4 ألغاز بطلها جروس تبحث عن حل في نادي الزمالك

4 ألغاز بطلها جروس تبحث عن حل في نادي الزمالك

المصدر: كريم محمد – إرم نيوز

تفجَّرت ثورة غضب جماهير الزمالك وإدارته ضد السويسري كريستيان جروس المدير الفني للفريق الأبيض، بعد التعادل المخيب للآمال للفريق المصري أمام ضيفه نصر حسين داي الجزائري، بهدف لكل منهما في ثاني جولات دور المجموعات ببطولة كأس الكونفدرالية الأفريقية.

وخرج مرتضى منصور رئيس الزمالك عن صمته تجاه جروس، واتهمه بالعناد وتنفيذ أفكاره فقط وعدم الاستماع لأحد، كما أن جماهير الفريق الأبيض خرجت غاضبة من التعادل الذي جاء في الدقيقة الـ 90 عن طريق فوزي يايا.

وترصد ”إرم نيوز“ 4 ألغاز بطلها جروس تبحث عن حل في نادي الزمالك، الذي يعاني أخيرًا مع المدرب السويسري:

أيمن حفني وعناد السويسري

يتصدر اسم أيمن حفني صانع ألعاب الزمالك المشهد في الساعات الماضية، بعدما فوجئ الجميع بعدم مشاركة اللاعب الموهوب في لقاء نصر حسين داي بالكونفدرالية، رغم تألق حفني في الدقائق التي لعبها كبديل في مباراة النجوم بالدوري وتسجيله هدف الفوز.

ودخلت الأمور في مرحلة العناد بين جروس وأيمن حفني الذي شارك هذا الموسم في 147 دقيقة فقط خلال 4 مباريات، ورغم ذلك سجل هدفاً في مرمى النجوم بالدوري، وصنع هدفين حين حلَّ بديلاً في لقاء الإنتاج الحربي في كأس مصر.

وقال محمد صلاح، مدرب الزمالك الأسبق، لـ“إرم نيوز“ إن أيمن حفني نجم كبير، ولكنّه لا يستطيع إقناع المدربين الأجانب؛ لأنَّه لا يتدرب بشكل مناسب، ومستواه البدني ضعيف.

وأضاف: ”أيمن حفني لاعب يحتاج معاملة خاصة، وهو أمر لن يفعله أيّ مدرب أجنبي، وأعتقد أن جروس أخطأ بعدم إشراك اللاعب في لقاء نصر حسين داي“.

إهدار الفرص السهلة

فشل جروس رغم تفوقه بالدوري في حل معضلة إهدار الفرص السهلة التي يسقط بها الفريق باستمرار، خاصة في ظل رعونة الجناح السريع محمود عبد المنعم ”كهربا“ وأيضاً استهتار يوسف إبراهيم ”أوباما“ بجانب تذبذب مستوى إبراهيم حسن.

ولم ينجح جروس في تصحيح أداء بعض اللاعبين، وحل أزمة الفاعلية لدى كهربا أو إبراهيم حسن، كما تعامل مع أوباما دون حزم، وهو ما أدى لاستهتار اللاعب لشعوره بأنه سيلعب أساسيًّا مهما كان مستواه.

وانتقد فاروق جعفر مدرب الزمالك الأسبق في تصريحات تليفزيونية حالة الدلع والاستهتار بين لاعبي الفريق الأبيض، مؤكداً أن جروس يفتقد خبرات التعامل في قارة أفريقيا.

وأكد أن أوباما تعامل باستهتار مع بعض الفرص، وأيضًا محمود كهربا وإبراهيم حسن ليستحق الزمالك التعادل في الكونفدرالية.

سوء التغييرات

يعاني الزمالك أزمة فنية مع جروس، وهي سوء تغييراته بصفة شبه دائمة، فإما يلجأ للتغييرات الروتينية باستبدال لاعب مكان آخر في المركز ذاته، وإما يتأخر في تغييراته بشكل يهدر منه النقاط ويضعه في موقف حرج.

في مباراة نصر حسين داي بالكونفدرالية، عانى الزمالك من تدخلات جروس المتأخرة وغير المجدية، فالمدرب السويسري أشرك المغربي حميد أحداد على حساب إبراهيم حسن رغم أن فريقه كان بحاجة للاعب يمنحه الاستحواذ بشكل أكبر وليس السرعات، فكان أمامه خيار الدفع بأيمن حفني أو إشراك لاعب وسط إضافي والدفع بالتونسي فرجاني ساسي لأداء دور صانع الألعاب.

وأشرك جروس الجناح محمد عنتر بدلاً من كهربا قبل نهاية اللقاء بخمس دقائق، رغم أن الفريق كان بحاجة لظهير أيسر يجيد الدفاع وغلق المساحات مثل: بهاء مجدي، والاستفادة من سرعة عبد الله جمعة والتزامه التكتيكي في الجانب الأمامي.

وتجاهل جروس تأمين قلب الدفاع أو وسط الملعب سواء بإشراك لاعب إضافي في الخط الخلفي، أو لاعب ارتكاز يقوده لتأمين الفوز، ليتلقى التعادل وهو سيناريو حدث مِن قبلُ في أكثر من مرة، مثل مباراة سموحة بالدوري والاتحاد السكندري في كأس زايد وجورماهيا الكيني في الشوط الثاني ببطولة الكونفدرالية.

أزمة الدفاع

يعاني الزمالك دفاعيًّا بصورة واضحة، خاصة حين يواجه هجومًا قويًّا وسريعًا، فالظهير الأيسر عبد الله جمعة رغم مردوده المميّز بدنيًّا وعلى مستوى الروح القتالية، إلا أنه ضعيف دفاعيًّا، وهو ما يعاني منه التونسي حمدي النقاز -أيضًا- في الجبهة اليمنى.

ويقوم جروس بتغييرات مستمرة في قلب الدفاع بجوار محمود علاء بين إشراك محمد عبد الغني المتألق أخيرًا ومحمود حمدي ”الونش“ ومحمد عبد السلام رغم أن عبد الغني يقدّم مستويات طيبة، ونجح في رقابة صلاح أمين في لقاء النجوم والغاني جون أنطوي في لقاء المقاصة.

وقال إبراهيم سعيد مدافع الزمالك الأسبق في تصريحات تليفزيونية، إن الفريق الأبيض يعاني أزمة دفاعية واضحة، مهاجمًا محمود الونش بسبب مستواه الهزيل وأكد أنه لا يستحق اللعب بالزمالك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com