كل ما تريد معرفته عن أزمة محمد صلاح والاتحاد المصري – إرم نيوز‬‎

كل ما تريد معرفته عن أزمة محمد صلاح والاتحاد المصري

كل ما تريد معرفته عن أزمة محمد صلاح والاتحاد المصري
Soccer Football - Premier League - Liverpool v Brighton & Hove Albion - Anfield, Liverpool, Britain - August 25, 2018 Liverpool's Mohamed Salah in action Action Images via Reuters/Jason Cairnduff EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 75 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: كريم محمد - إرم نيوز

اشتعلت من جديد أزمة محمد صلاح نجم ليفربول الإنجليزي مع الاتحاد المصري لكرة القدم في الساعات الماضية بعد حرب التغريدات التي شنها اللاعب ومدير أعماله ومحاميه الخاص رامي عباس ضد الاتحاد ومسؤوليه.

وتستعرض شبكة ”إرم نيوز“ كافة تفاصيل الأزمة بين اتحاد الكرة ومحمد صلاح وكيف تطورت إلى هذه المرحلة، فإلى السطور القادمة:

بداية الأزمة

بدأت الأزمة بانتشار صور لمحمد صلاح في الميادين العامة مع زملائه بالمنتخب بواسطة الشركة الراعية لاتحاد الكرة ”بريزنتيشن“ دون علم اللاعب.

وبعد تعاقد محمد صلاح مع شركة ”فودافون“ الشهيرة للاتصالات كأحد الرعاة الرئيسيين له بجانب إحدى شركات المياه الغازية والأحذية العالمية أصبحت هناك تشديدات وشروط جزائية ضخمة.

صورة الطائرة

فوجئ صلاح بحيلة من الشركة الراعية لوضع صورته بجوار شركة ”WE“ الراعي الرسمي للمنتخب على الطائرة التي تقل الفراعنة في بطولة كأس العالم.

واعترض مسؤولو شركة ”فودافون“ العالمية على محاولات استغلال صلاح لصالح شركات منافسة وهو ما هدد اللاعب بغرامات ضخمة، خاصة أنه مرتبط بعقد مالي  ضخم.

تصعيد وتدخل رئاسي

اشتعلت الأزمة بعد أن نشر صلاح تغريدات غامضة تعبر عن غضبه وأعلن بشكل صريح غضبه من استغلاله تجاريًا بشكل غير مسموح به.

ودشنت الجماهير هاشتاغ ”ادعم محمد صلاح“ كما وعد وزير الرياضة السابق خالد عبدالعزيز بجانب محمد فرج عامر رئيس لجنة الرياضة بمجلس النواب بحل الأزمة، إلا أن التدخل جاء من رئاسة الجمهورية وتم الاتفاق على إنهاء الأزمة ورفع صور صلاح من جميع الإعلانات الخاصة بمنتخب مصر.

أزمة الضمان

تجددت الأزمة بعدما حاول محامي صلاح عبر 3 رسائل بالبريد الإلكتروني التواصل مع اتحاد الكرة لما أسماه عباس وجود ضمان لعدم تكرار ما حدث، بينما أكد مسؤولو الاتحاد أنه يبحث عن تعويض لصلاح عن حقوقه المالية.

وكتب محمد صلاح غاضبًا عبر حسابه بموقع ”تويتر“ أن اتحاد الكرة يتجاهل رسائله، وهو الأمر الذي لا يفهمه كما أشعل رامي عباس الأزمة بتأكيده أنه يبحث عن ضمانات لعدم تكرار الأزمة.

وتعددت ردود أفعل نجوم منتخب مصر السابقين وبعض الشخصيات العامة، حول الأزمة المشتعلة حاليًا بين محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي والاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة هاني أبوريدة.

وقال أحمد حسام ”ميدو“ نجم منتخب مصر السابق عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي ”توتير“: ”موقف اتحاد الكرة وصلاح مقلق للغاية لمستقبل منتخبنا الوطني، فاللاعب يريد ما وعد به بعد كأس العالم، بأن اتحاد الكرة سيرحل لا محالة“.

وأضاف: ”واتحاد الكرة يتحدى بأنه لا يوجد اَي جهة أهم من اتحاد الكرة فيما يخص شؤون إدارة كرة القدم!! تحدي كبير الخاسر الوحيد فيه هو منتخب مصر“.

ومن جانه قال رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس: ”وهو وكيله مش بيمثله ؟؟ التعامل مع قامةً مصرية زي محمد صلاح رفع اسم بلده بطريقة غير مسبوقة ميكونش كده وعدم الرد يضعف حجتكم ! وأنا بضم صوتي لمحمد صلاح.. استقيلوا وريحونا بعد الفشل الذريع“.

ووجه أحمد حسن كابتن منتخب مصر رسالة هامة لنجم ليفربول محمد صلاح، بعد نشوب أزمة جديدة مع الاتحاد المصري لكرة القدم، وأبدى اندهاشه من طلب اللاعب حراسة خاصة عند انضمامه لمعسكر الفراعنة.

وقال حسن في تصريحات إذاعية، إنه مندهش من طلب صلاح بتوفير حراسة خاصة له، في معسكرات المنتخب.

وأضاف: ”على صلاح أن يتذكر ما قام به الشعب المصري من أجله، حين تعرض للإصابة في نهائي دوري أبطال أوروبا“.

وتابع: ”قلوب 100 مليون مصري تألمت لإصابة صلاح، كيف يطلب حراسة في مصر وهو في بيته ووسط أهله؟“.

وقال خالد بيومي محلل وناقد رياضي في تغريدة له: ”الاتحاد اللي المفروض يبني بيهدم وبيكسر وبيعطل واحد من أهم لاعبي العالم محمد صلاح“، فيما اتفق معه هيثم فاروق المحلل التحكيمي قائلًا: ”محمد صلاح أحد أهم الشخصيات المصرية في السنوات الأخيرة إن لم يكن أهمها على الإطلاق، ورفع اسم مصر عاليًا في الملاعب الأوروبية، وصنع المجد بقدمه وفكره وبأخلاقه الرفيعة.. سحقًا لمن يتجاهل فخر مصر والعرب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com