الطب الشرعي يبرئ الشرطة من مذبحة الدفاع الجوي

الطب الشرعي يبرئ الشرطة من مذبحة الدفاع الجوي

المصدر: القاهرة ـ شريف عباس

أكد الدكتور هشام عبدالحميد مدير عام إدارة التشريح بمصلحة الطب الشرعي، أن التدافع الشديد هو السبب الوحيد لجميع حالات الوفاة في كارثة ملعب الدفاع الجوي، والتي راح ضحيتها 19 شخصا حسب التقارير الرسمية وليس 22.

وقال عبد الحميد ”رسمياً.. التدافع الشديد تسبب في حدوث ضغط وكدمات وسحجات شديدة بالصدر والرئتين وأجزاء الجسم للضحايا، مما ترتب عليه إعاقة وفشل حركة التنفس، ومن ثم الوفاة“.

وأشار عبد الحميد إلى أنه تم تسليم التقرير الطبي النهائي لجميع الحالات، إلى النيابة العامة، ويقع في 45 صفحة، تتضمن شرحا طبيا وافيا لسبب الوفاة بتلك الحالات.

ونفى عبدالحميد ما تردد، حول سقوط ضحايا بطلقات نارية أو خرطوش أو ضرب أو اختناق بالغاز المسيل للدموع الذي أطلقته الشرطة لتفريق المشجعين، ولا يوجد أي سبب آخر للوفاة.

وشدد الطبيب على أن مصلحة الطب الشرعي لا تخضع لأى ضغوط أو إملاءات أو هوى، وأن تقاريرها تصدر بناءً على أسس علمية وضمائر الأطباء، مؤكدا أن الطبيب الشرعي يقوم بإعداد التقرير الفني على أساس علمي، ويحدد فيه سبب الوفاة على وجه الدقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com