كواليس الحرب الخفية قبل إعلان مدرب منتخب مصر

كواليس الحرب الخفية قبل إعلان مدرب منتخب مصر

المصدر: القاهرة - من يوسف هجرس

ساعات قليلة ويعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، وفقاً لتصريحات أعضاء مجلس إدارته، عن هوية المدير الفني الجديد للمنتخب المصري للعبة.

وكان مجلس إدارة اتحاد الكرة قد قرر توجيه الشكر للجهاز الفني السابق، بقيادة شوقي غريب، بسبب فشله في قيادة الفراعنة للتأهل إلى نهائيات بطولة كأس الأمم الإفريقية الأخيرة.

شبكة إرم الإخبارية ترصد كواليس الحرب الخفية التي تدور في أروقة اتحاد الكرة خلال الساعات الأخيرة حول إعلان مدرب الفراعنة الجديد.

الاتجاه الوطني

شهدت الساعات الماضية اتجاهاً قوياً بتعيين جهاز وطني، رغم إعلان مسؤولي الجبلاية عن تعيين مدرب أجنبي لقيادة المنتخب.

ويقود الاتجاه بعض أعضاء مجلس الإدارة على رأسهم حمادة المصري وخالد لطيف، خاصة في ظل ضيق الوقت والأزمة المالية التي يعيشها اتحاد الكرة.

ويسعى لطيف والمصري لإقناع مجلس الإدارة بتصعيد حسام البدري، المدير الفني للمنتخب الأولمبي، لقيادة الفريق الأول في شهر مايو المقبل ومنح أسامة عرابي منصب المدير الفني للأولمبي.

قطيعة أبوريدة

الأزمة الآخرى التي يعيشها مسؤولو الجبلاية تتمثل في مقاطعة المهندس هاني أبوريدة، عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي الفيفا، للاجتماعات واعتراضه على سياسة تعامل جمال علام رئيس الاتحاد مع المواقف المختلفة.

واستنجد بعض أعضاء مجلس الإدارة بأبوريدة لترشيح مدرب عالمي للفراعنة إلا أن الأخير تجاهل الأمر تماماً وهو مازاد من صعوبة الموقف بالنسبة لمجلس جمال علام.

مغالاة رينار

كان الفرنسي هيرفي رينار، المدير الفني لمنتخب كوت ديفوار بطل إفريقيا، على رأس المرشحين لتولي قيادة منتخب مصر.

رينار غالى في مطالبه المالية وهو الأمر الذي يقلل من أسهمه خاصة أن مجلس الجبلاية اشترط 80 ألف دولار كراتب شهري للتعاقد مع أي مدير فني.

وما زاد الطين بلة أن خالد عبد العزيز، وزير الشباب والرياضة، رفض تحمل أي جزء من راتب المدرب الجديد للفراعنة.

صراع المدير

يدور صراع آخر في الكواليس بين أعضاء مجلس الجبلاية حول تعيين مدير جديد للمنتخب.

ويتمسك حسن فريد، نائب رئيس اتحاد الكرة، باستمرار أحمد حسن في منصب مدير المنتخب، بينما يطالب مسؤولو الجبلاية بتعيين وجه جديد في هذا المنصب.

ويأتي تمسك فريد على استمرار عميد لاعبي العالم السابق ليشعل الأزمة بخصوص هذا المنصب المهدد بالإلغاء حال مواصلة الخلاف بين الأعضاء داخل المجلس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com