الموعد والقنوات الناقلة والتشكيل.. تفاصيل مباراة مصر وكوت ديفوار في نهائي كأس أمم أفريقيا 23 عامًا – إرم نيوز‬‎

الموعد والقنوات الناقلة والتشكيل.. تفاصيل مباراة مصر وكوت ديفوار في نهائي كأس أمم أفريقيا 23 عامًا

الموعد والقنوات الناقلة والتشكيل.. تفاصيل مباراة مصر وكوت ديفوار في نهائي كأس أمم أفريقيا 23 عامًا

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

يخوض منتخب مصر الأولمبي مواجهة من العيار الثقيل مساء اليوم الجمعة على استاد القاهرة أمام 70 ألف مشجع ضد كوت ديفوار في اللقاء النهائي لبطولة كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عامًا.

وضمن منتخبا مصر وكوت ديفوار المشاركة في منافسات كرة القدم بدورة الألعاب الأولمبية التي تقام في العاصمة اليابانية طوكيو العام المقبل بعد التأهل لنهائي البطولة ويتبقى صراع البطاقة الثالثة المؤهلة للأولمبياد بين منتخبي غانا وجنوب أفريقيا في لقاء تحديد المركزين الثالث والرابع الذي يقام على استاد القاهرة قبل المباراة النهائية.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي كافة الأمور المتعلقة بمباراة مصر ضد كوت ديفوار في نهائي كأس الأمم الأفريقية تحت 23 عامًا:

الموعد والقنوات الناقلة
تقام المباراة الساعة 20:00 اليوم الجمعة، بتوقيت القاهرة ويسبقه لقاء غانا وجنوب أفريقيا في 16:00 مساءً بتوقيت القاهرة.

وتنقل مباراة مصر وجنوب أفريقيا عبر قناة تايم سبورتس البث الأرضي بصوت المعلق حاتم بطيشة، وتنقل فضائيًا عبر قناة بي إن سبورتس 10 بصوت المعلق علي محمد علي.

التاريخ يساند الأفيال
على مستوى تاريخ المواجهات، تقابل منتخبا مصر وكوت ديفوار الأولمبي 3 مرات رسمية سابقة لم يعرف خلالها الفراعنة طعم الفوز على الأفيال.

وكانت البداية في تصفيات أولمبياد بكين 2008 وكان يقود منتخب مصر وقتها المدرب البرتغالي نيلو فينغادا وتعادلا في مصر بهدف لكل منهما وأحرز للفراعنة أحمد المحمدي لاعب أستون فيلا الإنجليزي حاليًا وتعادل سيكو سيسيه يوم 7 فبراير 2007، ثم خسر الفراعنة إياباً بثلاثة أهداف مقابل هدف وأحرز سيكو سيسيه ثنائية في الإياب بجانب اللاعب تانغو وسجل لمصر عبدالله السعيد.

وتجدد الموعد في بطولة أمم أفريقيا تحت 23 عامًا العام 2011 بالمغرب وفاز منتخب كوت ديفوار بهدف نظيف سجله كواماتيان كونيه.

ويبحث المنتخبان عن حصد لقب البطولة للمرة الأولى في تاريخهما، كما أن منتخب مصر يتطلع لكسر عقدة العرب وأيضًا أصحاب الأرض في نهائي بطولة 23 عامًا بعدما فشلت المغرب والجزائر في تحقيق البطولة في المباراة النهائية للنسختين السابقتين.

مشوار الفريقين
حقق منتخب مصر الأولمبي مسيرة مميزة بعدما حصد 4 انتصارات في 4 مباريات وسجل 9 أهداف وهو صاحب الهجوم الأقوى واستقبل 3 أهداف بقيادة المدرب شوقي غريب.

وفاز الفراعنة على مالي في الجولة الأولى للمجموعة الأولى بهدف مصطفى محمد، ثم تغلبوا على غانا بنتيجة 3/2 بأهداف مصطفى محمد ورمضان صبحي وأحمد ريان، ثم الفوز على الكاميرون بنتيجة 2/1 بثنائية مصطفى محمد، وأخيرًا عبور جنوب أفريقيا بثلاثية نظيفة سجلها رمضان صبحي بجانب ثنائية عبدالرحمن مجدي.

