اتحاد الكرة المصري يرفض مطالب محمد صلاح ”المبالغ بها“ ويهدد باللجوء للفيفا – إرم نيوز‬‎

اتحاد الكرة المصري يرفض مطالب محمد صلاح ”المبالغ بها“ ويهدد باللجوء للفيفا

اتحاد الكرة المصري يرفض مطالب محمد صلاح ”المبالغ بها“ ويهدد باللجوء للفيفا

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم بيانًا رسميًا ، اليوم الإثنين ، عن أزمة محمد صلاح نجم نادي ليفربول الإنجليزي ومنتخب مصر وطلباته التي اشترطها قبل الانتظام في معسكر المنتخب قبل لقاء النيجر في تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2019.

وقال بيان الاتحاد: “ في إطار حرص رئيس الاتحاد وأعضاء مجلس الإدارة مجتمعين على الشفافية، توجب التوضيح دون الدخول في أدق التفاصيل حرصًا منا على مصلحة اللاعب الذي نسعى دائمًا أن نراه على قمة كرة القدم العالمية مما يعود بالنفع على كرة القدم المصرية، وهو الأمر الذي لم ولن نتردد فيه، حيث إن توفير بيئة عمل مناسبة لجميع عناصر اللعبة على حد سواء دون تفرقة هو دورنا الأساسي“.

وأضاف: “ الخطاب الموجه إلى رئيس الاتحاد لا يلقى أدنى القواعد المطلوبة في الحديث بين لاعب أو وكيله المعتمد مع رأس منظومة كرة القدم المصرية، وهو ما يؤكد المجلس على رفضه.. ولن يسمح الاتحاد المصري لكرة القدم لأي طرف ثالث بإثارة الفتنة بينه وبين أي من أبنائه باعتباره الداعم الأساسي لهم، لأن مصلحة الكرة المصرية هي المظلة التي لا بد أن تجمع الاتحاد بأبنائه، كما يرفض المجلس تعمد هذا الطرف إثارة المشكلات وقت تجمع المنتخب وفي توقيت يضر بوحدة اللاعبين وتركيزهم“.

وتابع أن “ المبالغة في الطلبات التي يمكن وصف بعضها بغير المنطقية، هو أمر لن يقبله الاتحاد المصري لكرة القدم، حيث إننا لا نتعامل بسياسة الكيل بمكيالين بين لاعب وآخر، حفاظًا منا على توفير بيئة رياضية قائمة على العدل والمساواة واللعب النظيف، دون تفرقة بين لاعب وآخر. ويؤكد الاتحاد المصري لكرة القدم أن أي طلبات لأي لاعب تلقى الاهتمام والعناية اللازمة طالما تسعد لاعبيه ولا تخالف القواعد والأصول واللوائح“.

وأعلن الاتحاد عدم الرد على هذه المخاطبات إلا في إطارها المناسب وفقًا للوائح الاتحاد الدولي لكرة القدم مؤكدًا أنه على الرغم من أنه يربأ بنفسه عن الدخول في صراعات تضر بمصلحة أحد أفضل لاعبي كرة القدم المصرية قيمة وأخلاقًا، إلا أنه في حالة تمادي الطرف الثالث في مثل هذه التصرفات فإن الاتحاد المصري لكرة القدم سيتخذ الإجراءات القانونية المناسبة لحل مثل هذه الأمور وفقًا للائحته الداخلية ووفقًا للوائح وتعليمات الاتحاد الدولي لكرة القدم ”فيفا“.

ورد رامي عباس مدير أعمال ومحامي محمد صلاح نجم منتخب مصر وفريق ليفربول الإنجليزي، على البيان الصادر من اتحاد الكرة بخصوص الطلبات التي اشترطها صلاح للحضور إلى معسكر منتخب مصر قبل لقاء النيجر في تصفيات كأس الأمم الإفريقية 2019.

وكتب عباس عدة تغريدات رد بها عبر حسابه في تويتر على بيان اتحاد الكرة قائلاً: ”أسهل طريقة للتضليل هي تشويه مطالبنا! .. لم نطلب أبدًا أن يتم ترتيب انتقالات لمحمد في المعسكرات منفردًا بعيدًا عن زملائه.. طلباتنا الخاصة بالانتقالات مرتبطة فقط بوصول محمد من إنجلترا للمعسكر“.

وأضاف: ”عليهم أن يركزوا اهتمامهم أكثر على إيجاد حلول للمشاكل العالقة بيننا منذ شهر نوفمبر ٢٠١٧ وليس على أسلوبي.. بالنسبة لمطلب توفير الأمن في فندق الإقامة أثناء المعسكرات… هذه هي الطريقة الوحيدة لضمان عدم طرق باب غرفة محمد في الثانية فجرًا والرابعة فجرًا للتصوير وتوقيع أوتوجرافات“.

وتابع: ”توقعنا قبل كأس العالم أن الخلاف الخاص بحقوق الرعاية واستغلال الصور سينتج عنه مشاكل كبيرة وأرسلنا خطابات كثيرة دون ردّ. الرد الوحيد كان مفاجأة الطائرة“.

وقال: ”لم أر في حياتي بدلة رسمية لمنتخب تستغل تجارياً ويتم وضع عليها شعار تجاري.. نحن لا نطلب معاملة خاصة. بالعكس، سأكون مسروراً جداً إذا تم توفير هذه الطلبات لكل لاعب في المنتخب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com