الموعد والقنوات الناقلة.. وكل ما تريد معرفته عن مباراة مصر وكينيا في تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2021 – إرم نيوز‬‎

الموعد والقنوات الناقلة.. وكل ما تريد معرفته عن مباراة مصر وكينيا في تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2021

الموعد والقنوات الناقلة.. وكل ما تريد معرفته عن مباراة مصر وكينيا في تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2021

المصدر: يوسف هجرس ـ إرم نيوز

يدخل منتخب مصر أول مواجهة رسمية تحت قيادة مدربه الجديد حسام البدري أمام كينيا مساء اليوم الخميس على ملعب برج العرب بالإسكندرية في افتتاح المجموعة السابعة بالتصفيات المؤهلة لبطولة كأس الأمم الأفريقية 2021.

ويسعى المنتخب المصري لتقديم صورة مختلفة عن الأداء الباهت الذي ظهر به في بطولة أمم أفريقيا الأخيرة في صيف 2019 على أرض الفراعنة والخروج من دور الستة عشر بالبطولة على يد جنوب أفريقيا.

وترصد ”إرم نيوز“ ملامح المواجهة الرسمية الأولى للمنتخب المصري مع حسام البدري ضد كينيا:

موعد مباراة مصر وكينيا والقنوات الناقلة

تقام المباراة على ملعب برج العرب بالإسكندرية في الساعة السادسة مساء اليوم الخميس بتوقيت القاهرة.

وتذاع المباراة عبر قناة بي إن سبورتس 2 بصوت المعلق علي محمد علي وتايم سبورتس البث الأرضي.

تاريخ المواجهات

يشهد التاريخ على 12 مواجهة سابقة بين مصر وكينيا، نجح خلالها الفراعنة في تحقيق الفوز في 9 مباريات مقابل فوز وحيد للمنتخب الكيني وتعادلين.

وبدأت اللقاءات في تصفيات مونديال 1978، وتعادل المنتخبان في نيروبي ثم فاز منتخب مصر بهدف دون رد في مصر سجله أسامة خليل مهاجم الإسماعيلي الأسبق ثم تقابلا في تصفيات أمم أفريقيا 1980 وحقق المنتخب الكيني انتصاره الوحيد بنتيجة 3-1 في نيروبي يوم 30 يونيو 1979 وسجل وقتها هدف مصر الوحيد أسامة خليل أيضًا ثم فاز الفراعنة في مصر بثلاثية نظيفة عن طريق أسامة خليل ومختار مختار ووحيد كامل.

وحصد منتخب مصر لقب دورة الألعاب الأفريقية عام 1987 بالفوز في النهائي على حساب كينيا بهدف دون رد، وفاز أيضًا الفراعنة على كينيا في كأس الأمم الأفريقية 1988 بثلاثية دون رد عن طريق جمال عبد الحميد (هدفين) وأيمن يونس.

وتجدد الصدام بين المنتخبين في تصفيات مونديال 1990 وتعادلا في نيروبي دون أهداف وفاز المنتخب المصري في مصر بثنائية نظيفة سجلها هشام عبد الرسول وإبراهيم حسن ثم تقابلا وديًا عام 2003 وفاز الفراعنة بهدف طارق السيد وبنفس النتيجة عام 2009 في لقاء ودي بهدف أحمد حسن.

وفاز منتخب مصر في نصف نهائي دورة حوض النيل عام 2011 بنتيجة 5-1 بهاتريك أحمد بلال والسيد حمدي ووائل جمعة ثم تقابلا وديًا عام 2014 وفاز الفراعنة بهدف عمرو جمال.

منتخب مصر.. وغياب صلاح

يخوض منتخب مصر أول مواجهة رسمية تحت قيادة حسام البدري بعد أن فاز في لقاءين وديين ضد ليبيريا وبوتسوانا بنفس النتيجة بهدف دون رد.

