الإخلال ببنود عقدي، هو خرج بتصريحات عارية تماما عن الصحة، أنا لم أهرب أنا من وقت وصولي أخبرته بأنني لست سعيدا ببعض الأشياء ورد علي بعدم اهتمام“.

وأوضح: ”بعد كل مباراة لي مع الهلال أسافر إلى مصر لمدة يومين لأننا نلعب في دوري أبطال أفريقيا لقاء كل أسبوعين والدوري السوداني في مرحلة توقف“.

وشدد: ”بعد مباراة النجم الساحلي الأولى في تونس سافرت مباشرة إلى مصر، وحددت -أيضا- موعد السفر عقب لقاء العودة منذ عدة أيام وأبلغت مجلس الإدارة بهذا الموعد“.

وأكمل: ”بعدما وصلت إلى السودان وجدت الكثير من الأمور ليست على ما يرام وطالبت بتصحيح الكثير من الأوضاع ولكن لم يحدث أي شيء“.

وواصل: ”بعد مباراة النجم الأولى عدت إلى السودان لأجد 5 لاعبين فقط في المران وعندما سألت عن سبب غياب باقي الفريق أخبروني أن عقودهم انتهت يوم الـ31 من ديسمبر، ويجب أن ننتظر لعدة أيام قبل تجديد العقود مرة أخرى“.

وأردف: ”لم أجد المناخ المناسب للعمل هناك، وطلبت تغيير الأوضاع من الأمين العام للفريق ومجلس الإدارة ورئيس النادي ولكن لم يستجيب لي أحد“.

وشدد: ”اتصلت برئيس النادي وأخبرته أن الظروف غير مناسبة لي أثناء سفري إلى القاهرة وسألني هل سأعود مرة أخرى فأخبرته أنني سوف أدرس موقفي ثم أخبره به“.

وكشف: ”وبعدها بدقائق فوجئت بأن نادي الهلال أصدر بيانا يتهمني فيه بالهروب والتواطؤ مع الأهلي“.

وشن حمادة صدقي هجوما عنيفا على الهلال، قائلا: ”لست صغيرا لأهرب من تدريب أي فريق، أنا أخبرتهم بموقفي، وإذا كان هناك أي ترتيبات بيني وبين الأهلي سبب وقوعه مع الأهلي في المجموعة ذاتها كان من الأفضل أن أستمر مع الفريق بدلا من الرحيل عنه“.

وأتم: ”هناك -أيضا- بعض الملابسات والأمور التي أدت إلى رحيلي عن النادي سوف أكشف عنها في وقت لاحق“.

تصريحات الكاردينال

وكان الكاردينال، رئيس نادي الهلال السوداني، أعرب عن استيائه من الطريقة التي رحل بها حمادة صدقي عن قيادة الفريق.

وقال الكاردينال خلال تصريحات تلفزيونية: ”حمادة صدقي موضوعه غريب ولا أستطيع أن أفسره بالمنطق السليم أو احترام الآخر“.

وأضاف: ”وقع الاختيار عليه من البداية ولم أكن أعرفه، واتفقنا على أن يتقاضى 15 ألف دولار شهريا، وحصل على 30 ألف دولار مقدم شهرين“.

وتابع: ”ما قاله صدقي عن قصور اللاعبين والإدارة معه وأنه لم يهرب فأنا أرد عليه بما أنك مدرب كبير وتدرب ناديا كبيرا مثل الهلال فهو لم يخبر أحدا أنه سيغادر، الأمانة كانت تقتضي أن يقول لي إنه سيغادر ولكن هذا لم يحدث“.

وأردف: ”حدث ما حدث وسافر وكان لديه نية مبيتة بفعل ذلك، هذا لا يعني سوى أنه هرب، الهلال ناد كبير، رئيس النادي هو من أتى بك فلا بد أن نحترم بعضنا لو كان يريد أن يرحل فسأتركه يرحل سواء للأهلي أو لسموحة، فقط أعد لنا مقدم العقد وارحل، لكن ما حدث منه عدم احترام لشخصي“.

وأكمل: ”سوف نقوم بشكايته للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) ولن نتركه، بنفس أسلوب عدم الاحترام الذي فعله معنا رغم توفير له 15 مليون جنيه سوداني وفندق 5 نجوم وسيارة مخصوص ووفرنا له كل شيء، كنت أحسب أنه محترم ورجل هادئ، الراجل والمرأة من الممكن أن ينفصلا بالتراضي، لكن هو تركنا دون أن يحترمنا“.

وأشار: ”إحنا جبناك يا حمادة يا صدقي لأنك عاطل مكنتش يعني بتدرب الأهلي أو الزمالك، لماذا تركت نقطة سوداء في الكرة السودانية“.

واختتم: ”لن نكون بالغباء الرياضي لنضع اسم الأهلي في بيان، والصفحة التي نشرت بيان للهلال وذكرت فيه اسم الأهلي، ليست تابعة للنادي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com