الأهلي يتعادل مع الإسماعيلي على أرض ملعب الجونة “السيئ”

الأهلي يتعادل مع الإسماعيلي على أرض ملعب الجونة “السيئ”

حسم التعادل السلبي مباراة الأهلي والإسماعيلي، التي أقيمت مساء الأربعاء ضمن منافسات الاسبوع الخامس من الدوري المصري الممتاز.

التعادل رفع رصيد الأهلي للنقطة الرابعة ليقفز للمركز الثاني عشر في جدول الترتيب، فيما وصل الإسماعيلي للنقطة الثالثة في المركز السادس عشر.

ولعب عصام الحضري، حارس الإسماعيلي، دور البطولة في مباراة اليوم بعد أن حرم فريقه الأسبق من حصد 3 نقاط، ليبعث برسالة قوية لكل المشككين في مستواه في الفترة الأخيرة.

مرت الربع ساعة الأولى من المباراة بهدوء نسبي حتى توغل أحمد عبد الظاهر من الجانب الأيسر واخترق منطقة الجزاء قبل أن يسدد كرة قوية بيسراه، تصدى لها الحضري ببراعة لترتد إلى عمرو جمال، الذي فشل في تحويلها برأسه داخل الشباك.

وجاء الرد سريعاً من الدراويش بعدما انفراد جون أنطوي بمرمى الحارس شريف إكرامي، لكنه فشل في وضعها داخل الشباك.

وكانت أبرز لقطات الشوط عن طريق عمرو جمال، لكن الحضري تصدى لمقصيته الرائعة ببراعة، وأنقذ فريقه من هدف محقق.

حاول الإسماعيلي بعدها في تهديد مرمى الأهلي بأكثر من كرة، لكن جاءت كل المحاولات بتسديدات جانبتها الدقة، وكانت أخطر فرص الدراويش من رأسية للمدافع شوقي سعيد مرت بجوار القائم، لينتهي الشوط الأول بالتعادل بدون أهداف.

لم يختلف سيناريو الشوط الثاني عن الأول، فكان الأهلي الأخطر في أغلب الفترات، في ظل تراجع الإسماعيلي واعتماده على الكرات الطويلة خلف دفاعات الفريق الأحمر.

ونجح “تريزيجيه” في هز شباك الحضري، لكن الحكم جهاد جريشة ألغى الهدف بعدما لمست الكرة يد عمرو جمال قبل أن تصل إلى تريزيجيه، الذي وضعها داخل الشباك، ليثير القرار غضب لاعبي الأهلي، لا سيما حسام غالي.

ورد الدراويش بعدها بدقائق بفرصة خطيرة، كان بطلها كريم الضو، الذي أطلق تسديدة صاروخية تصدى لها المدافع محمد نجيب ببراعة، ليمنع الإسماعيلي من هدف التقدم.

وعاد الحضري للتألق من جديد بعدما منع “تريزيجيه” من تسجيل الهدف الأول، بعد تسديدة رأسية قوية أمسكها “السد العالي”.

وكادت النيران الصديقة أن تمنح الأهلي هدف التقدم، بعد أن حول مدافع الإسماعيلي كرة عرضية بالخطأ نحو مرمى الحضري، لكن القائم تعاطف مع الإسماعيلي ورد الكرة، لتصل إلى عمرو جمال، الذي فشل في وضعها داخل المرمى الخالي.

وأطلق أحمد عبد الظاهر تسديدة يسارية قوية، لكنها مرت بجوار القائم، رد عليها عمرو السولية، لاعب وسط الإسماعيلي، بتسديدة طائشة علت المرمى.

وأعلن الحضري من جديد عن نفسه بتصدي هائل لتسديدة قوية من عمرو جمال ليحولها إلى ركنية، مواصلاً تألقه أمام فريقه الأسبق.

وبدأت الدقائق تمر وزاد الضغط على لاعبي الأهلي من أجل إحراز هدف التقدم، وواصل لاعبو الشياطين الحمر إضاعة العديد من الفرص واحدة تلو الأخرى، واحتسب حكم المباراة 6 دقايق كوقت بدل ضائع.

وشهدت الدقائق الأخيرة من اللقاء طرد شوقي السعيد بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية عقب مشادة مع عمرو جمال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع