بداية حالمة لمصر وهزيمة تونس في بطولة العالم لكرة اليد

بداية حالمة لمصر وهزيمة تونس في بطو...

السويد سحقت منافستها ايسلندا 24-16 وتغلبت فرنسا على جمهورية التشيك بصعوبة 30-27 وتعادلت الدنمرك مع الارجنتين 24-24.

حققت مصر فوزا كبيرا على الجزائر بطلة افريقيا وخسرت تونس والسعودية في مستهل مشوارهما ببطولة العالم لكرة اليد المقامة في قطر بينما دشنت اسبانيا حملة الدفاع عن اللقب بفوز ثمين على روسيا البيضاء.

وسحقت السويد منافستها ايسلندا 24-16 وتغلبت فرنسا على جمهورية التشيك بصعوبة 30-27 وتعادلت الدنمرك مع الارجنتين 24-24.

وقدم منتخب إيران الذي يشارك لأول مرة عرضا جيدا قبل أن يخسر بفارق خمسة أهداف 30-25 أمام البوسنة بعد ان كان متقدما في الشوط الاول.

وفازت مصر على الجزائر 34-20 لتحقق الانتصار الثاني على غريمتها في تاريخ مواجهاتهما في بطولة العالم بعد مونديال فرنسا 2001.

وشهدت مباراة القمة العربية التقليدية بالمجموعة الثالثة سجالا في الدقائق العشر الاولى من الشوط الاول حيث تبادل منتخب مصر التسجيل مع منافسه الجزائري بطل افريقيا.

لكن في الدقائق العشر الثانية استغل منتخب مصر الارتباك في صفوف الجزائر ليوسع الفارق الى 9-7 وبعدها انهار منتخب الجزائر لينهي المنتخب المصري الشوط الاول لصالحه 17-9.

وواصلت مصر تفوقها في الشوط الثاني ووسعت الفارق الى عشرة أهداف 23-13 بعد مرور عشر دقائق من هذا الشوط.

واستمر التفوق المصري لتنتهي المباراة بنتيجة كبيرة.

وتضم المجموعة الصعبة أيضا السويد وفرنسا ولكل منهما أربعة ألقاب عالمية اضافة الى ايسلندا والتشيك.

وخسرت تونس 33-25 أمام مقدونيا في افتتاح مشوارهما بالمجموعة الثانية.

ورغم البداية القوية لتونس وتقدمها 2-صفر في أول دقيقتين نجح منتخب مقدونيا في استغلال النقص العددي ليعادل النتيجة 3-3 بحلول الدقيقة السادسة.

وتقدمت مقدونيا لأول مرة 5-4 ووسعت الفارق الى 8-4 ثم انهت الشوط الأول لصالحها 18-14.

وواصل المنتخب المقدوني تفوقه في الشوط الثاني بفضل الهجمات السريعة لتنتهي المباراة بفوز مستحق بفارق ثمانية اهداف.

وعقب اللقاء عبر البوسني سعد حسن افنديتش مدرب تونس عن رضاه عن الاداء رغم الهزيمة مقرا بارتكاب الفريق لبعض الأخطاء التي سيعمل على معالجتها في المباراة الثانية أمام كرواتيا صاحبة المركز الثالث في بطولة العالم الأخيرة غدا الاحد.

وتضم المجموعة أيضا النمسا والبوسنة وإيران.

وخسرت السعودية 27-17 أمام روسيا في المجموعة الرابعة.

تقدمت روسيا سريعا في الدقائق الأولى واتسع الفارق مع ارتكاب لاعبي السعودية للعديد من الأخطاء التي تركت مدربها جوران جوكيتش يضرب أخماسا في أسداس.

وبعد ان طلب جوكيتش وقتا مستقطعا تحسن أداء المنتخب السعودي الذي حصل على فرصة اللعب في البطولة بعد الانسحاب المفاجيء للبحرين لكن روسيا حافظت على الفارق ووسعته أيضا مستغلة النقص العددي في صفوف السعودية بعد استبعاد اللاعب مهدي السالم في الدقيقة 17 لدقيقتين.

ومن هذه النقطة بدأ منتخب روسيا في الهيمنة لكن دفاعه القوي حصل على عقوبتي ايقاف خلال دقيقتين.

ولم يستغل لاعبو السعودية الفرصة وخذلتهم رعونة انهاء الهجمات لتنهي روسيا الشوط الاول لصالحها 19-7.

وفي الدقائق العشر الاولى من الشوط الثاني كافح السعوديون بقوة لكن روسيا سجلت من كل فرصة.

وبحلول منتصف هذا الشوط كان الفارق قد اتسع حتى انتهت المباراة بنتيجة 27-17.

وقال سيرجي جوربوك لاعب روسيا ”نحن سعداء بالحصول على نقطتين لانها كانت مباراة غريبة. لعب المنتخب السعودي بطريقة غير معتادة واحتجنا لبعض الوقت للتأقلم. نملك نقطتين وهذا هو الشيء المهم. امامنا مواجهات أخرى أكثر صعوبة.“

وتضم المجموعة الرابعة أيضا الأبطال السابقين المانيا وروسيا بالإضافة للدنمرك وبولندا والارجنتين.

وتفوقت اسبانيا على روسيا البيضاء 38-33 في المجموعة الاولى التي تضم ايضا قطر الدولة المنظمة بعدما قدمت عرضا مثيرا على مدار الشوطين وانهت الشوط الاول لصالحها 21-17.

ورغم ان كل طموحات ايران في البطولة تقتصر على الاحتكاك بنجوم اللعبة عالميا بدأ المنتخب مباراته امام البوسنة بقوة ونجح في التسجيل اولا ليستفيق المنافس ويتقدم للمرة الاولى 4-3 بعد خمس دقائق.

لكن اعتبارا من الدقيقة عشرين لعب المنتخب الايراني بكل قوة لينهي الشوط الاول متقدما 16-14.

وفي الشوط الثاني تحسن اداء البوسنة لتفرض سيطرتها مستفيدة من اخطاء الايرانيين التي سجل لاعبوها خمسة اهداف فقط في عشرين دقيقة لينهي منتخب البوسنة المباراة لصالحه.

وفازت سلوفينيا على تشيلي 36-23 في المجموعة الاولى والمانيا على بولندا 29-26 في الرابعة.