وحاول البدري تجديد دماء منتخب مصر ببعض العناصر لتختلف الصورة عن النسخة الأخيرة للكان واستبعد بعض عناصر القائمة التي خاضت أمم أفريقيا الأخيرة مثل عمرو وردة وأحمد المحمدي والحارس أحمد الشناوي وعلي غزال ووليد سليمان ونبيل عماد دونجا ومروان محسن وأحمد علي.

ويعاني منتخب مصر من أزمة حادة بسبب الإصابات التي ضربت صفوفه وأفقدته نجمه الأبرز محمد صلاح الذي لم يخض أيضًا اللقاءين الوديين الأخيرين بجانب حمدي فتحي لاعب الوسط وأحمد حسن كوكا بخلاف الأزمة الإدارية مع نادي بيراميدز الذي تمسك بإرسال لاعبيه قبل اللقاء الرسمي بـ72 ساعة ليستبعد البدري سباعي بيراميدز عبد الله السعيد ومحمد فاروق وعمر جابر وإسلام عيسى وأحمد أيمن منصور ومحمد حمدي ورجب بكار.

وقال حسام البدري المدير الفني لمنتخب مصر قبل اللقاء: ”أعلم جيدًا أننا نسعى للفوز وهو هدفنا وطموحنا وأنتظر دعم الجماهير في ملعب برج العرب.. وغياب محمد صلاح بلا شك مؤثر ولكنني واثق في قدرات باقي اللاعبين“.

ومن المرجح أن يعتمد البدري على تشكيلته التي تضم حارس المرمى محمد الشناوي وأمامه رباعي الدفاع محمود علاء وأحمد حجازي وأحمد فتحي وعبد الله جمعة مع ثنائي الارتكاز طارق حامد ومحمد النني وأمامهما محمد مجدي قفشة كصانع لعب.

ويقود خط الهجوم حسام حسن لاعب سموحة وعلى الأطراف محمود حسن تريزيجيه وحسين الشحات أو محمود عبد المنعم كهربا وفقًا لجاهزية الشحات.

أزمات كينيا.. وسلاح أولينجا

يبدو منتخب كينيا محاصرًا بالأزمات المالية التي ضربت معسكر الفريق قبل القدوم إلى مصر وحتى بعد الحضور للإسكندرية لدرجة أن وزير الرياضة المصري تحمل نفقات إقامة البعثة في فندق الإقامة.

ويقود المنتخب الكيني مدربه الوطني فرانسيس كيمانزي الذي يتسلح بسرعات المهاجم ميشيل أولينجا لاعب كاشيوا الياباني وأحد أفضل لاعبيه بجانب خبرات القائد فيكتور وانياما لاعب وسط توتنهام الإنجليزي والمدافع المحترف بالدوري السويدي جوزيف أكومو.

وقال علي أبوجريشة نجم منتخب مصر الأسبق لـ“إرم نيوز“ إن هذه المواجهة مهمة للفراعنة من أجل حصد الفوز في بداية مشوار التصفيات واكتساب ثقة الجماهير بجانب الدعم قبل لقاء جزر القمر خارج الديار.

وأضاف: ”علينا أن ندعم منتخب مصر معنويًا، خاصة أن الفريق يفتقد عناصر مؤثرة على رأسهم محمد صلاح وكوكا وحمدي فتحي، وهو الأمر الذي يجعل المنتخب في مهمة صعبة ومطالبًا بتحقيق الفوز“.

وتوقع أبوجريشة أن يلعب البدري بأسلوب ضاغط منذ البداية خاصة من العمق عن طريق تمريرات أفشة وتحركات تريزيجيه والشحات، موضحًا أن مركز رأس الحربة يمثل أزمة لغياب الثقة في قدرات المهاجمين الحاليين ولكن وجود حسام حسن وأحمد جمعة كلاعبين شاركا من قبل بالبطولات الأفريقية مع أنديتهما يجعلهما مؤهلين لقيادة هجوم المنتخب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com