4 عقبات تهدد رحيل ناصر ماهر لاعب النادي الأهلي المصري إلى أوروبا

4 عقبات تهدد رحيل ناصر ماهر لاعب النادي الأهلي المصري إلى أوروبا

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

يعيش ناصر ماهر صانع ألعاب فريق الأهلي المصري حالة من التألق بعد أن انضم إلى التشكيلة الأساسية لفريقه، وظهوره بصورة جيدة في مباراتي الإسماعيلي والمصري، وفقًا لآراء العديد من المتابعين.

وذكرت ”فرانس فوتبول“ أن ناصر ماهر على رادار عدة أندية؛ من أجل ضمه في الموسم الجديد، على رأسها فياريال الإسباني وأودينيزي الإيطالي.

ورغم هذه العروض المذكورة إلا أن رحيل ناصر ماهر إلى أوروبا سيكون أمرًا في غاية الصعوبة لعدة أسباب تستعرضها ”إرم نيوز“ في التقرير التالي:

خلافة السعيد

وجد الأهلي ضالته في ناصر ماهر لخلافة عبدالله السعيد صانع الألعاب الراحل إلى النادي الأهلي السعودي في الموسم الجديد.

ولن يكون التفريط في خدمات ناصر ماهر أمرًا سهلًا بالنسبة للأهلي الذي يأمل المنافسة على لقب دوري أبطال إفريقيا وأيضًا الدوري المصري والبطولة العربية، وأمامه بطولتا كأس مصر وكأس السوبر أيضًا.

ولعب ناصر في مركز عبدالله السعيد في المباراتين الأخيرتين بالدوري أمام الإسماعيلي والمصري وظهر بصورة طيبة.

صغر سن ناصر ماهر

ما زال ناصر ماهر يبلغ 21 عامًا، وهو الأمر الذي يجعل التفريط في اللاعب أمرًا صعبًا.

ويبدو صغر سن اللاعب أمرًا يجعل الأهلي يتمهل في رحيله، خاصة أنه يستطيع العطاء لموسمين آخرين ثم رحيله بعد ذلك.

تسويق أفضل

يترقب مسؤولو الأهلي الحصول على فرصة أكبر لتسويق اللاعب بالشكل المطلوب للحصول على مقابل أعلى من بيعه.

وينتظر مسؤولو الأهلي مشاركة ناصر ماهر مع المنتخب الأولمبي ببطولة كأس الأمم الإفريقية تحت 23 عامًا، أملًا في متابعة أندية أوروبا له بشكل أفضل مثلما حدث من قبل مع محمد صلاح الذي رحل إلى بازل السويسري وأيضًا محمد النني.

مغالاة منتظرة

ستكون مغالاة النادي الأهلي أيضًا عقبة كبيرة أمام رحيل ناصر ماهر، خاصة أن ترك اللاعب في هذا التوقيت سيكون أمرًا صعبًا للغاية.

ومن المنتظر أن تكون مغالاة الأهلي مفسدة لرحيل ناصر، خاصة بعد الاعتماد عليه في الفريق الأول.

مواد مقترحة