وصعد منتخب كوت ديفوار بقيادة مدربه سواليهو حيدرا بعد الفوز على نيجيريا حامل اللقب بهدف نظيف، ثم الخسارة بنفس النتيجة أمام جنوب أفريقيا، ثم الفوز على زامبيا بهدف نظيف، وأخيرًا الفوز بضربات الترجيح على غانا بعد التعادل بهدفين لكل منهما، وسجل الفريق 4 أهداف في 4 مباريات واستقبل 3 أهداف.

أسلحة الفراعنة.. وجدل الأولمبياد
يحشد منتخب مصر أسلحته والقوة الضاربة من أجل الفوز باللقب لأول مرة في تاريخه بقيادة المدرب شوقي غريب الذي أعلن التحدي مبديًا ثقته في قدرة هذا الجيل على تحقيق اللقب.

وانشغلت الأوساط الكروية المصرية بعد التأهل للأولمبياد بجدل واسع حول الثلاثي فوق السن الذي سينضم للمنتخب الأولمبي في دورة طوكيو وترشيحات بالجملة تصدرها بالطبع محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي.

وأثارت هذه الأمور حفيظة لاعبي المنتخب الأولمبي وهو ما عبر عنه قائد الفريق رمضان صبحي مطالبًا بإعطاء هذا الجيل الذي قاتل للتأهل حقه بدلًا من الحديث عن اللاعبين فوق السن الذين سينضمون لدورة طوكيو.

ومن المنتظر ألا يجري منتخب مصر تغييرات على تشكيلته للمباراة عن اللقاءات السابقة، حيث أن ”غريب“ يلعب بطريقة 3-1-3-3 ويعتمد على الحارس محمد صبحي وأمامه ثلاثي الدفاع أحمد رمضان بيكهام ومحمد عبدالسلام وأسامة جلال وأمامهم أكرم توفيق كلاعب ارتكاز دفاعي وعلى الجبهة اليمنى كريم العراقي وعلى الجبهة اليسرى أحمد أبوالفتوح.

ويؤدي عمار حمدي دور صانع اللعب مع الجناح الأيمن عبدالرحمن مجدي والجناح الأيسر رمضان صبحي والمهاجم القناص مصطفى محمد، ويملك غريب أوراقًا رابحة في مقاعد البدلاء مثل صلاح محسن وأحمد ريان.

كوت ديفوار وثأر 2006
يتطلع منتخب كوت ديفوار لاستكمال إنجازه بحصد اللقب القاري ولكن الأفيال يحلمون أيضًا بالثأر مما حدث للمنتخب الأول العام 2006 بخسارة أمم أفريقيا للكبار على يد مصر بضربات الترجيح.

وقال سواليهو حيدرا مدرب الأفيال في المؤتمر الصحفي قبل اللقاء إن فريقه يملك الدوافع والفرص للفوز على مصر وتحقيق اللقب مبديًا ثقته في تقديم مباراة قوية.

ويراهن المنتخب الإيفواري على تشكيلته التي تضم الحارس إليعازر تاب وأمامه رباعي الدفاع القائد إسماعيل ديالو وبجواره كواديو دابيلا المميز في ضربات الرأس والظهير الأيمن زي اوتارا والظهير الأيسر الموهوب سلاس جانكا.

ويقود خط الوسط ثنائي الارتكاز أبوبكر كيتا وكوفي إدجار وأمامهما جيان أمانيه وفي اليمين جونيور تراوري وفي اليسار شيخ تيميتيه ويقود الهجوم القناص يوسف داو.

وقال سامي الشيشيني، رئيس قطاع الناشئين بنادي الزمالك، لشبكة ”إرم نيوز“ إن صعوبة المباراة تتمثل في الحفاظ على دوافع اللاعبين بعد التأهل للأولمبياد بجانب تفكيرهم في المباريات القادمة لأنديتهم بالدوري التي تبدأ بعد أيام قليلة.

وأوضح أن منتخب مصر يتسلح بدعم لا محدود من الجماهير بجانب ثقة اكتسبها الجيل الحالي من الروح القتالية والنتائج التي تحققت ووجود عناصر مميزة مثل رمضان ومصطفى وعبدالرحمن مجدي وعمار يرسمون أداءً مميزًا في الخط الهجومي.

وأشار إلى أن يوسف داو أخطر لاعبي كوت ديفوار بجانب الظهير الأيسر سيلاس جانكا مطالبًا بالحذر الشديد من الهجمات الإيفواري خلال المباراة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com